كيف يغفر الله لي ذنبي و كيف اتوب - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > منتدى الأسرة و المجتمع > قسم مشكلتي

قسم مشكلتي هنا يمكنك طرح أي مشكلة تواجهك بواسطة الاستعانة بخدمة الوسيط


في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

آخر المواضيع

كيف يغفر الله لي ذنبي و كيف اتوب

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2019-09-19, 19:17   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
مشكلتي
العضوية خاصة
 
إحصائية العضو









افتراضي كيف يغفر الله لي ذنبي و كيف اتوب

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
انا فتاة تعرفت على شاب خطبني كانت بيننا علاقة حب كنا صغار فالعمر و بعد الخطبة للاسف دخل الشيطان بيننا غلطت معاه و ارتكبت فاحشة الزنا ومن هذاك الوقت و حياتنا تقلبت انا ماش تاع هذاك الشيئ ربي شاهد عليا مدخلت في حتى علاقة قبله كان الاول و الاخير و هو نفس الشيئ كان وليد فاميليا و مكاش لي يغلط
قعدنا مخطوبين و مشاعرنا حاجة ما تبدلت فيها قعد يحبني و قعدت نحبو لكن كانت تعترضنا مشاكل و انا كنت متيقنة بلي ربي راه غضبان علينا
جازت سنتين و كتب ربي و تزوجنا و درك عندنا سنة ونصف زواج و راني حامل الحمد لله على كل شيئ
لكن حياتنا تبدلت من ناحيتي يطغى عليا الوسواس ومن ناحيتو رجع شبه مدمن و مقلق وعلابالي بلي ربي عاقبنا بهاذ الشئ خاطش راه غضبان منا
اخواني اخواتي صدقوني راح نهبل راني ندمانة استغفرت ربي على واش درت و صدقت و درت بزاف صوالح ملاح هكذاك ومازلني في الضيق و احساسي بلي ربي مازال غضبان عليا و مادام ربي سبحانه راه غضبان عمرنا لا راح نكونو فرحانين
تعيشو لوجه الله قولولي كفاه نزيد نتوب وكفاه ربي يسمحلي و يغفرلي
و من فضلكم بدون تجريح والله لي فسا يكفي و راني نتمنة فالموت حياتي رجعت كابوس ومافيها حتى طعم







 

رد مع اقتباس
مساحة إعلانية

قديم 2019-09-20, 11:19   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
ع.عيسى
عضو مميّز
 
إحصائية العضو










افتراضي

لو كان جا ربي غضبان عليك وانتقم منك ...، لو كان ما تزوجتي وما تسترتي و لو كان تفضحتي والله اعلم ماكان مصيرك ..عليك الان التوبة من ذنب اخر واشد وهو ذنب السوء الظن بالله .، احمدي ربي ليل نهار انه سترك ، اما انه ترجعي المشاكل التي تحدث عادة الى غضب الله وانتقامه فهذا من وسوسة الشيطان لتيأسي من روح الله ولا يياس من روح الله الا القوم الكافرون .







رد مع اقتباس
قديم 2019-09-20, 15:29   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مشرف المنتدى الاسلامي، قسم مشكلتي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

السلام عيكم و رحمه الله و بركاتة

ملخص شروط التوبة الصحيحة هي:

1 - الإقلاع عن الذنب.

2 - الندم على ما فات.

3 - العزم على عدم العودة إليه.

وإذا كانت التوبة من مظالم العباد في مال أو عرض أو نفس

فتزيد شرطا رابعا، هو: التحلل من صاحب الحق أو إعطاؤه حقه.


تفصيل

قد أمر الله تعالى عباده بالتوبة النصوح

فقال : ( يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا تُوبُوا إِلَى اللَّهِ تَوْبَةً نَصُوحًا

عَسَى رَبُّكُمْ أَنْ يُكَفِّرَ عَنْكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَيُدْخِلَكُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ يَوْمَ لَا يُخْزِي اللَّهُ النَّبِيَّ

وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ نُورُهُمْ يَسْعَى بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِمْ

يَقُولُونَ رَبَّنَا أَتْمِمْ لَنَا نُورَنَا وَاغْفِرْ لَنَا إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ ) التحريم/8

الندم شرط رئيسي أو هو ركن التوبة الأعظم

فعَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مَعْقِلٍ بْنِ مُقَرِّنٍ قَالَ :

كَانَ أَبِي عِنْدَ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مَسْعُودٍ فَسَمِعَهُ يَقُولُ:

سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : "النَّدَمُ تَوْبَةٌ"

رواه أحمد (4012) وصححه الألباني

وقد قال بعض أهل العلم :

" يَكْفِي فِي التَّوْبَةِ تَحَقُّقُ النَّدَمِ ؛ فَإِنَّهُ يَسْتَلْزِمُ الْإِقْلَاعَ عَن الذنوب ، وَالْعَزْمِ عَلَى عَدَمِ الْعَوْدِ؛ فَهُمَا نَاشِئَانِ عَنِ النَّدَمِ لَا أَصْلَانِ مَعَهُ " .

