حُسْنُ الْخُلُقِ في واحة الشِّعر - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > منتديات الثّقافة والأدب > ممّا راقـــنـي

ممّا راقـــنـي هذا المنتدى خاصٌ بمنقولات الأعضاء مما يـنـتـقـونه من عذب الكلام.

منتديات الجلفة ... أكثر من 14 سنة من التواجد على النت ... قم بالتسجيل في أكبر تجمع جزائري - عربي و استفد من جميع المزايا، تصفّح دون اعلانات، اشترك في المواضيع التي تختارها ليصلك الجديد على بريدك الالكتروني

في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

آخر المواضيع

حُسْنُ الْخُلُقِ في واحة الشِّعر

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2021-01-24, 14:14   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مراقب المنتدى الاسلامي، قسم مشكلتي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










Flower2 حُسْنُ الْخُلُقِ في واحة الشِّعر

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته

الأخلاق المذمومة تابعة للنار والمخلوق منها.

والأخلاق الفاضلة تابعة للجنة والمخلوق منها.

فمن علت همته وخشعت نفسه اتصف بكل خلق جميل.

ومن دنت همته وطغت نفسه اتصف بكل خلق رذيل.


من كتاب الفوائد لابن القيم الجوزية ص 209

خُلُقِ الإحْسَان في واحة الشِّعر

قال أبو الفتح البستي:

زيادةُ المرءِ في دنياه نقصانُ
وربحُه غيرَ محضِ الخير خسرانُ

أَحْسِنْ إلى النَّاسِ تَسْتَعبِدْ قلوبَهم
فطالما استعبدَ الإنسانَ إِحسانُ

مَن جادَ بالمالِ مالَ النَّاسُ قاطبةً
إليه والمالُ للإنسانِ فتَّانُ

أَحْسِنْ إذا كان إمكانٌ ومَقْدِرَةٌ
فلن يدومَ على الإنسان إِمكانُ

حيَّاك مَن لم تكنْ ترجو تحيَّتَه
لولا الدَّراهمُ ما حيَّاك إنسانُ


[187] ((قصيدة عنوان الحكم))

لأبي الفتح البستي (ص 35).


وقال أيضًا:

إن كنتَ تطلبُ رتبةَ الأشرافِ
فعليك بالإحسانِ والإنصافِ

وإذا اعتدى خِلٌّ عليكَ فخلِّهِ
والدَّهرَ فهو له مكافٍ كافِ


[188] ((تاريخ دنيسر)) لأبي حفص (ص 132).

وقال المتنبي:

وللتَّرْك للإحسانِ خيرٌ لمحسنٍ
إذا جَعَل الإحْسَانَ غيرَ ربيبِ


[189] ((ديوان أبي الطيب المتنبي)) (ص 323).

وقال أبو العتاهية:

لا تمشِ في النَّاس إلَّا رحمةً لهمُ
ولا تعاملْهم إلَّا بإنصافِ

واقطعْ قوَى كلِّ حقدٍ أنت مُضْمِرُه
إن زلَّ ذو زلَّةٍ أو إن هفا هافِ

وارغبْ بنفسك عمَّا لا صلاحَ له
وأوسِعِ النَّاسَ مِن بِرٍّ وإلطافِ

وإن يكنْ أحدٌ أولاك صالحةً
فكافِهِ فوقَ ما أولى بأضعافِ

ولا تكشِّفْ مُسيئًا عن إساءتِه
وصِل حبالَ أخيك القاطعِ الجافي


[191] ((ديوان أبي العتاهية)) (279).

وقال أحمد الكيواني:

مَن يغرسِ الإحْسَانَ يجنِ محبَّةً
دونَ المسيءِ المبعدِ المصرومِ

أقِلِ العثارَ تُـقَلْ ولا تحسدْ ولا
تحقِدْ فليسَ المرءُ بالمعصومِ


وقال ابن زنجي:

لا تَحْقِرَنَّ مِن الإحسانِ محقرةً
أحْسِنْ فعاقبةُ الإحسانِ حُسناه


وقال آخر:

واللهِ ما حُلي الإمامُ بحليةٍ
أبهى مِن الإحْسَانِ والإنصافِ

فلسوفَ يلقَى في القيامةِ فِعْلَه
ما كان مِن كدرٍ أتاه وصافي


[190] ((الجوهر النفيس في سياسة الرئيس)) لابن الحداد (123).



و اخيراً

نرجوا لكم متابعة طيبة

و مرحبا بأيِّ مشاركة








 

آخر تعديل *عبدالرحمن* 2021-02-24 في 17:59.
رد مع اقتباس
قديم 2021-01-25, 04:39   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مراقب المنتدى الاسلامي، قسم مشكلتي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










Flower2

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته

خُلُقِ الأمَانَة في واحة الشِّعر

قال كعب المزني:

أرعَى الأمَانَةَ لا أخونُ أمانتي
إنَّ الخؤونَ على الطريقِ الأنكبِ


[308] ((ديوان كعب بن زهير)) (ص 189).

وقال عبيد بن الأبرص:

إذا أنت حمَّلتَ الخؤونَ أمانةً
فإنَّك أسندتها شرَّ مسندِ


[309] ((ديوان عبيد بن الأبرص)) (ص 59).

وقال المعري:

يخونُك مَن أدَّى إليك أمانةً
فلم ترعَه يومًا بقولٍ ولا فعلِ

فأَحْسِنْ إلى مَن شئتَ في الأرضِ أو أسئْ
فإنَّك تجزي حذوك النَّعل بالنَّعلِ


[310] ((اللزوميات)) للمعري (2/218).

وقال العرجي:

وما حُمِّل الإنسانُ مثلَ أمانةٍ
أشقَّ عليه حين يحملُها حملا

فإن أنت حمِّلتَ الأمَانَةَ فاصطبرْ
عليها فقد حمِّلتَ مِن أمرها ثقلا

ولا تقبلنَّ فيما رضيتَ نميمة
وقل للذي يأتيك يحملُها مهلا


[311] ((ديوان العرجبي)) (ص 292).

وقال صالح بن عبد القدوس:

أدِّ الأمَانَة والخيانة فاجْتَنِبْ
واعْدِلْ ولا تظلمْ، يَطِبْ لك مكسبُ

وإذا بُلِيْتَ بِنكبَةٍ فاصبرْ لها
مَن ذا رأيت مسلَّمًا لا يُنكَبُ


[312] ((مجموعة القصائد الزهديات)) (2/481).








رد مع اقتباس
قديم 2021-01-25, 06:24   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
قنون المربي والأستاذ
مراقب منتديات التعليم الابتدائي
 
الصورة الرمزية قنون المربي والأستاذ
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته
هي الأخلاقُ تنبتُ كالنبات +++++إذا سقيت بماء المكرماتِ
تقوم إذا تعهدها المُربي+++++ على ساق الفضيلة مُثمِرات









رد مع اقتباس
قديم 2021-01-25, 16:08   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مراقب المنتدى الاسلامي، قسم مشكلتي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










vb_icon_m (5)

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قنون المربي والأستاذ مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله و بركاته
هي الأخلاقُ تنبتُ كالنبات +++++إذا سقيت بماء المكرماتِ
تقوم إذا تعهدها المُربي+++++ على ساق الفضيلة مُثمِرات

عليكم السلام و رحمة الله و بركاته


مثلك في الاخلاق
سفينه و غواص يعانق البحار
يخرج منها وروود تزينها اوراق
و اندر انواع المحار








آخر تعديل *عبدالرحمن* 2021-01-25 في 16:09.
رد مع اقتباس
قديم 2021-01-25, 16:50   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مراقب المنتدى الاسلامي، قسم مشكلتي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










Flower2

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته

خُلُقِ الأُلْفَة في واحة الشِّعر

قال عليٌّ رضي الله عنه:

عليك بإخوانِ الصفاءِ فإنَّهم
عمادٌ إذا استنجدتهم وظهورُ

وإنَّ قليلًا ألفُ خلٍّ وصاحبٍ
وإنَّ عدوًّا واحدًا لكثيرُ


[236] ((المستطرف)) للأبشيهي (ص 130).

قال أحمد بن محمَّد بن بكر الأبناوي:

إنَّ القلوبَ لأجنادٌ مجنَّدةٌ
للهِ في الأرضِ بالأهواءِ تعترفُ

فما تعارفَ منها فهو مؤتلفٌ
وما تناكرَ منها فهو مختلفُ


[237] ((روضة العقلاء)) لابن حبان البستي (ص 108).

وقال منصور بن محمَّد الكريزي:

فما تبصرُ العينانِ والقلبُ آلفٌ
ولا القلبُ والعينان منطبقان

ولكن هما روحان تعرضُ ذي لذى
فيعرفُ هذا ذي فيلتقيان


[238] ((روضة العقلاء)) لابن حبان البستي (ص 108).

وقال: محمَّد بن إسحاق بن حبيب الواسطي:

تعارفُ أرواحُ الرِّجال إذا التقوا
فمنهم عدوٌّ يُــتَّقى وخليلُ

كذاك أمورُ النَّاسِ والنَّاسُ منهم
خفيفٌ إذا صاحبته وثقيلُ


[239] ((روضة العقلاء)) لابن حبان البستي (ص 108).

وقال المنتصر بن بلال الأنصاري:

يزينُ الفتى في قومِه ويشينُه
وفي غيرِهم أخدانُه ومداخلُه

لكلِّ امرئٍ شكلٌ مِن النَّاسِ مثلُه
وكلُّ امرئٍ يهوى إلى مَن يشاكلُه


[240] ((روضة العقلاء)) لابن حبان البستي (ص 109).

وقال محمَّد بن عبد الله بن زنجي البغدادي:

إن كنت حُلْتَ، وبي استبدلت مُطَّرحًا
وُدًّا فلم تأتِ مكروهًا ولا بدعا

فكلُّ طيرٍ إلى الأشكالِ موقعُها
والفرعُ يجري إلى الأعراقِ منتزعا


[241] ((روضة العقلاء)) لابن حبان البستي (ص 109).








رد مع اقتباس
قديم 2021-01-26, 14:07   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مراقب المنتدى الاسلامي، قسم مشكلتي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










Flower2

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته

خُلُقِ الإيثَار في واحة الشِّعر

قال الشَّاعر:

عجبتُ لبعضِ النَّاسِ يبذلُ ودَّه
ويمنعُ ما ضمَّت عليه الأصابعُ

إذا أنا أعطيتُ الخليلَ مودَّتي
فليس لمالي بعدَ ذلك مانعُ

[388] ((التذكرة الحمدونية))

لابن حمدون (4/358).


وقال آخر:

وتركي مواساةَ الأخلَّاءِ بالذي
تنالُ يدي ظلمٌ لهم وعقوقُ

وإنِّي لأستحيي مِن الله أن أُرَى
بحال اتِّساعٍ والصَّديق مُضيقُ


[389] ((الصداقة والصديق))

لأبي حيان التوحيدي (ص 350).


وقال آخر:

مَن كان للخير منَّاعًا فليس له
عند الحقيقة إخوان وأخدان


[390] ((موسوعة الأخلاق الإسلامية))

لخالد بن جمعة الخراز (ص 388).


وقال علي بن محمَّد التهامي:

أُسدٌ ولكن يؤثرون بزادِهم
والأُسد ليس تدينُ بالإيثَارِ

يتزيَّنُ النَّادي بحسنِ وجوهِهم
كتزيُّنِ الهالاتِ بالأقمارِ


[391] ((دمية القصر وعصرة أهل العصر))

للباخرزي (1/146).


وقال أحمد محرم:

المالُ للرَّجلِ الكريمِ ذرائعٌ
يبغي بهنَّ جلائلَ الأخطارِ

والنَّاسُ شتى في الخِلَالِ وخيرُهم
مَن كان ذا فضلٍ وذا إيثارِ


وقال حماد عجرد:

إنَّ الكريمَ ليُخفي عنك عُسرتَه
حتى يُخالَ غنيًّا وهو مجهودُ

وللبخيلِ على أموالِه عللٌ
زرقُ العيونِ عليها أوجهٌ سودُ


[392] ((الشعر والشعراء))

لابن قتيبة الدينوري (2/767) .


وقال حاتمٌ الطَّائي:

وإنِّي لأستحيي صحابي أن يروا
مكانَ يدي في جانبِ الزَّادِ أقرعا

أقصِّرُ كفي أن تنالَ أكفَّهم
إذا نحن أهوينا وحاجاتنا معا


[393] ((ديوان حاتم الطائي)) (ص 35)
.









رد مع اقتباس
قديم 2021-01-27, 14:00   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مراقب المنتدى الاسلامي، قسم مشكلتي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










Flower2

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته

خُلُقِ البِرُّ في واحة الشِّعر

قال ابن الأعرابي:

ليس بما ليس به بأسٌ باسُ
ولا يضيرُ البَرَّ ما قال النَّاسُ


[450] ((مجمع الأمثال))

لأبي الفضل النيسابوري (1/106).


قال الشَّاعر:

واللهُ أنجحُ ما طلبتَ به
والبِرُّ خيرُ حقيبةِ الرَّحْلِ


[451] ((صيد الأفكار)) للقاضي المهدي (2/304).

وقال آخر:

وما البِرُّ إلا مُضْمَراتٌ من التُّقى
وما المال إلا مُعْمَراتٌ ودائع


[452] ((صيد الأفكار)) للقاضي المهدي (2/304).

وقال سابق البربري:

إنَّ التُّقى خيرُ زادٍ أنت حاملُه
والبِرُّ أفضلُ شيءٍ ناله بشرُ


[453] ((صيد الأفكار)) للقاضي المهدي (2/304).

وقال آخر:

والإثمُ مِن شرِّ ما يُصالُ به
والبِرُّ كالغيثِ نبتُه أَمِرُ


[454] ((أمالي القالي)) (1/ 103)، وأمر: أي كثير.

وقال آخر:

من لم يُنِلْك البِرَّ في حياتِه
لم تبكِ عيناك على وفاتِه


[455] ((الإمتاع والمؤانسة)) للتوحيدي (ص: 261).

وقال آخر:

بُنيَّ إنَّ البِرَّ شيءٌ هيِّنُ
المنطقُ الليِّنُ والطُعَيِّمُ


[456] ((الكامل في اللغة والأدب)) للمبرد (3/64)

. وطعيِّم: مصغر طعام.

انظر: ((عمدة القاري)) لبدر الدين العيني (17/180).


أنشد الكُرَيْزي:

مِن خيرِ ما حُزتَه وُدٌّ لذي كرمٍ
يجزيك ما عشتَ بالإحسانِ إحسانا

تلقَى بشَاشَته في قربِه وإذا
أنال نالك منه البِرُّ ما كانا


[457] ((روضة العقلاء)) لابن حبان (ص 93).

قال الشَّاعر:

وكم صاحبٍ أكرمته غيرَ طائعٍ
ولا مكرهٍ إلا لأمرٍ تعمَّدا

وما كان ذاك البِرُّ إلا لغيرِه
كما نصبوا للطيرِ بالحبِّ مصيدا


[458] ((رسائل ابن حزم)) (1/192).

وقال أبو العتاهية:

وإن امرأ لم يرتجِ النَّاسُ نفعَه
ولم يأمنوا منه الأذَى لَلَئيمُ

وإن امرأ لم يجعلِ البِرَّ كنزَه
ولو كانت الدُّنيا له لعديمُ


[459] ((ديوان أبي العتاهية)) (ص: 393).

قال الصرصري:

واغرسْ أصولَ البِرِّ تجْنِ ثمارَها
فالبِرُّ أزكَى منبتًا للغارسِ


[460] ((الآداب الشرعية)) لابن مفلح (3/602).

وقال سفيان ابن عيينة:

أَبُنَيَّ إنَّ البِرَّ شيءٌ هيِّنُ
وجهٌ طليقٌ وكلامٌ ليِّنُ


[461] ((أدب الدنيا والدين)) للماوردي (ص 201).

قال أبو إسحاق الإلبيري:

فلا ترضَ المعايبَ فهي عارٌ
عظيمٌ يُورثُ الإنسانَ مقتا

وتهوي بالوجيهِ من الثُّريَّا
وتبدلُه مكانَ الفوقِ تحتا

كما الطَّاعاتُ تَنعَلُكَ الدَّراري
وتجعلُك القريبَ وإن بعدتا

وتنشرُ عنك في الدُّنيا جميلًا
فَـتُلفي البِرَّ فيها حيث كنتا

وتمشي في مناكبها كريمًا
وتجني الحمدَ ممَّا قد غرستا


[463] الثريا: نجم. انظر: ((لسان العرب)) لابن منظور (37/270).

[464] الدَّراري: الكواكب العظام التي لا تعرف أسماؤها.

انظر: ((لسان العرب)) لابن منظور (1/73).


[465] ((ديوان أبي إسحاق الإلبيري)) (ص 32).

قال الوليد ين يزيد:

من يتَّقِ الله يجدْ غِبَّ التُّقى
يومَ الحسابِ صائرًا إلى الهدَى

إنَّ التُّقى أفضلُ شيءٍ في العملْ
أرى جماعَ البِرِّ فيه قد دخلْ


[466] ((مجاني الأدب)) ليوسف شيخو (3/36).








رد مع اقتباس
قديم 2021-01-28, 15:26   رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مراقب المنتدى الاسلامي، قسم مشكلتي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










Flower2

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته

خُلُقِ البَشَاشَة وطلاقة الوجه في واحة الشِّعر

قال الشَّاعر:

وإنَّ محمدًا لرسولُ حقٍّ
حسيبٌ في نبوَّتِه نسيبُ

أمينٌ صادقٌ بَرٌّ تقيٌّ
عليمٌ ماجدٌ هادٍ وَهُوبُ

يُريك على الرِّضا والسخطِ وجهًا
تروقُ به البَشَاشَةُ والقطوبُ

يضيءُ بوجهِه المحرابَ ليلًا
وتظلمُ في النَّهارِ به الحروبُ


[526] ((ديوان البوصيري))

لأبي عبد الله محمد بن سعيد البوصيري (ص 84).


وقال آخر يعاتب صديقه:

وكنتَ إذا ما جئتُ أدنيتَ مجلسي
ووجهُك من تلك البَشَاشَةِ يقطرُ

فمَن لي بالعينِ التي كنتَ مرةً
إليَّ بها في سالفِ الدَّهرِ تنظرُ


[527] انظر: ((المستطرف)) للأبشيهي (1/423).

قال ابن أبى الدُّنيا:

حدَّثني أبو عبد الله محمد بن خلف التَّيمي

قال: (كان سعيد بن عبيد الطائي يتمثَّل:

اتَّقِ بالبِشْرِ مَن لقيتَ مِن النَّاسِ
جميعًا ولاقِهم بالطَّلاقة

ودعِ التِّيهَ والعبوسَ عن النَّاسِ
فإنَّ العُبُوسَ رأسُ الحماقة

كلما شئتَ أن تعادي عاديــتَ
صديقًا وقد تعزُّ الصداقة


[528] انظر: ((الإشراف فى منازل الأشراف)) لابن أبي الدنيا (1/225).

وقال ابن عبد البرِّ: ولبعض أهل هذا العصر:

أزورُ خليلي ما بدا لي هشه
وقابلني منه البَشَاشَة والبِشْر

فإن لم يكنْ هشٌّ وبشٌّ تركته
ولو كان في اللُّقْيَا الوِلَايَة والبِشْر

وحقُّ الذي ينتاب داري زائرًا
طعامٌ وَبِرٌّ قد تقدَّمه بِشْر


وقال آخر:

إنَّ حسنَ اللِّقاءِ والبِشْرَ ممَّا
يزرعُ الوُدَّ في فؤادِ الكريمِ

وهما يزرعان يومًا فيومًا
أسوأَ الظنِّ في فؤادِ اللَّئيمِ


وقال الشَّاعر:

إذا كان الكريمُ عبوسَ وجهٍ
فما أحلَى البَشَاشَة في البخيلِ


[529] انظر: ((الآداب الشرعية)) لابن مفلح (4/282)

و((بهجة المجالس وأنس المجالس)) لابن عبد البر (1/261).


وقال البحتري:

يا سعيدُ والأمرُ فيك عجيبُ
أين ذاك التَّأهيلُ والتَّرحيبُ

نَضَبَت بيننا البَشَاشَة والوُدُّ
وغارا كما يغورُ القَلِيبُ


[530] نضب الماء ينضب، بالضم، نضوبا

ونضب إذا ذهب في الأرض.

انظر: ((لسان العرب)) لابن منظور (1/762).


[531] ((ديوان البحتري)) (1/58).

وقال إيليا أبو ماضي:

قال البَشَاشَة ليس تسعدُ كائنًا
يأتي إلى الدُّنيا ويذهبُ مرغمًا

قلت ابتسمْ مادام بينك والرَّدَى
شبرٌ، فإنَّك بعدُ لن تتبسَّما


[532] انظر: ((دواوين الشعر العربي على مر العصور)) (39/230).








رد مع اقتباس
قديم 2021-01-29, 15:10   رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مراقب المنتدى الاسلامي، قسم مشكلتي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










Flower2

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته

خُلُقِ التَّأنِّي في واحة الشِّعر

قال النَّابغة:

الرِّفقُ يُمْنٌ والأناةُ سعادةٌ
فتأنَّ في رفقٍ تُلاقِ نجاحا


[596] ((كتاب العين)) للخليل بن أحمد (8/401).

وقال الشَّاعر:

استأنِ تظفرْ في أمورِك كلِّها
وإذا عزمتَ على الهوَى فتوكَّل


[597] ((تهذيب اللغة)) للأزهري (15/398).

وقال زهير:

منَّا الأناةُ وبعضُ القوم يحسبُنا
أنَّا بِطاءٌ وفي إبطائِنا سرعُ


[598] ((اللباب في علوم الكتاب)) لابن عادل (13/248).

وقال القطامي عمرو بن شييم:

قد يدركُ المتأنِّي بعضَ حاجتِه
وقد يكونُ مع المستعجلِ الزَّللُ

وربَّما فات قومًا بعضُ أمرِهمُ
مِن التَّأنِّي وكان الحزمُ لو عجلوا


[599] ((تاريخ الإسلام)) للذهبي (7/137).

وقال عبد العزيز بن سليمان الأبرش:

تأنَّفي أمرِك وافهمْ عنِّي
فليس شيءٌ يعدلُ التَّأنِّي

تأنَّ فيه ثمَّ قلْ فإنِّي
أرجو لك الإرشادَ بالتَّأنِّي


[600] ((روضة العقلاء ونزهة الفضلاء)) لأبي حاتم البستي (1/140).

وقال الشَّاعر:

لا تعجلنَّ لأمرٍ أنت طالبُه
فقلَّما يدركُ المطلوبَ ذو العَجلِ

فذو التَّأنِّي مصيبٌ في مقاصدِه
وذو التَّعجلِ لا يخلو عن الزَّللِ


[601] ((بريقة محمودية)) لأبي سعيد الخادمي (3/65).

وقال العجاج:

أناة وحلمًا وانتظارًا بهم غدًا
فما أنا بالواني ولا لا الضَّرِعِ الغمْرِ


[602] الواني: الضعيف البدن.

انظر: ((تاج العروس)) للزبيدي (40/261).


[603] الضَّرِع: الصغير من كل شيء، أو الصغير السن.

انظر: ((تاج العروس)) للزبيدي (21/408).


والغمر: الجاهل. انظر: ((لسان العرب)) لابن منظور (1/242).

[604] ((كتاب العين)) للخليل بن أحمد (8/401)

وقال الشَّاعر:

لا تعجلنَّ فربَّما
عجِل الفتَى فيما يضرُّه

ولربَّما كرِه الفتَى
أمرًا عواقبُه تسرُّه


[605] ((بصائر ذوي التمييز)) للفيروزآبادي (4/24).

وقال آخر:

انطقْ مصيبًا بخيرٍ لا تكنْ هذرًا
عيَّابةً ناطقًا بالفحشِ والرِّيبِ

وكنْ رزينًا طويلَ الصَّمتِ ذا فكرٍ
فإن نطقتَ فلا تُكثرْ مِن الخطبِ

ولا تُجِبْ سائلًا مِن غيرِ ترويةٍ
وبالذي عنه لم تسألْ فلا تجبِ


[606] ((حسن السمت في الصمت)) للسيوطي (113-114).








رد مع اقتباس
قديم 2021-01-30, 05:35   رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مراقب المنتدى الاسلامي، قسم مشكلتي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










Flower2

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته

خُلُقِ التَّضْحية في واحة الشِّعر

قال حسَّان شعرًا في الزُّبير -رضي الله عنهما-:

أقام على عهدِ النَّبي وهديه
حواريُّه والقولُ بالفعلِ يعدلُ

أقام على منهاجِه وطريقِه
يوالي وليَّ الحقِّ والحقُّ أعدلُ

هو الفارسُ المشهورُ والبطلُ الذي
يصولُ، إذا ما كان يومٌ مُحَجَّلُ

إذا كشفت عن ساقِها الحربُ حَشَّها
بأبيضَ سَبَّاقٍ إلى الموتِ يُــرْقِـلُ

وإن امرأً كانت صفيَّةُ أُمَّه
ومِن أَسَدٍ في بيتِها لمرَفِّلُ

له مِن رسول الله قربى قريبة
ومن نصرة الإسلامِ مجدٌ مؤثَّلُ

فكم كربةٍ ذبَّ الزُّبيرُ بسيفِه
عن المصطفى، واللهُ يعطي فيجزلُ

فما مِثلُه فيهم، ولا كان قبلَه
وليس يكونُ الدَّهرَ ما دام يَذْبُلُ

ثناؤُك خيرٌ مِن فعالِ معاشرٍ
وفعلُك، يا ابنَ الهاشميَّةِ أفضلُ


[634] ((ديوان حسان بن ثابت)) (199-200).

وقال علي الجارم:

بيتٌ دعائمُه نبلٌ وتَضْحيةٌ
إذا بنى النَّاسُ مِن صخرٍ ومن شِيدِ


[635] ((ديوان علي الجارم)) (ص 129).

وقال إبراهيم طوقان:

ما نال مرتبةَ الخلودِ
بغيرِ تَضْحيةٍ رضيَّة

عاشت نفوسٌ في سبيلِ
بلادِها ذهبت ضحيَّة


[636] ((الأعمال الشعرية الكاملة)) لإبراهيم طوقان (143).

وقال شوقي:

وما نيلُ المطالبِ بالتَّمني
ولكن تُؤخَذُ الدُّنيا غلابَا

وما استعصى على قومٍ منالٌ
إذا الإقدامُ كان لهم ركابَا


[637] ((أحمد شوقي - الأعمال الشعرية الكاملة)) (1/71).

وقال مسلم بن الوليد:

يجودُ بالنَّفسِ، إذ ضنَّ البخيلُ بها
والجودُ بالنَّفسِ أقصى غايةِ الجودِ


[638] ((نشوار المحاضرة)) للتنوخي (7/20).








رد مع اقتباس
قديم 2021-01-30, 14:52   رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مراقب المنتدى الاسلامي، قسم مشكلتي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










Flower2

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته

خُلُقِ التَّعاون في واحة الشِّعر

قال الشَّاعر:

لولا التَّعاونُ بينَ النَّاسِ ما شرفتْ
نفسٌ ولا ازدهرتْ أرضٌ بعمرانِ


[716] ((صيد الأفكار في الأدب والأخلاق والحكم))

لحسين المهدي (ص 303).


ويرحم الله شوقي حيث يقول:

إنَّ التَّعاون قوَّةٌ عُلويةٌ
بني الرِّجالَ وتبدعُ الأشياءَ


[717] ((صيد الأفكار في الأدب والأخلاق والحكم))

لحسين المهدي (ص 303).


وقال آخر:

لعمرُك ما مال الفتى بذخيرةٍ
ولكن إخوانَ الثِّقاتِ الذخائرُ


[718] ((عيون الأخبار)) لابن قتيبة الدينوري (3/4).

وقال آخر:

أُعِين أخي أو صاحبي في بلائِه
أقومُ إذا عضَّ الزَّمانُ وأقعُدُ

ومَن يفردِ الإخوانَ فيما ينوبُهم
تَـنُـبْه الليالي مرَّةً وهو مفردُ


[720] ((التذكرة السعدية))

لمحمد بن عبد الرحمن العبيدي (ص: 321).


وقال حافظ إبراهيم:

لا تعجبنَّ لملكٍ عَزَّ جانبُه
لولا التَّعاونُ لم تنظرْ له أثرَا


[721] ((صيد الأفكار في الأدب والأخلاق والحكم))

لحسين المهدي (ص 303).


ولله درُّ القائل:

كونوا جميعًا يا بَنيَّ إذا اعترَى
خَطبٌ ولا تتفرَّقوا آحادَا

تأبى القِداحُ إذا اجتمعن تكسُّرًا
وإذا افترقن تكسَّرت أفرادَا


[724] ((صيد الأفكار في الأدب والأخلاق والحكم))

لحسين المهدي (ص 86).


وقال آخر:

النَّاسُ للنَّاسِ مِن بَدوٍ وحاضرةٍ
بعضٌ لبعضٍ وإن لم يشعروا خدمُ


[725] ((موارد الظمآن لدروس الزمان))

لعبد العزيز السلمان (4/155).


وقال آخر:

إذا العبءُ الثَّقيلُ توزَّعته
رقابُ القومِ خفَّ على الرِّقابِ


[726] ((صيد الأفكار في الأدب والأخلاق والحكم))

لحسين المهدي (ص 303).


وقال آخر:

وإن قام منهم قائمٌ قال قاعدٌ
رشدتَ فلا غرمٌ عليك ولا خَذْلُ


وقال آخر:

إذا ما تأمَّلنا الأمورَ تبيَّنتْ
لنا وأميرُ القومِ للقومِ خادمُ


[727] ((موارد الظمآن لدروس الزمان))

لعبد العزيز السلمان (4/156).


وقال أحد الشُّعراء:

همومُ رجالٍ في أمورٍ كثيرةٍ
وهمِّي مِن الدُّنْيا صديقٌ مساعدُ

نكونُ كروحٍ بينَ جسمين قُسمتْ
فجسماهما جسمان والرُّوحُ واحدُ


[730] ((صيد الأفكار في الأدب والأخلاق والحكم))

لحسين المهدي (ص 666).


وقال آخر:

إنِّي رأيتُ نملةً
في حيرةٍ بين الجبال

لم تستطعْ حملَ الطَّعامِ
وحدَها فوق الرِّمال

نادت على أختٍ لها
تعينُها فالحملُ مال

لم يستطيعا حملَه
تذكَّرا قولًا يُقَال

تعاونوا جميعكم
فالخير يأتي بالوصال

نادت على إخوانِها
جاءوا جميعًا بالحبال

جرُّوا معًا طعامَهم
لم يعرفوا شيئًا محال


وقال حافظ إبراهيم:

إذا ألـمَّت بوادي النِّيلِ نازلةٌ
باتت لها راسياتُ الشَّامِ تضطربُ

وإن دعا في ثرى الأهرام ذو ألمٍ
أجابه في ذرا لبنان منتحبُ

لو أخلص النِّيلُ والأردنُ ودَّهما
تصافحتْ منهما الأمواهُ والعشبُ


[731] ((ديوان حافظ إبراهيم)) (ص 269).

وقال آخر:

وكلُّ عضوٍ لأمرٍ ما يمارسُه
لا مشي للكفِّ بل تمشي به القدمُ


[732] ((موارد الظمآن لدروس الزمان))

لعبد العزيز السلمان (4/156).


وقال أحمد محرم:

وبلوتُ أسبابَ الحياةِ وقستُها
فإذا التَّعاونُ قوَّةٌ ونجاحُ

وقال آيضًا:

وإن ضاع التَّعاونُ في أناسٍ
عَفت آثارُهم في الضَّائعينا


[733] ((ديوان محرَّم)) لأحمد محرم (1/592).

وقال آخر:

أخاك أخاك إنَّ مَن لا أخًا له
كساعٍ إلى الهيجا بغيرِ سلاحِ

وإنَّ ابنَ عمِّ المرءِ - فاعلمْ – جناحُه
وهل ينهضُ البازي بغيرِ جناحِ


[722] البازي: واحد البزاة التي تصيد، ضرب من الصقور.

انظر: ((لسان العرب)) لابن منظور (14/72).


[723] ((عيون الأخبار)) لابن قتيبة الدينوري (3/4).

وقال آخر:

إذا سيِّدٌ منَّا ذَرَا حَدُّ نابِه
تَخَمَّطَ فِينا نابُ آخَرَ مُقْرَمِ


[728] التخمط هو: الأخذ والقهر بغلبة.

((لسان العرب)) لابن منظور (7/297).


[729] القرم من الرجال: (السيد) المعظم.

انظر: ((تاج العروس)) للزبيدي (33/253).








رد مع اقتباس
قديم 2021-01-31, 13:55   رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مراقب المنتدى الاسلامي، قسم مشكلتي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










Flower2

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته

خُلُقِ التَّواضُع في واحة الشِّعر

قال الشاعر:

ولا تمشِ فوق الأرضِ إلَّا تواضعًا
فكم تحتها قومٌ هم منك أرفعُ

فإن كنتَ في عزٍّ وخيرٍ ومنعةٍ
فكم مات مِن قومٍ هم منك أوضعُ


[851] ((روضة العقلاء)) (ص 61).

وقال موسى بن علي بن موسى:

تواضعْ تكنْ كالنَّجمِ لاح لناظرٍ
على صفحاتِ الماءِ وهو رفيعُ

ولا تكُ كالدُّخانِ يعلو بنفسِه
إلى طبقاتِ الجوِّ وهو وضيعُ


[852] ((أعيان العصر وأعوان النصر)) للصفدي (5/479).

وقال آخر:

تواضعْ إذا ما نلتَ في النَّاسِ رفعةً
فإنَّ رفيعَ القومِ مَن يتواضعُ


[853] ((جواهر الأدب في أدبيات وإنشاء لغة العرب)) للهاشمي (2/480).

وقال آخر:

وكفى بملتمسِ التَّواضُعِ رفعةً
وكفَى بملتمسِ العلوِّ سفالًا


[854] ((تاريخ بغداد وذيوله)) للخطيب البغدادي (14/134).

وقال المرادي:

وأحسنُ مقرونَيْنِ في عينِ ناظرٍ
جلالةُ قدرٍ في خمولِ تواضعِ


[855] ((جواهر الأدب في أدبيات وإنشاء لغة العرب)) للهاشمي (2/480).

وقال آخر:

إنَّ التَّواضُعَ مِن خصالِ المتَّقي
وبه التَّقِيُّ إلى المعالي يرتقي


[856] ((موارد الظمأن لدروس الزمان)) للسلمان (4/152).








رد مع اقتباس
قديم 2021-02-01, 15:03   رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مراقب المنتدى الاسلامي، قسم مشكلتي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته

خُلُقِ التَّوَدُّد في واحة الشِّعر

وقال ابن الرُّومي:

فكثِّرْ مِن الإخوانِ ما اسطعتَ إنَّهمُ
بطونٌ إذا استنجدتهم وظهورُ

وليس كثيرًا ألفُ خلٍّ وصاحبٍ
وإنَّ عدوًّا واحدًا لكثيرُ

[937] ((أدب الدنيا والدين)) للماوردي (ص 181).

وأنشد محمَّد بن إبراهيم اليعمري:

حافظْ على الخلقِ الجميلِ ومزْ به
ما بالجميلِ وبالقبيحِ خفاءُ

إن ضاق مالُك عن صديقِك فالقَه
بالبِشْرِ منك إذا يحين لقاءُ


[935] ((روضة العقلاء)) لابن حبان البستي (ص 64).

وأنشد علي بن محمَّد البسامي:

أعاشرُ معشري في كلِّ أمرٍ
بأحسنِ ما أريتُ وما رأيتُ

وأجتنبُ المقابحَ حيث كانت
وأتركُ ما هويتُ وما فريتُ


[936] ((روضة العقلاء)) لابن حبان البستي (ص 66).

وقال أبو العتاهية:

إنَّ في صحةِ الإخاءِ من النَّاسِ
وفي خلةِ الوفاءِ لقلَّه

فالبس النَّاسَ ما استطعتَ على
النَّقصِ وإلَّا لم تستقمْ لك خلَّه

عِشْ وحيدًا إن كنتَ لا تقبلُ العذرَ
وإن كنتَ لا تجاوزُ زلَّه

من أب واحد وأم خلقنا
غير أنا في المال أولاد علَّه


[938] ((أدب الدنيا والدين)) للماوردي (ص 180).

وأنشد أبو علي العنزي:

القَ بالبِشْر من لقيتَ من النَّاس
جميعًا، ولاقِهم بالطلاقهْ

تجنِ منهم به جنيَ ثمارٍ
طيِّب طعمُه، لذيذ المذاقهْ

ودعِ التِّيه والعُبُوس عن النَّاس
فإنَّ العُبُوس رأسُ الحماقهْ

كلَّما شئتَ أن تعادي عاديت
صديقًا، وقد تَعِزُّ الصَّداقهْ


[939] ((الموشى)) للوشاء (ص 29).

وقال الشَّاعر:

فإذا القرابةُ لا تقرِّب قاطعًا
وإذا الموَدَّةُ أقربُ الأنسابِ


[940] ((عيون الأخبار)) لابن قتيبة (3/103).

وقال الخوارزمي في كتابه ((مفيد العلوم)):

وإن جفاك إخوانك وكفروا نعمتك

وأنكروا صنعك، ورأيت ممَّن أحسنت له سيِّئة

أو مرضت فلم يعدك، أو قدمت فلم يزرك

أو تشفَّعت فلم يقبلوا، فلا تغتمَّ


وتسَلَّ بهذه الأبيات التي لأبي بكر الصديق رضي الله عنه:

تغيَّرتِ الأحبةُ والإخاءُ
وقلَّ الصِّدقُ وانقطع الرَّجاءُ

وأسلمني الزَّمانُ إلى صديقٍ
كثيرِ الغدرِ ليس له وفاءُ

يديمون الموَدَّةَ ما رأوني
ويبقوا الوُدَّ ما بقي اللِّقاءُ

وكلُّ مَوَدَّةٍ للهِ تصفو
ولا يصفو على الخلقِ الإخاءُ

وكلُّ جراحةٍ فلها دواءٌ
وخُلُقُ السُّوءِ ليس له دواءُ


[941] ((مفيد العلوم ومبيد الهموم)) للخوارزمي (269-270).








رد مع اقتباس
قديم 2021-02-02, 14:20   رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مراقب المنتدى الاسلامي، قسم مشكلتي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










Flower2

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته

خُلُقِ الكَرَم والجُود في واحة الشِّعر

قال كلثوم بن عمرو التَّغلبي

-مِن شعراء الدَّولة العبَّاسية-:


إنَّ الكريمَ ليُخفي عنك عسرتَه
حتى تراه غنيًّا وهو مجهودُ

وللبخيلِ على أموالِه عللٌ
زرقُ العيونِ عليها أوجهٌ سودُ

إذا تكرَّمتَ عن بذلِ القليلِ ولم
تقدرْ على سعةٍ لم يظهرِ الجُودُ

بُثَّ النَّوَال ولا تمنعْك قلَّتُه
فكلُّ ما سدَّ فقرًا فهو محمودُ


[1068] ((الحماسة البصرية)) لأبي الحسن البصري (2/63).

وقال المنتصر بن بلال الأنصاري:

الجُودُ مكرمةٌ والبخلُ مبغضةٌ
لا يستوي البخلُ عندَ اللهِ والجُودُ

والفقرُ فيه شخوصٌ والغِنى دعةٌ
والنَّاسُ في المالِ مرزوقٌ ومحدودُ


[1069] ((روضة العقلاء)) لابن حبَّان البستي (ص 235).

وقال أحمد بن محمَّد بن عبد الله اليماني:

سأبذلُ مالي كلَّما جاء طالبٌ
وأجعلُه وقفًا على القرضِ والفرضِ

فإمَّا كريمًا صنتُ بالجُودِ عرضَه
وإما لئيمًا صنتُ عن لؤمِه عرضي


[1070] ((روضة العقلاء)) لابن حبَّان البستي (ص 238).

وقال حجبة بن المضَرَّب:

أناسٌ إذا ما الدَّهرُ أظلم وجهُه
فأيديهم بيضٌ وأوجهُهم زهرُ

يصونون أحسابًا ومجدًا مؤثَّلًا
ببذلِ أكفٍّ دونها المزْن (4) والبحرُ

سَمَوا فِي المعالي رتبةً فوق رتبةٍ
أحلَّتهم حيث النَّعائم والنَّسرُ

أضاءتْ لهم أحسابهم فتضاءلتْ
لنورِهم الشَّمس المنيرة والبدرُ

فلو لامس الصَّخرُ الأصمُّ أكفَّهم
أفاض ينابيعَ النَّدى ذلك الصَّخرُ

ولو كان في الأرضِ البسيطةِ منهمُ
لمخْتَبِط عاف لما عرف الفقرُ

شكرتُ لكم آلاءَكم وبلاءَكم
وما ضاع معروفٌ يكافئُه شكرُ


[1072] ((الأمالي)) للقالي (1/54).

وقال آخر:

ويُظهرُ عيبَ المرءِ في النَّاسِ بخلُه
ويسترُه عنهم جميعًا سخاؤُه

تغطَّ بأثوابِ السَّخاءِ فإنَّني
أرى كلَّ عيبٍ والسَّخاءُ غطاؤه


[1073] ((روضة العقلاء)) لابن حبَّان البستي (ص 227).

وقال آخر:

حرٌّ إذا جئتَه يومًا لتسألَه
أعطاك ما ملكتْ كفَّاه واعتذرا

يُخفي صنائعَه واللهُ يظهرُها
إنَّ الجميلَ إذا أخفيته ظهرا


[1074] ((المحاسن والأضَّداد)) للجاحظ (1/92).

وقال الراضي العبَّاسي:

لا تعذلوا كرمي على الإسرافِ
ربحُ المحامدِ متجرُ الأشرافِ

إنِّي مِن القومِ الذين أكفُّهم
معتادةُ الإتلافِ والإخلافِ


[1075] ((الأوراق قسم أخبار الشُّعراء)) للصولي (2/54).

وقال حاتم الطَّائي:

أماوِيَّ إنَّ المال غادٍ ورائحٌ
ويبقى مِن المال الأحاديثُ والذِّكرُ

أماوِيَّ إنِّي لا أقولُ لسائلٍ
إذا جاء يومًا: حلَّ في ما لنا نذرُ

أماويَّ إمَّا مانعٌ فمبينٌ
وإمَّا عطاءٌ لا يُنهْنِهُه الزَّجرُ

أماوِيَّ ما يُغني الثَّراءُ عن الفتى
إذا حشرجتْ يومًا وضاق بها الصَّدرُ

أماوِيَّ إن يصبحْ صداي بقفرةٍ
مِن الأرضِ لا ماءٌ لديَّ ولا خمرُ

ترى أنَّ ما أنفقتُ لم يكُ ضرَّني
وأنَّ يديَّ ممَّا بخلت به صفرُ

وقد علم الأقوامُ لو أنَّ حاتمًا
أراد ثراءَ المالِ كان له وفرُ


[1076] ((الشِّعر والشُّعراء)) للدينوري (1/239).

وقال آخر:

لا تبخلنَّ بدُنْيَا وهي مقبلةٌ
فليس ينقصها التَّبذير والسَّرفُ

فإن تولَّت فأحرى أن تجودَ بها
فالشُّكرُ منها إذا ما أدبرت خلفُ


[1077] ((روضة العقلاء)) لابن حبَّان البستي (ص 262).

وقال أحمد بن إبراهيم العبرتاني:

لا تكثري في الجُودِ لائمتي
وإذا بخلتُ فأكثري لومي

كُفِّي فلست بحاملٍ أبدًا
ما عشتُ همَّ غدٍ على يومي


[1078] ((ربيع الأبرار ونصوص الأخيار)) للزَّمخشري (4/369).








رد مع اقتباس
قديم 2021-02-03, 13:53   رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مراقب المنتدى الاسلامي، قسم مشكلتي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










Flower2

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته

خُلُقِ حُسْن الظَّن في واحة الشِّعر

قال الشَّاعر:

حَسِّنِ الظَّنَّ تعشْ في غبطةٍ
إنَّ حُسْن الظَّنِّ مِن أوقى الجننْ

مَن يظن السُّوءَ يُجْزَى مثلَه
قلَّما يُجْزَى قبيحٌ بحسنْ


[1132] ((ديوان المتنبي)) (ص 459).

وقال آخر:

من ساء ظنًّا بما يهواه فارقه
وحرَّضته على إبعادِه التُّهمُ


[1133] ((محاضرات الأدباء)) للراغب الأصفهاني (2/25).

ولقد أحسن الذي يقول:

ما يستريحُ المسيءُ ظنًّا
مِن طولِ غمٍّ وما يريحُ


[1134] ((صيد الأفكار)) لحسين بن محمد المهدي (1/505).

قال المتنبي:

إذا ساء فعلُ المرءِ ساءتْ ظنونُه
وصدَّق ما يعتادُه من توهُّمِ

وعادى محبِّيه بقولِ عُـداتِه
فأصبح في دَاجٍ من الشَّكِّ مظلمِ


[1130] من دجا: الدجى: سواد الليل مع غيم

وأن لا ترى نجما ولا قمرا،

وقيل: هو إذا ألبس كل شيء وليس هو من الظلمة.

انظر: ((لسان العرب)) لابن منظور (14/249).


[1131] ((نفح الطيب من غصن الأندلس الرطيب)) لأحمد المقري (5/576).









آخر تعديل *عبدالرحمن* 2021-02-03 في 13:55.
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 12:15

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


2006-2020 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)

Powered by vBulletin .Copyright آ© 2018 vBulletin Solutions, Inc