مختصرات عن بنو مرين - الصفحة 3 - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > منتديات الأنساب ، القبائل و البطون > منتدى قبائل الجزائر

منتدى قبائل الجزائر كل مايتعلق بأنساب القبائل الجزائرية، البربرية منها و العربية ... فروعها و مشجراتها...

منتديات الجلفة ... أكثر من 14 سنة من التواجد على النت ... قم بالتسجيل في أكبر تجمع جزائري - عربي و استفد من جميع المزايا، تصفّح دون اعلانات، اشترك في المواضيع التي تختارها ليصلك الجديد على بريدك الالكتروني

في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

آخر المواضيع

مختصرات عن بنو مرين

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2020-11-15, 22:34   رقم المشاركة : 31
معلومات العضو
**عابر سبيل **
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية **عابر سبيل **
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي


السلام عليكم

مواطن بنو مرين

استكمالا لما سلف من حديثنا عن مواطن بنو مرين من أن اوليتهم مزعومة و دعايات النسابة فيهم بالغلط مرسومة

نتطرق بحول الله لما هو بالاجماع مجمول و با كيانهم و بقاياهم في الاوطان مكمول
فهدا القبيل شعب مشهور معروف العين والاثر سكنو الاوطان قبل الملك المرسوم و كان أكثرهم بالقفار من لدن جهات الجريد با تونس و على الأرجح هم من قام بحصار قسطيلية بدعوة النكارية و الاباضية و زعيمهم في دالك مخلد ابن كيداد اليفرني و مواطنهم بالقفار كثيرة من غدامس الى واد ملوية و سلجسامة مرورا با قصور توات و احواز تلمسان مع فصيل من بني يلومي و كل هده المواطن كانت بلاد بنو واسين مند القرون الاولى للميلاد بعيدا عن ما يدعيه الرواة الدين لم يقومو بواجب التحقيق و لا فندو الاساطير المضعفة و هده بعض مواطنهم في تلك النواحي قبل الملك
كما كانت التلول و ما يحاديها من القفر مواطن راسخة لكثير منهم ادعى بعض النسابة اصلهم منها و قد سمع ابن مرزوق ان بلاد الزاب كانت موطنهم العريق في كلامه عن محمد أميرهم حيث قال انه اول أمير تخطى بلاد الزاب منهم
و الزاب عنده يحده بلاد الجريد و لكنه لا يحدد منتهاه ولا حدوده شمالا وجنوبا و غربا فيما قرأت و قد فصل بين أوراس و الزاب في موضع آخر و هو بدالك ربما قد وضع الاوراس حده الشمالي و الزاب يختلف تعريفه من مؤرخ لآخر و ربما يراه بحكمه ابن المنطقة الصحاري التي بين الجريد و الحضنة فهو بدالك يشمل مدينة نفطة و صحراء النمامشة و هده الأخيرة تتقاطع مع بادس وهي إحدى مدن الزاب المشهورة و تتعداها في أقصى الجنوب من الغرب و في شمالها و غربها حيث نجد صحاري بلدية الولجة بخنشلة وهي على سفح جبل أوراس فهي في محيطها و كذالك واد سوف و نواحي بسكرة و هو نفس تعريف الرحالة حسن الوزان الافريقي
و نجد ابن ابي الزرع يدكر محمد هدا و احياء بنو مرين ازاء جبل ايكجان
و قرب جبل ايكجان مناطق سدويكش و جبال جيجل و سطيف
و يزعم ابن الأحمر ان بنو مرين من جبل ايكجان و هدا القول مما تنمو فيه الروايات و التي تتكلم عن ماض غابر و هو بدوره قد تكلم عن مرين الامير و قبله جده ماخوخ الدي دكره ابن ابي الزرع و الدي أنكره ابن مرزوق العجيسي و الدي دكر ان اول امير انتشر في بني مرين دكره هو محمد ولم يتطرق ابدا الى ان الأمير المزعوم ماخوخ الدي دكره ابن ابي الزرع في أخباره وقد قال ان ابا سعيد السلطان المريني نقلا من ولده أبي الحسن السلطان المريني ايضا قد انكر على ابن ابي الزرع الكثير من الأخبار و أكذبه فيها حين عرض عليه ابن مرزوق ما قاله ابن ابي الزرع في نسبهم و ما ساير دالك من أخبار عن القرون الأولى و مما قاله ابن ابي الزرع في أخباره رئاسة ماخوخ جد مرين الدي تأمر على زناته في عصره و كان محمودا و مشكورا بين قومه لجزيل
عطاياه حسبه بينما نرى ابن مرزوق يعارض دكر هده الرواية مما يوحي بتكديبه فيقول ان اول امير انتشر في بني مرين دكره و اشتهر حمده و شكره هو محمد و الدي كما قلنا عنه وراءه يبدأ اختلاف النسابة هل هو ابن وزرير من زناته ام ابن علي من الحسن ابن علي من الروضة الشريفة و الحقيقة أن دالك يصح بشكل كبير فا ختلاف النسابة بعد محمد هدا يوحي لنا بأنه فعلا بعده تبدأ الاجتهادات و حتى التلفيقات و الله أعلم و قوله أن بنو مرين من أشرف قبائل المغرب هو لما لهم حسبه من رئاسة في سالف الدهر من محمد هدا و بعده أبناؤه إلى غاية إبا الحسن فا انتماء ملوك الدولة ببني مرين ظاهر لا لبس فيه و إن كان عرفا و قد مدحهم و أثنى عليهم
و ذكر أن بنو مرين أعلام زناته و رؤساؤهم في سالف الدهر
و أن تملكهم با مواطن زناته مشرقا و مغربا كان في عهد محمد
و الدي آلت إليه إمارة زناته من حد بلاد الجريد إلى واد ماوية
و قد وارثو الملك المرسوم بعد انقطاع الرئاسة البدوية
و قد كان عموم كلامه في نسبهم و أخبارهم ما يقوده
إلى الملك أبا الحسن
فقال ولسنا نتعرض إلا لذكر سلف مولانا
المرحوم بإختصار *يقصد أبا الحسن* لأن الغرض من هدا
المجموع الإختصاص بسيرته على حسب قوله
و هو بدالك قد دكر ما يخص أخبار أسلافه الأمراء وجعل الشرف فيهم من محمد
و هو الأمير الأول بزعمه إلى غاية ابي سعيد و كل ما قاله غرضه الوصول بفكرة تشريفه و تشريف و قبيلته من خلال أسلافهم الأمراء الدين تأمرو على زناته ثم على قبائل المغرب


و قد رأينا من طرف بعض المحققين ترفعهم عن دكر أولية هدا الشعب و هدا الأمير المزعوم مثل ابن خلدون و ابن مرزوق العجيسي و الصحيح ان هده المواطن المدكورة هي من بلادهم التي سكنوها و أما غير دالك فهو من الروايات المضعفة و الاخبار الملفقة وما شجرة نسبهم الغير منطقية التي رفعها نقلا من نسابة آخرين الا دليل على خطوته الارتجالية المزخرفة بأخبار كادبة عن ماضي القرون الاولى التي تنمو فيها الأقوال

و قد رفع ابن خلدون من الرقعة الجغرافية لهدا القبيل استنادا الى روايات اخرى من بعض بطون مرين فا جعل صحاري برقة و المغرب الاوسط و واد ملوية و بلاد الجريد و بلاد الزاب و أرض افريقية كلها مواطن لبنو مرين الاولى قبل جيلهم الثاني و من المؤرخين مثل صاحب كتاب الحلل الموشية في الأخبار المراكشية المعاصر لدولة بنو مرين و الدي قال فيه بعض المحققين انه لابن الخطيب لسان الدين المقرب من سلاطين بنو مرين و بنو الاحمر ملوك رندة من أن اصل بنو مرين هو أحواز تلمسان ما بين
ها و بين تيهرت و هدا ادعاء زائف لأنه في الحقيقة كان يتكلم عن ماض غابر لا يعلم حقيقته الا الله
و ملخص كلامنا في مواطنهم ما دكر عن قبائلهم في زناته الاولى حيث دكر اسمهم فيها ، يقول ابن خلدون ان منهم بغدامس في قصور اختطت مند عهد الاسلام و بعضها لهم من بطونهم بنو ورتاجن و بنو واطاس و منهم ببلد الحامة قبلة الجريد بالقرب من قابس با تونس يسمون بنو ورتاجن و منهم بقصور توات بالجزائر و جنوب تلمسان يسكنون مع بنو يلومي حلفاؤهم و منهم بواد ملوية و سلجسامة و بقاياهم بالزاب و اوراس دكرهم ابن مرزوق و منهم بمواطن سدويكش و بنو عياار من مغراوة بنواحي سطيف و ميلة دكرهم ابن قنفد حيث قال ان البلاد موطن لسدويكش و بنو عيار وهي لبنو مرين و كل هده المواطن ممن سكنته بنو مرين وهدا ما هو مسطر في دواوين المؤرخين والنسابة على حسب ما قرأت و الحقيقة ان مواطن بنو مرين هي تشمل الكثير من صحاري تونس و ليبيا و الجزائر و المغرب من غدامس و قابس الى سوف و ورقلة و مزاب و النمامشة الى توات و الجلفة و الاغواط بالجزائر الى سلجسامة وفيكيك بالمغرب و من تلول قفصة الى تبسة و خنشلة و جبل اوراس و ميلة و سطيف الى تيارت و سعيدة الى تلمسان وبلعباس الى واد ملوية و غيرها
و للحديث بقية
و الله اعلم




















 

رد مع اقتباس
قديم 2020-11-23, 18:59   رقم المشاركة : 32
معلومات العضو
**عابر سبيل **
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية **عابر سبيل **
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي


السلام عليكم و رحمة الله


السلام عليكم

أصل موطن بنو مرين و اختلاف نسابتهم حوله

دائما في بيان الأسطورة في من دكر أصل موطن بنو مرين بتلك الصورة

نتطرق الآن الى تلفيق آخر فيما يخص هدا الموضوع و الصادر هده المرة من شاعرهم الرسمي ابو فارس عبد العزيز الملزوزي و هو كان في دولة بنو مرين عند بدايتها و الدي يحدد موطنهم الاصلي أرض الصحراء و السباسب حيث كانو يجاورون العرب وهدا حسبه مبتدأ جيلهم و جيل زناته الأولى من قبلهم لم يفارقو فيها الظعن و الرعي شأنهم شأن الاعراب أقرباؤهم في النسب بزعمه و الصحراء و أرض السباسب هي الأراضي الواسعة القاحلة التي لا ماء فيها تنبت فيها الأعشاب الجافة التي لا تتطلب كثير ماء و يؤكد ان دخول المغرب من طرف بنو مرين كان من الصحراء و السباسب و قد دكر مؤرخين آخرين مثل ابن الأحمر انهم دخلو الى المغرب الأقصى من صحراء الزاب بينما يدكر ابن خلدون أنهم كانو يسكنون القفر من فيكيك و سلجسامة الى بلاد الزاب و كدالك بواد ملوية قبل تملكهم المرسوم في فاس
يقول في دالك
و لم تزل زناته مع العرب ..مجاورين في مراعيهم حقب
.مدهبهم كا مدهب الأعراب ...لقربهم في الأرض والأنساب
.سكناهم الصحراء والسباسب ...وشكلهم لشكلهم مناسب
و عموم كلامه يدكرنا بجيتول الفيسين المدكورين في الصحراء بنواحي ولاية النعامة في القرن الاول ميلادي و يعرفنا أن سكناهم بالمغرب أقدم مما يزعمه بعض المؤرخين الملفقين و يؤيد قول ابن خلدون حول أنهم كانو يبعدون في القفر ليس لهم قرار بعيدون عن الأرياف و لم تكن لهم مخالطة معهم لكي يعرف هؤلاء الأخيرين خبرهم
فا يقول
فجاورت زناته البرابر
فصيرو كلامهم كما ترى
ما بدل الدهر سوى أقوالهم
ولم يبدل منتهى أحوالهم
بل فعلهم أربى من فعل العرب
في الحال و الإيثار ثم في الأدب
فانظر كلام العرب قد تبدلا
وحالهم عن حاله تحولا
ويقول

كدالك كانت ......مرين
كلامهم كاالدر اد يبين
فااتخدو سواهم خليلا
فابدلو كلامهم تبديلا
ثم يدكر أن مرين في حالها كانو في القفار
في عام عشرة وستمئة ..أتو الى الغرب من البرية
جاؤو من الصحراء والسباسب ..على ظهور الخيل والنجائب

[/color]
..مثلما دخل الملثمون
وهو يقصد لمتونة القادمة من الصحراء
و السباسب حسبه هي الأرض الواسعة المقفرة كا مثل ماكانت تسكن لمتونة
و هو بدالك قد أبعد بنو مرين أصالة و سكنا عن التلول و الجبال العامرة و البلدان و الحاضرة

وهنا يتبين لنا أن مؤرخي البلاط المريني قد اختلفو اختلافا عظيما في أصل موطن بنو مرين و موطنهم قبل ملكهم المرسوم و العجيب ان هدا التناقض قد جاء من مؤرخين تكلمو برسم الدولة المرينية و حتى ابن خلدون و ابن مرزوق كانو قد خالطو أمراؤهم و كانت لهم شيعة في بيوتاتهم
و لكن الاختلاف بينهم هو مسلكهم في كتابة التاريخ فبينما اخد ابن خلدون مسلك التحقيق و كدالك ابن مرزوق الدين دكرو ما يخصهم بكل حدر و تأني استرجل الآخرون

و للحديث بقية في نقدهم و إثبات ارتجاليتهم و أنهم لفقو روايات دخيلة و أعطو لأنفسهم شرعية مبتدعة من خلال اقترابهم من السلاطين


و مختصر ردنا على ترهات ما قاله في حصر موطن بنو مرين مند البدء في الصحراء والسباسب و هي كما قلنا المجموعة في منطقة السهوب التي هي الترجمة الفعلية المنطقية التي تصلح عليها تسمية سباسب و هو يقصد السهوب الصحراوية كا مثل ما كانت حال أرض لمتونة عكس التلول و هي أراضي فلاحية في عمومها سيكون بنفس الطريقة التي نقد فيها ابن خلدون لمبتدأ زناته الاولى و الدي قال فيها أن أوليتهم في افريقية و المغرب تعود الى ماضي غابر لا يعلم حقيقته الا الله فهده القبائل كانت تطرق التلول بالاضافة الى القفار لم تعرف مواطنها الأصيلة لأنها كانت كثيرة الترحال لا يهنأ لها قرار فا اختلف فيها المؤرخين ممن أرادو خدمة ملوكهم بدكر عراقتهم في الاوطان مما خفي على أهل الجيل أنفسهم فمنهم من جعله في التل و منهم من جعله في مناطق السهوب و الصحراء و التي هي بلاد الفيسين المدكورين من طرف بلين الأكبر

و الحقيقة ان كل هده المواطن هي أراضيهم كدب من ادعى معرفة مبتدئهم
و للحديث بقية
و الله أعلم














رد مع اقتباس
قديم 2020-11-24, 17:36   رقم المشاركة : 33
معلومات العضو
**عابر سبيل **
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية **عابر سبيل **
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي


السلام عليكم

مختصر ما قلناه نبرزه في عدة نقاط

نسبهم


1* شجرة نسب بنو عبد الحق مختلف عليها فمنهم من نسبهم في بني مرين من زناته ومنهم من نسبهم في الحسن ابن علي ابن ابي طالب

2* خطأ شجرة النسب في بني مرين على نحو ماقاله بعض المؤرخين لتعارضها مع المنطق و الاحداث التاريخية

3* انكار بعض ملوك بنو مرين مثل يعقوب عم ابو الحسن لما يزعمه نسابة اصحاب النسب العلوي

4*عدم رفع النسب من طرف بنو مرين أنفسهم بل من تهافت النسابة عليهم

5*اختلاف المؤرخين فيما بينهم في اخبار بنو مرين عن عهد لمتونة و الموحدين

6* ترفع بعض المؤرخين عن دكر أولية بنو مرين و اعتبار دالك من الماضي القديم الدي لا يعلم حقيقته الا الله و هدا ما نراه جليا في كلام ابن مرزوق لأبي الحسن الدي دكر له ماقاله ابن ابي الزرع في كتابته عن نسب بنو مرين فكان رد السلطان انا اباه ابو سعيد قد اكدبه في كثير مما قاله ليخلص لنا ابن مرزوق بالقول ان اول امير إنتشر في بني مرين دكره هو محمد الدي اختلف النسابة بعده و تجاهل قول ابن ابي الزرع في أخبار امارة ماخوخ جد القبيلة بزعمه مما يبين تكذيب السلطان لها و ما يؤيد هدا اختلاف النسابة بعد محمد هدا

7*عدم تأكد السلاطين المرينيين من نسبهم بدقة و دالك يتبين لنا في قول يعقوب المريني حين عرض عليه رفع نسبهم الى النبعة العلوية حيث رد ان كان على ما قيل فدالك نرجو به الخير عند الله و ان كان غير دالك فلاحاجة لنا بما هو قد يحرجنا فيما معناه و يؤكد أن النسب المرفوع غير مؤكد و لكن وضع اجتهادا و ارتجالا أيضا




موطنهم



ختلف المؤرخين في اصل موطن بنو مرين فبينما يزعم أبو فارس الملزوزي شاعرهم الرسمي وهو أقدمهم بأن أرض الصحراء و السباسب هي موطنهم الأول و السباسب حسبه هي الأرض الواسعة المقفرة كا مثل الارض التي كانت تسكنها لمتونة و هي الصحراء و المراعي الصحراوية فيما معناه و فيها كانت جياتهم و مسلك معاشهم و كان هدا عهدهم وعهد زناته من قبلهم من مبتدئهم سواء في بلاد العرب ثم في بلاد المغرب و منها كان قدومهم الى ملكهم مثلما دخل الملثمون من الصحراء يزعم ابن الأحمر أنهم من جبل ايكجان و كانو يسكنون بايزاءه و كانو هناك أمراء على قومهم قبل انتقالهم الى المغرب في عهد لمتونة و يخالفه صاحب كتاب الحلل الموشية وهو مؤرخ معاصر لدولة بنو مرين و بعض المحققين يقولون انه لسان الدين ابن الخطيب الدي له تشيع في البيت المريني حيث يجعل أصلهم من أحواز تلمسان بينما نرى أن ابن مرزوق الدي لا يدكر أوليتهم بنحو ما قاله الآخرين يدكر انه يقال ان أول أمير انتشر فيهم دكره وهو محمد كان يسكن الزاب و هو عنده من حدود بلاد الجريد ثم لم يضف غير انه فصل بين بلاد الزاب و بين أوراس في قول آخر و هدا يوحي بأن اوراس هو على حده الشمالي
و حد بلاد الجريد هو من مدينة نفطة
الى صحراء سوف ونمامشة و هده المناطق عرفت عند ابن خلدون
أنها تقع جنوب غربي جبل درن في جزئه الشرقي و هو أوراس وكلها مفازة و قفار واقعة غرب بلاد الجريد التي هي جنوب جبل درن و الدي يشمل أيضا تبسه و الأربس ما بين
شرق بونة الى تونس و تستمر هده المفازة الى منطقة واد أولاد عمران الصحراوية بخنشلة الى نواحي بسكرة و هدا أيضا تعريف الزاب عند الرحالة حسن الوزان و هدا ربما بحكم ان ابن مرزوق ابن المنطقة فهو يعرفه هكدا
و الزاب يختلف تعريفه من مؤرخ لآخر و ما قاله ابن مرزوق أنه من حد بلاد الجريد الدي يبدأ من نفطة و الله أعلم و الصحيح ما قاله ابن خلدون الدي قارن دالك بالأحداث التاريخية والدي بدوره عمل في البلاط المريني حيث قال ان اوليتهم في المغرب وافريقية هي مند احقاب متطاولة لا يعلم حقيقتها الا الله و هدا حين دكره لأولية جيل زناته الاولى و التي منها بنو مرين و قال انهم ليست لهم بلاد يركنون اليها و الاراضي بالنسبة اليهم على السواء و قد كان انتقالهم الى المغرب مند عصور قديمة و بلادهم بالصحراء عريقة و ان انتقالهم المشهور الى واد ملوية كان قبل الدولة اللمتونية عكس ما يقوله الملزوزي الدي استغل رسم الدولة و قربه من حاشية الملك و انتماءه إلى زناته بتلفيق أخبار كاذبة عن القرون الغابرة ادعى فيها أولية زناته و بنو مرين إلى صحراء المشرق و كذالك ابن الاحمر و الدي أكثر من المدح و الثناء لملوكهم و اخلط الروايات المضعفة بزخارف ملفقة تحدثت عن ما خفى من القرون الاولى ونال بمدحه رضى ملكه ابو العباس و ابنه من بعده الدي قبل ما قاله و عول على سمعه فرفع الكتاب باسمه رغم الاختلافات الكبيرة بينه وبين المؤرخين ليس فقط في أخبار الأساطير الموضوعة ولكن حتى في الأخبار القريبة نوعا ما و التي حدثت في فترة الموحدين
وما شجرة نسبه التي دكرها المنقولة من غيره ثم ما دكره من احداث في فترة الموحدين و التي دكرت حمامة ابن محمد أميرا بعد المخضب تبين ان كلامه غير منطقي يناقض ما يدعيه المرينيين الدين يدعون ان ورتاجن اخو مديون من امه و كدالك المرينيين الدين يسكنون قصور غدامس الدين كانو يزعمون ان القصور المختطة من عهد الاسلام اي مند ظهوره اختطها اوليتهم ودالك لأن مرين حسب تلك الشجرة لا يمكنه ان يكون قبل الفتح و يستحيل ان يكون للمرينيين وجود عند ظهور الاسلام ولا لأبناء عمومتهم المزعومين مديونة ان يكونو في طلائع الفتح وان يكونو بكثرة في فتح الأندلس و كل هده التناقضات المنطقية تجعلنا في ريبة من ارتجالية أصحاب هده الادعاءات فيقول ابن خلدون ان بنو مرين كانو قديما في الأقطار و كان سكناهم بالمغرب أقدم مما يقول هؤلاء النسابة وقد ارتحلو رحلتهم المشهورة بجمهورهم من الزاب و افرقية و صحراء المغرب الأوسط و بلاد الجريد و سلجسامة و فيكيك بالمغرب الأقصى الى واد ملوية قبل لمتونة هؤلاء و كان موطنهم بالصحراء قديما و كانت لهم قصور مند عرفو الاسلام عكس ما قاله ابن الأحمر الدي لم يقرن الأحداث التاريخية في كلامه عن مواطن بنو مرين ولم يستعمل المنطق في دكر تشعبهم و هو فقط ناقل لما يروى و لم يحقق في ترهات الاحاديث و قد دكرنا في أضعاف الكلام ما قاله ابن خلدون في جملة المؤرخين و النسابة على هدا النحو و هدا الأخير قال باستحالة معرفة عراقتهم و مبتدئهم في افريقية والمغرب و دالك في حديثه عن زناته الأولى الدين منهم بنو مرين وقال أن هؤلاء بعد أن عدد شعوبهم كانو يسكنون هناك مند زمن غابر لا يعلم حقيقته الا الله


المصادر

. المسند الصحيح الحسن في مآثر ابي الحسن
ابن مرزوق
.أرجوزة عن بنو مرين
الملزوزي
٠روضة النسرين
ابن الأحمر
٠المقدمة
ابن خلدون
.الحلل الموشية
مؤرخ مجهول بعض المحققين قالو لإبن الخطيب
٠الذخيرة
ابن أبي الزرع

و للحديث بقية



و الله أعلم








رد مع اقتباس
قديم 2020-11-27, 20:42   رقم المشاركة : 34
معلومات العضو
**عابر سبيل **
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية **عابر سبيل **
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي


السلام عليكم

في الأخير أريد أن أنوه الى شيء مهم رغم ان ما سأقوله رأيي الخاص و هو

ان ما حدث من حروب بين الاخوة و بين الأعداء حسبهم لن يبني ما بناه السلام لو كان
و المحبة تصنع المعجزات و الامن والسلام و الاستقرار هو المعيار و هو الدافع للرقي والتقدم
ان الدول لابد لها ان تموت فلكل ولادة وفاة و لكل بداية نهاية
لأجل تلك الدول الزائلة توفي الآلاف و في الأخير من أخد الناس بالسيف اخد بالسيف أيضا
فتبا لهده الدول و ما جرت من خراب على البشر
اللهم بمحبتك فاليتآخى العالم









رد مع اقتباس
قديم 2021-01-16, 01:10   رقم المشاركة : 35
معلومات العضو
**عابر سبيل **
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية **عابر سبيل **
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي


السلام عليكم
الذهنية السائدة في بعض مؤرخي دول بنو واسين حول نسبهم و مبتدأ جيلهم

الملزوزي و يحي ابن خلدون كا مثال :

يتفق بعض المؤرخين المتملقين للدول و خاصة القريبين من البلاط الملكي
حول عروبة زناته و أنهم من أبناء مضر و دالك لإتصال دالك النسب بالروضة الشريفة و قد دهب بعضهم إلى أن حياة جزء من زناته في الانتجاع ما هو إلا دليل على ذالك

فقد ذهب كل من الملزوزي و هو من مؤرخي البلاط المريني و شاعر
دولة المنصور و يحي ابن خلدون و هو من مؤرخي البلاط الزياني في اتجاه
واحد يصب في أن هاتان القبيلتان هم من عرب الصحراء منذ البدء و هكذا أسمى يحي ابن خلدون قبائل بنو عبد الواد و دكر أنهم عرب الصحراء و استوطنوها في بلاد المغرب من سلجسامة إلى الزاب بينما يدكر الآخر أي الملزوزي أن بنو مرين كانو جيرانا الأعراب في بلاد العرب بالصحراء و القفار و هدا مبتدؤهم و مبتدأ زناته عامة و استمر هكذا حالهم عند قدومهم المغرب و مجاورتهم لأهله و قد تغير لسانهم لما خالطوهم

و يقول بعض المحققين أن التصاق زناته في جيلها الثاني بالنسب العربي و خاصة في مضر من أسبابه هو إيجاد شرعية للحكم بين أهل المغرب و هدا ما قام به أهل الدول مثل بنو عبد المؤمن من قبلهم

و قد دكر ابن خلدون فصلا في نسبهم يتضمن رغبة من هم في زناته في دالك
النسب و خاصة في مضر يتميزون به عن سائر قبائل المغرب و يوجبون به نسبا شريفا لما فيه من مميزات حسبهم منها شرف تعدد الأنبياء و قد انتقد ابن خلدون هدا التفكير و عابه


و الله أعلم








رد مع اقتباس
قديم 2021-02-12, 17:08   رقم المشاركة : 36
معلومات العضو
**عابر سبيل **
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية **عابر سبيل **
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي



السلام عليكم
مجهود شخصي اضعه في خانة الافتراضات و الاحتمالات المرفوقة ببعض الاستنادات

بقايا بنو مرين

تحدثنا فيما سلف عن تناقض المؤرخين في نسب و مبتدأ بنو مرين و لن نعود الآن لذالك
و سنتطرق بحول الله الى بعض بقاياهم فنقول أن هدا الزعم يستند
إلى مؤرخين من العصور الوسطى بذكر أسماء قبائلهم
و مواطنهم

فمنهم بقايا بنو عسكر أولاد عسكر و تقع أراضيهم
جنوب ولاية جيجل الآن و يقال أن لهم عادات قريبة من الشاوية
مثل الرحابة و قد اضطلعت على دالك في صفحة لهم

منهم بنو فودة بنواحي سطيف و بنو فودود
هو الاسم المعروف لدى بنو مرين
و وجودهم هناك أي بعض بنو مرين استنادا إلى ابن قنفد

بنو كباب أو أولاد كباب و هي تقيم في ولاية ميلة
و تواجدهم أي بعض بنو مرين هناك استنادا الى ابن قنفد

بنو مصرى أو لمصارى و هؤلاء يسكنون جبل أوراس بولاية خنشلة
و قد دكر ابن مرزوق أن جبل أوراس و بلاد الزاب تحوي
على بعض قبائلهم

مرين و هم موجودون بولاية بلعباس
و يقول صاحب كتاب الحلل الموشية
بعراقتهم هناك و جعل أصلهم من تلك الناحية من تلمسان إلى تيهرت
و أقدم مؤرخ تحدث عنهم هناك هو الإدريسي الدي
وافق الملزوزي في بعض ادعاءاته فزعم أن زناته عرب أقحاح و تبربرو بمجاورت
المصامدة رغم اختلافهم في مكان تجاورهم أهو بالشام أو المغرب



أولاد جلاب في ورقلة و استنادا إلى الملزوزي
الدي جعل الصحراء و القفر موطنا راسخا لبنو مرين و كدالك ابن أبي الزرع الدي قال أن حياتهم الصحراوية كانت على مر الزمان و تعاقب الأحيان يمكننا القول أن هدا الموطن كا غيره من غدامس و الجريد إلى سلجسامة من مواطنهم المعروفة و المشهورة و العريقة
رغم تحفضي على أنه الموطن المبتدأ أي الصحراء
و قد أسهبنا في الكلام عم دالك
و للحديث بقية
و الله أعلم








رد مع اقتباس
قديم يوم أمس, 18:08   رقم المشاركة : 37
معلومات العضو
**عابر سبيل **
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية **عابر سبيل **
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي


السلام عليكم

بلاد الزاب و مدينة نفطة التونسية حسب نص ابن مرزوق العجيسي خليل ابي الحسن المريني

يقول هدا المؤرخ أنه سمع بأن الأمير محمد و الدي سبق و تكلمنا
عنه أول أمير تخطى بلاد الزاب منهم و الدي حدده من حد بلاد الجريد
و حد بلاد الجريد هو مدينة نفطة حيث قال أن بنو مرين كانو بدوا ممتلكاتهم من حد بلاد الجريد ثم قال فهم من بلاد الزاب الى أحواز تلمسان و لن نعود الآن الى نقد
هدا القول فقد كان لنا في ما مضى رأي و شواهد

و لكن ما يتبين من خلال نصه أن من مدينة نفطة التونسية
تبدأ بلاد الزاب عنده و هده المدينة في حد بلاد الجريد و تتبع بلاد
قسطيلية و قد فصل الرحالة حسن الوزان بينها و بين بلاد الجريد
فجعلها من مدن الزاب فدكر أنها من المدن الخمسة الكبيرة الزاب و هي من حد بلاد الجريد
و قد اختلف المؤرخين اختلافا عظيما في تعريف الزاب و حدوده
و مهما يكن هدا التقسيم فا بلاد الجريد حسب ثلة من المؤرخين
كان موطنا عريقا لبني واسين و أول دكر لهم هناك جاء في أحداث
مخلد ابن كيداد اليفرني في القرن التاسع ميلادي الدي طلب منهم حصار مدن قسطيلية حيث كانو يسكنون بقربها و نواحي نفطة من تلك البلاد فهي و أن كانت من بلاد الجريد
عند ابن خلدون فهي من بلاد الزاب عند غيره و هي من حد بلاد الجريد
و بداية بلاد الزاب و هدا ما يقوله حسن الوزان الافريقي
و بعض النظر عن ما قاله ابن مرزوق الدي لا يمكن اعتباره حقيقة
لوجود ما يناقضه من مؤرخين آخرين في البلاط المريني و مؤرخين
محققين عملو مع ملوكهم أي بنو مرين فيمكننا القول أن منطقة نفطة التونسية
كانت من البلدان العريقة لبني مرين و بنو واسين عموما و هدا تؤكده الأحداث التي ذكرتهم في القرن 9 ميلادي و يؤكده بقاياهم هناك في منطقة الجريد و بلاد قسطيلية
من قابس الى توزر و نفطة و نجد الملزوزي يحدد الصحاري مراكز هامة لهم
و يؤيد ابن خلدون دالك فا يدكر أن بلاد الجريد من مواطنهم الأولى كدالك و نجد ابن أبي الزرع يدكر أنهم كانو ينتجعون الى قبلة القيروان مما يبين اختلاف المؤرخين في مواطنهم و أن قول ابن خلدون في بقاياهم هناك مما يدل على صدق الرواية التي قالها ابن أبي الزرع في هدا الشطر الخاص بطريقة عيشهم و انتشارهم في الأوطان
من غدامس الى الجريد و من القيروان الى واد ملوية و سلجسامة تلا و صحراء

و الله اعلم








رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
مختصرات, أرجو

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 14:49

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


2006-2020 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)

Powered by vBulletin .Copyright آ© 2018 vBulletin Solutions, Inc