انظر: "فتح الباري" (13/ 471) .


وإنما يعين العبد على تحقق الندم في قلبه ، أمور :

أولها : العلم بالله بعد الجهل به .

قال تعالى : ( إِنَّمَا التَّوْبَةُ عَلَى اللَّهِ لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السُّوءَ بِجَهَالَةٍ ثُمَّ يَتُوبُونَ مِنْ قَرِيبٍ فَأُولَئِكَ يَتُوبُ اللَّهُ عَلَيْهِمْ وَكَانَ اللَّهُ عَلِيمًا حَكِيمًا *

وَلَيْسَتِ التَّوْبَةُ لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السَّيِّئَاتِ حَتَّى إِذَا حَضَرَ أَحَدَهُمُ الْمَوْتُ قَالَ إِنِّي تُبْتُ الْآنَ وَلَا الَّذِينَ يَمُوتُونَ وَهُمْ كُفَّارٌ أُولَئِكَ أَعْتَدْنَا لَهُمْ عَذَابًا أَلِيمًا ) النساء/17-18

قال مجاهد في قوله ( لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السُّوءَ بِجَهَالَةٍ )

: " كل من عصى ربه فهو جاهل ، حتى ينزع عن معصيته. "

انتهى ، من "الصحيح المسبور في التفسير بالمأثور" ( 2/19 ) .


ثانيها : ذكر الله بعد الغفلة عنه :

قال تعالى : ( وَسَارِعُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَاوَاتُ وَالْأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ *

الَّذِينَ يُنْفِقُونَ فِي السَّرَّاءِ وَالضَّرَّاءِ وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ *

وَالَّذِينَ إِذَا فَعَلُوا فَاحِشَةً أَوْ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ ذَكَرُوا اللَّهَ فَاسْتَغْفَرُوا لِذُنُوبِهِمْ وَمَنْ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلَّا اللَّهُ وَلَمْ يُصِرُّوا عَلَى مَا فَعَلُوا وَهُمْ يَعْلَمُونَ *

أُولَئِكَ جَزَاؤُهُمْ مَغْفِرَةٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَجَنَّاتٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَنِعْمَ أَجْرُ الْعَامِلِينَ ) آل عمران/133-136

عن علي بن أبي طالب قال : حدثني أبو بكر، وصدق أبو بكر، قال: سمعت رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يقول:

( ما من رجل يُذنب ذنباً، ثم يقوم فيتطهر، ثم يصلي، ثم يستغفر الله، إلا غفر الله له ) .

ثم قرأ هذه الآية : ( وَالَّذِينَ إِذَا فَعَلُوا فَاحِشَةً أَوْ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ ذَكَرُوا اللَّهَ فَاسْتَغْفَرُوا لِذُنُوبِهِمْ وَمَنْ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلَّا اللَّهُ وَلَمْ يُصِرُّوا عَلَى مَا فَعَلُوا وَهُمْ يَعْلَمُونَ )

أخرجه أبو داود 1521 والترمذي 406 وابن ماجة 1395

وصححه الالباني في صحيح الجامع 5738


ثالثها : الخوف من مكر الله بعد الأمن منه :

قال تعالى : ( أَيَحْسَبُونَ أَنَّمَا نُمِدُّهُمْ بِهِ مِنْ مَالٍ وَبَنِينَ * نُسَارِعُ لَهُمْ فِي الْخَيْرَاتِ بَلْ لَا يَشْعُرُونَ * إِنَّ الَّذِينَ هُمْ مِنْ خَشْيَةِ رَبِّهِمْ مُشْفِقُونَ * وَالَّذِينَ هُمْ بِآيَاتِ رَبِّهِمْ يُؤْمِنُونَ *

