التحذير من العجلة وعدم التثبت في نقل الأخبار - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > منتديات الدين الإسلامي الحنيف > قسم النوازل و المناسبات الاسلامية ..

في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

آخر المواضيع

التحذير من العجلة وعدم التثبت في نقل الأخبار

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2019-08-21, 16:41   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
أبو أنس ياسين
عضو مبـدع
 
إحصائية العضو










افتراضي التحذير من العجلة وعدم التثبت في نقل الأخبار

التحذير من العجلة وعدم التثبت في نقل الأخبار

قال الشيخ أ.د محمد بن عبدالوهاب العقيل شفاه الله وعافاه :

وقد ذكر ابن كثير رحمه الله عدّة روايات تحذِّرُ من العجلة وعدم التثبت؛ منها حديث أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : "كفى بالمرء كذبًا أن يحدّث بكل ما سمع".
وعن المغيرة بن شعبة رضي الله عنه : أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن قيل وقال.
ق
ال ابن كثير رحمه الله : (أي الذي يُكثِرُ من الحديث عمّا يقول الناس من غير تثبّتٍ ولا تدبّرٍ، ولا تَبَيُّنٍ).
ثم ذكر ابن كثير رحمه الله قوله صلى الله عليه وسلم : "بئسَ مطيّة الرجل زعموا".
قال ابن كثير رحمه الله : (ويُذكَرُ هاهنا حديث عمر رضي الله عنه المتفق عليه حين بلغه أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم طلّق نساءه، فجاء من منزله حتى دخل المسجد فوجدَ الناسَ يقولون ذلك فلم يصبِرْ حتى استأذنَ على رسول الله صلى الله عليه وسلم فاستفهمه : أطلّقتَ نساءك ؟ قال : "لا"، فقلتُ : الله أكبر ....) الحديث.
وعند مسلم: فقلتُ : أطلّقتهنّ ؟ فقال: "لا". فقمتُ على باب المسجد فناديتُ بأعلى صوتي: لَمْ يطلِّق رسول الله صلى الله عليه وسلم نساءه. ونزلت الآية.
قال عمر رضي الله عنه: أنا استنبطتُ ذلك الأمر. متفق عليه.


اه نقلا من كتابه : كتاب الفتنة وموقف المسلم منها ص 74.

وقال حفظه الله وشفاه :
من المعلوم أنّ زمان الفتن زمان خطير يكثر فيه القيل والقال، ويُحمَلُ الكلام فيه على غير محامله، ويكثر الجدال، ويحرص فيه على نقل الأخبار، وإشاعة الأقوال، ويتصدّر مَن حقُّهُم التأخر، وتنطق فيه الرويبضة، وفي زمان هذا حاله ينبغي للمسلم العاقل أن يلتزم أوامر الله سبحانه وتعالى بكلّ قوّة ودقّة، ولا يجاوزها، ففي لزومها النجاة، وفي مفارقتها الهَلَكة.
........ ثم قال
قال تعالى : { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ فَتَبَيَّنُوا أَن تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَىٰ مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ}.
قال ابن كثير رحمه الله: (يأمر تعالى بالتثبت في خبر الفاسق ليحتاط له؛ لئلاّ يُحكَمَ بقوله فيكون في نفس الأمر كاذبًا أو مخطِئًا، فيكون الحاكم بقوله قد اقتفى وراءه، وقد نهى الله عن اتّباع سبيل المفسدين). تفسير ابن كثير (7/3265).
انتهى نقلا من كتابه : كتاب الفتنة وموقف المسلم منها ص 72.






 

رد مع اقتباس
 

الكلمات الدلالية (Tags)
التثبت،

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 10:21

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


2006-2019 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)

Powered by vBulletin .Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc