لنحنُ أغلظُ أكبادًا من الإبلِ.. - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > منتديات الثّقافة والأدب > خيمة الأدب والأُدباء

خيمة الأدب والأُدباء مجالس أدبيّة خاصّة بجواهر اللّغة العربيّة قديما وحديثا / مساحة للاستمتاع الأدبيّ.

في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

آخر المواضيع

لنحنُ أغلظُ أكبادًا من الإبلِ..

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2016-07-24, 10:36   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
ألبْ أرْسَلان
عضو نشيط
 
إحصائية العضو










افتراضي لنحنُ أغلظُ أكبادًا من الإبلِ..



يمرُّ بنا كثيرًا هذا المثل: لنحنُ أغلظ أكبادًا من الإبِلِ.


وهو في الأصل بيت:

يُبكى علينا ولا نَبكي على أحدٍ ** لنحنُ أغلظُ أكبادًا من الإبِلِ.


والعربيّ ينسبُ نفسهُ إلى القسوة..
لكن العربَ أيضًا تقول في المثل: لا أفعلُ ذلك مــا حنّتِ الإبل، ومـــا أطّت الإبل بالرّقة والحنين..
قال الشّاعر:
فمـا وجدُ أظــآرٍ ثلاثٍ روائمٍ ** رأينا مجرا مــن حُوارٍ ومصرعـا.
يُذكّرنَ ذا البثّ الحزينِ ببثّهِ ** إذا حنّت الأولى سجعنَ لها مـعَا.


فحينها فقط أجدُ مبرّرًا لطرفة حين خصّ نــاقَتَهُ بقِسمٍ كبيرٍ من معلّقتهِ..

فسحةٌ في تاريخنا الأدبي..
بتصرّفٍ مـن: "ثمارُ القلوب في المضاف والمنسوب" لأبي منصور الثعالبي .











 

رد مع اقتباس
قديم 2016-07-26, 20:46   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
طاعة زوجي ..
عضو متألق
 
الصورة الرمزية طاعة زوجي ..
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

ليس طرفة لوحده من وصف ناقته ، بل شعراء كثر ، هذه هي طبيعة الشّعر الجاهليّ ، فقديما لم تكن لهم غير حياتهم يستمدون منها مواضيع أشعارهم
فبعضهم يصف ناقته أو فرسه والأخر يبكي ديار محبوبته وهناك من يبكي على الأطلال وهم كثر ومنهم من يفخر بقومه وبنفسه وبهذا تعدّدت الأغراض الشّعرية

لست على إطّلاع كبير بمعلّقة طرفة البكريّ ، ولكن عموما الشّعر الجاهلي شعر لا مثيل له ، رغم صعوبة ألفاظه وغرابتها ولكن أجود الشّعر قديمه ، والغوص فيه قد يكلّفنا من الوقت والجهد الكثير

ممتنّة لك على هذا الموضوع ، مواضيعك قيّمة ثق أنّني على إطّلاع عليها فقط أحيانا لا أردّ لإنشغالي فأخرج مسرعة وأنسى بعدها الرّجوع إليها

جزاك الله خيرا









رد مع اقتباس
قديم 2016-07-27, 15:59   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
ألبْ أرْسَلان
عضو نشيط
 
إحصائية العضو










افتراضي

جـــزاك الله خيرًا أمـ محمد يوسف على التعليق الطيب...

صحيح الشعراء ذكروا الطلل والفرس والفخر وغيرها.. لـــــكن طرفة البكري أكثر في وصفِ ناقتهِ، ولكلّ شاعر نظرته وفلسفته في الحياة

شكرًا على مدحِ هذا الموضوع، وللنّاس اليوم أعذارهم ومشاغلُهم.. جزاك الله خيرًا وبارك الله فيك.

الله الموفق.











رد مع اقتباس
قديم 2016-08-08, 14:05   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
وَحْـــ القلَمْ ـــيُ
مشرف قسم القصّة
 
الصورة الرمزية وَحْـــ القلَمْ ـــيُ
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لقد التهمت الابيات والمثل التهاما لأنها لذيذة (=
حسنٌ,لقد شوقتنا لقراءة قصيدته وأظنها لم تمر بي قبلا..
شكر الله لك جهودك








رد مع اقتباس
قديم 2016-10-12, 00:15   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
غريب الديار البليلي
عضو مشارك
 
الصورة الرمزية غريب الديار البليلي
 

 

 
إحصائية العضو










Hourse يبكى علينا ... لماني الموسوس

من أجمل ما قرأت لأصحاب الواحدة
الشاعر :ماني الموْسوس
يتيمة مجنون الدير ،شاعر من مصر قدم بغداد في أواخر أيام الرشيد ،واستقر بها حتى وفاته ،لم يصلنا من شعره إلا هذه القصيدة الرائعة
صاح الغرابُ بوشْك البيْنِ فارتحَلوا **وقرَّبوا العيس قبل الصبْح واحتمَلوا
وغادروا القلبَ ما تهْــــــدَأ لواعِجُهُ ** كأنه بضِرام الـــــــــــــــنارِ مُشْتعِلُ
وفي الجوانحِ نارُ الحبِّ تقـْــــــــذِفها **أيْدي النوَى بزنادِ الشوْق إذ رَحلوا
لمَّا أناخوا قـُــــــــبَيْلَ الصُّبْح عيسَهُمُ ** وحمَّلوها وسارتْ بالــــدُّجى الإبلُ
وقلـَّــــبَتْ من خلال السَّجْفِ ناظرها ** ترْنو إلـــــــــيَّ ودمْعُ العيْن مُنْهمِلُ
ووَدَّعتْ ببنان عِقدِها عَـــــــــــــــنَمٌ ** نَاديْتُ : لا حَمَلتْ رجْلاك يا جَمَل ُ
ويْلي منَ البَيْنِ مَاذا حلَّ بـــــي وبهمْ ** يا نازحَ الدار حلَّ الــبيْنُ وارْتحلوا
يا حادِيَ العيسِ عَــــرِّجْ كيْ أودِّعهُمْ ** يا حاديَ العيسِ في تِرْحالكَ الأجلُ
إني على العهْد لم أِّنـــــقضْ مَوَدَّتهمْ ** يا ليْت شِعري لطولِ البُعْد ما فعلوا
لمَّا علمْتُ بأنَّ القوْم قدْ رحلـــــــــوا ** وراهبُ الــــــديْرِ بالناقوسِ مُنْشغِلُ
شَبَكْتُ عشْري على رأسي وقلتُ له:ُ ** يا راهِبَ الــديْرِ هلْ مرَّتْ بك الإبلُ
فحَنَّ لي وبَكـــــــــى ورَقَّ لي ورَثى ** وقالَ لي : يا فتى ضاقتْ بكَ الحِيَلُ
إنَّ الخيامَ الـــــــتِي قدْ جئْتَ تطلبُهُمْ ** بالأمْس كانوا هنا والآن قدْ رحلوا
سَقـْيًا ورَعْياً وإيماناً ومَغْفِــــــــــــرةً ** للبــــــــــــاكِيات علينا حِينَ نرْتحِلُ
يُبْكى علينا ولا نبْكي على أحـــــــــــدٍ ** أنحْنُ أغــــــــــلظُ أكْباداً أم الإبلُ ؟









رد مع اقتباس
قديم 2016-11-09, 20:52   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
goga28
عضو جديد
 
إحصائية العضو










افتراضي

شكرا جزيلا









رد مع اقتباس
قديم 2020-08-05, 19:24   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
aliaala
عضو مشارك
 
إحصائية العضو










افتراضي

بارك الله فيك









رد مع اقتباس
قديم 2020-12-14, 18:31   رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
alwifak0121
عضو مشارك
 
إحصائية العضو










افتراضي

قصيدة جميلة جدا جدا..









رد مع اقتباس
قديم 2021-02-01, 14:28   رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
hamada90
عضو جديد
 
الصورة الرمزية hamada90
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

جزاك الله خيراً









رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 20:43

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


2006-2022 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)

Powered by vBulletin .Copyright آ© 2018 vBulletin Solutions, Inc