وَالَّذِينَ هُمْ بِرَبِّهِمْ لَا يُشْرِكُونَ (59) وَالَّذِينَ يُؤْتُونَ مَا آتَوْا وَقُلُوبُهُمْ وَجِلَةٌ أَنَّهُمْ إِلَى رَبِّهِمْ رَاجِعُونَ * أُولَئِكَ يُسَارِعُونَ فِي الْخَيْرَاتِ وَهُمْ لَهَا سَابِقُونَ ) المؤمنون /55-61


رابعها : رجاء رحمة الله بعد القنوط منها :

قال تعالى : ( قُلْ يَاعِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ (53) وَأَنِيبُوا إِلَى رَبِّكُمْ وَأَسْلِمُوا لَهُ مِنْ قَبْلِ أَنْ يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ

ثُمَّ لَا تُنْصَرُونَ (54) وَاتَّبِعُوا أَحْسَنَ مَا أُنْزِلَ إِلَيْكُمْ مِنْ رَبِّكُمْ مِنْ قَبْلِ أَنْ يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ بَغْتَةً وَأَنْتُمْ لَا تَشْعُرُونَ (55) الزمر/53-55

وعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا: أَنَّ نَاسًا مِنْ أَهْلِ الشِّرْكِ كَانُوا قَدْ قَتَلُوا وَأَكْثَرُوا وَزَنَوْا وَأَكْثَرُوا،

فَأَتَوْا مُحَمَّدًا صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، فَقَالُوا: إِنَّ الَّذِي تَقُولُ وَتَدْعُو إِلَيْهِ لَحَسَنٌ، لَوْ تُخْبِرُنَا أَنَّ لِمَا عَمِلْنَا كَفَّارَةً ؟

فَنَزَلَ: وَالَّذِينَ لاَ يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَهًا آخَرَ، وَلاَ يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالحَقِّ، وَلاَ يَزْنُونَ [الفرقان: 68] ، وَنَزَلَتْ قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ، لاَ تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ [الزمر: 53] .

رواه البخاري 4810 ومسلم 122






رد مع اقتباس
قديم 2019-09-20, 17:09   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
sihem8193
عضو مشارك
 
إحصائية العضو










افتراضي

من الكلام نتاعك فهمت حاجة ونتمنى نكون غالطة وماراكيش تقصدي هاذ الشيء
فهمت أنك راكي باغية توبي لأنك في حالة صعيبة وكي توبي تتيسر أمورك، يعني لو أمورك مليحة ومعندكش مشاكل معناها ما كنتيش رايحة تخممي في التوبة؟
لا يا أختي، أنتي توبي لأنك متيقنة بلي درت غلطة، وادعي ربي يغفرلك
أما المشاكل لي راكي فيها فادعي ربي يفرج عليك
وإذا فهمتك غلط فاسمحيلي







رد مع اقتباس
قديم 2019-09-20, 22:19   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
نجاة^^
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية نجاة^^
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

السلام عليكم
إذا قدرتي ماديا روحي ديري عمرة أنت والزوج تاعك متى تيسرت الأمور
المهم لا تتوقفي على التوبة ديري كلش
وأحمدي ربي ليل نهار لانه سترك ،،
ربي يغفرلنا أجمعين







رد مع اقتباس
قديم 2019-09-21, 03:20   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
قدور بن عاشور
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية قدور بن عاشور
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

التائب من الذنب كمن لاذنب له.
إن كنتِ صادِقةً مع نفسك فاعلمي أن الله قد تاب عليك
عيشي حياتك و اخطيك من الوسواس

كل الأزواج يمرون بمشاكل في السنوات الأولى من زواجهما

فهي فترة توافق Periode d'adaptation
و هذا أمر عادي
سيختفي مع مرور الوقت
عندما تختفي الفوارق في العقليات
***

أما قضية مدمن مافهمتهاش لذا لم أعلق عليها






رد مع اقتباس
قديم 2019-09-22, 14:32   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
تاج الوقار16
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية تاج الوقار16
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

اختي ما درناش كبيرة كهذه ولكن حياتنا ماراهيش سهلة وفيها ما يوحش النفوس الهشة
وإنما دائما نقول
تكفير ذنوب
يريد الله أن نتقرب منه ونلجأ إليه
ولاننا نثق بالله ولا نقول هذا من سخطه
اما عنك
فمدام سترك واعطاك فرصة وطول عمرك توبي اكثر
عمرة فكرة مريحة
تهلو في الأيتام زورو المستشفيات مساعدة المرضى
الصدقة
أبواب الخير كثيرة ولكن احسن الظن بالله
وما تربطوش الاحداث على انها عقاب







رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 22:30

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


2006-2019 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)

Powered by vBulletin .Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc