{{{{.....فــــضـــفــــضـــــــــة......}}},,, من القلب - الصفحة 141 - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > خيمة الجلفة > أرشيف خيمة الجلفة


في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

آخر المواضيع

{{{{.....فــــضـــفــــضـــــــــة......}}},,, من القلب

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2019-08-05, 21:29   رقم المشاركة : 2101
معلومات العضو
سَامِيَة
عضو مميّز
 
إحصائية العضو










Flower2


منذ وعيت والحياة تقلم لي أظافر أحلامي
ومن ورديتها تسخر
مقرة أنا بأنها كانت تحتاج لذلك !!
من باب الشرعية والعقلانية أكيد
ولكن..
مؤخرا أصبح انتزاعها على غير العادة يؤلم
ربما لأنه لم يعد هنالك ما يستدعي التقليم من الأساس
وقد تعدت حدود الظفر وانتقلت إلى الجلد مصدر الإحساس !
قلمتها..
حتى أصبحت أخاف أن تطول على حين غفلة
وصرت أخاف من أن تظهر للعلن
حتى أصبحت أتفادى كل ما يمكنه أن يطيلها ولو اشتهته نفسي !!
قلمتها..
حتى صرت أسارع إلى كبح الخيال إذا ما رأيته يتأهب لحركات الاحماء
وهاأنذا الآن..
أخاف من الأخبار الجميلة
ومن الهدايا المغلفة
ومن مجاملات الغرباء
أخاف حتى من قول أحدهم " مفااااجأة "
كل ذلك لأني أخشى على تلك الإبتسامة
من أن تترجل للنور ثم بتيار الخيبة تصعق !
يا الله..
لا أعلم كيف لم أنتبه لنفسي
إلا و أوراقي قد تطايرت في السماء
ما الذي يحدث ؟!
وأنا التي اعتدت على مر الأيام
إمساكها بإحكام..
أوراقي تلك بعضها ضاعت وبعضها اتسخت
والأخرى لا أعلم أي طريق سلكت
وبكم من جدار ارتطمت !
بالأمس القريب كنت أشكو عجزي عن ترتيبها
فكيف لي الآن بجمعها !
لم يكفي أن بعض أحلامي تبخرت وعيوني أثلجت فبعض المساحات تجمدت
لتفاجأني هي لما تبعثرت !
تبعثرت..
ولم يبقى بيدي إلا قلم يأبى أن يدون
من جديد فوق ورقة مجعدة..
قلم
يأبى حتى التسطير من جديد خوفا من حدة حدود المسطرة !
بالمختصر لم يعد هناك ثقة وأوشك أن أعدم الأمل ورغم هذا لازلت أبتسم وسأبقى أبتسم
مجبر أخاك لا بطل..












 

رد مع اقتباس
مساحة إعلانية

قديم 2019-08-05, 21:47   رقم المشاركة : 2102
معلومات العضو
أثر
مشرفة قسم عُلـوم القـرآن
 
الصورة الرمزية أثر
 

 

 
الأوسمة
المشرف المميز 
إحصائية العضو










افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سَامِيَة مشاهدة المشاركة

منذ وعيت والحياة تقلم لي أظافر أحلامي
ومن ورديتها تسخر
مقرة أنا بأنها كانت تحتاج لذلك !!
من باب الشرعية والعقلانية أكيد
ولكن..
مؤخرا أصبح انتزاعها على غير العادة يؤلم
ربما لأنه لم يعد هنالك ما يستدعي التقليم من الأساس
وقد تعدت حدود الظفر وانتقلت إلى الجلد مصدر الإحساس !
قلمتها..
حتى أصبحت أخاف أن تطول على حين غفلة
وصرت أخاف من أن تظهر للعلن
حتى أصبحت أتفادى كل ما يمكنه أن يطيلها ولو اشتهته نفسي !!
قلمتها..
حتى صرت أسارع إلى كبح الخيال إذا ما رأيته يتأهب لحركات الاحماء
وهاأنذا الآن..
أخاف من الأخبار الجميلة
ومن الهدايا المغلفة
ومن مجاملات الغرباء
أخاف حتى من قول أحدهم " مفااااجأة "
كل ذلك لأني أخشى على تلك الإبتسامة
من أن تترجل للنور ثم بتيار الخيبة تصعق !
يا الله..
لا أعلم كيف لم أنتبه لنفسي
إلا و أوراقي قد تطايرت في السماء
ما الذي يحدث ؟!
وأنا التي اعتدت على مر الأيام
إمساكها بإحكام..
أوراقي تلك بعضها ضاعت وبعضها اتسخت
والأخرى لا أعلم أي طريق سلكت
وبكم من جدار ارتطمت !
بالأمس القريب كنت أشكو عجزي عن ترتيبها
فكيف لي الآن بجمعها !
لم يكفي أن بعض أحلامي تبخرت وعيوني أثلجت فبعض المساحات تجمدت
لتفاجأني هي لما تبعثرت !
تبعثرت..
ولم يبقى بيدي إلا قلم يأبى أن يدون
من جديد فوق ورقة مجعدة..
قلم
يأبى حتى التسطير من جديد خوفا من حدة حدود المسطرة !
بالمختصر لم يعد هناك ثقة وأوشك أن أعدم الأمل ورغم هذا لازلت أبتسم وسأبقى أبتسم
مجبر أخاك لا بطل..
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هاته الفضفضة ,,,, أصابتني في مقتل






رد مع اقتباس
قديم 2019-08-05, 22:58   رقم المشاركة : 2103
معلومات العضو
سَامِيَة
عضو مميّز
 
إحصائية العضو










افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أثر مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هاته الفضفضة ,,,, أصابتني في مقتل
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أبعد الله عنك كل سوء..






رد مع اقتباس
قديم 2019-08-06, 23:19   رقم المشاركة : 2104
معلومات العضو
نُـون
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية نُـون
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

الفضفضة أقرب للروح ...







رد مع اقتباس
قديم 2019-08-07, 00:01   رقم المشاركة : 2105
معلومات العضو
نُـون
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية نُـون
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

لو كان بمقدور المرء أن ينعزل عن هذا العالم للحظات
هل بمقدوره الانعتاق من كل ما حوله
مما ترسمه مخيلته
هل بمقدوره الانطلاق إلى الملكوت
أشعر أن الضوضاء تشوش تفكيري
صوت الأطفال، ضجيج الشارع، حركة السيارات الدائمة
صوت التلفاز
هؤلاء المارون العابرون...
لعلي أحتاج إلى لحظة بعيدا عن كل ما ذكرت
وأفتح أغوار ذاتي فإما أن أدركني أو أتركني بعيدا هناك.







رد مع اقتباس
قديم 2019-08-07, 01:00   رقم المشاركة : 2106
معلومات العضو
مصطفى_س
مشرف منتدى الأسرة والمجتمع
 
إحصائية العضو










افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نُـون مشاهدة المشاركة
لو كان بمقدور المرء أن ينعزل عن هذا العالم للحظات
هل بمقدوره الانعتاق من كل ما حوله
مما ترسمه مخيلته
هل بمقدوره الانطلاق إلى الملكوت
أشعر أن الضوضاء تشوش تفكيري
صوت الأطفال، ضجيج الشارع، حركة السيارات الدائمة
صوت التلفاز
هؤلاء المارون العابرون...
لعلي أحتاج إلى لحظة بعيدا عن كل ما ذكرت
وأفتح أغوار ذاتي فإما أن أدركني أو أتركني بعيدا هناك.
نفس الاحساس

اشتقت لايام مضت






رد مع اقتباس
قديم 2019-08-07, 01:00   رقم المشاركة : 2107
معلومات العضو
مصطفى_س
مشرف منتدى الأسرة والمجتمع
 
إحصائية العضو










افتراضي

ذنوب البشر بينهم وبين ربهم ..
قد يغفرها الله لهم في سجدة أو دعوة ..
فاعتق لسانك عنهم ليعتقك الله من الابتلاء ..







رد مع اقتباس
قديم 2019-08-07, 08:26   رقم المشاركة : 2108
معلومات العضو
سَامِيَة
عضو مميّز
 
إحصائية العضو










افتراضي

تشعر أحيانا أن البئر التي بداخلك - قد تكون إصرارا، صبرا ، تفاؤلا ، حرصا توجيها ونصحا ،مساندة ودعما - توشك
على أن تجف وهناك حواليك نباتات بحاجة لعذوبة وطيب مياهها فتحتار وتتحمس وتنوي البحث عن بديل آخر ولكن سرعان ما يصطدم رأسك بسقف الواقع !







رد مع اقتباس
قديم 2019-08-07, 23:26   رقم المشاركة : 2109
معلومات العضو
سَامِيَة
عضو مميّز
 
إحصائية العضو










افتراضي

بعض المبادئ تضحية وبعضها إنتحار..







رد مع اقتباس
قديم 2019-08-08, 20:09   رقم المشاركة : 2110
معلومات العضو
سَامِيَة
عضو مميّز
 
إحصائية العضو










افتراضي

أن يرسم المرء لنفسه طرقا عدة يعبر منها لتحقيق ذاته أحسن من أن يرسم طريقا واحدا إذا ما سد في وجهه توقف عن السير وبقي يراوح مكانه يتحسر
كحال من طلب على مائدته أنواع عدة للأكل كلما جرب نوعا ولم يعجبه انتقل الى الثاني والثالث إلى أن يجد ما يريد..
بخلاف من طلب نوعا واحدا وعندما لم يعجبه إما بقي دون أكل أو اضطر إلى التعايش مع طعمه السيئ..







رد مع اقتباس
قديم 2019-08-08, 21:21   رقم المشاركة : 2111
معلومات العضو
أثر
مشرفة قسم عُلـوم القـرآن
 
الصورة الرمزية أثر
 

 

 
الأوسمة
المشرف المميز 
إحصائية العضو










افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سَامِيَة مشاهدة المشاركة
بخلاف من طلب نوعا واحدا وعندما لم يعجبه إما بقي دون أكل أو اضطر إلى التعايش مع طعمه السيئ..
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وماذا يفعل ان لم يكن في جيبه غير نقود تكفي لوجبة واحدة ؟!!






رد مع اقتباس
قديم 2019-08-09, 22:53   رقم المشاركة : 2112
معلومات العضو
سَامِيَة
عضو مميّز
 
إحصائية العضو










افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أثر مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وماذا يفعل ان لم يكن في جيبه غير نقود تكفي لوجبة واحدة ؟!!
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

في تغريدتي هاته أتحدث عن من تكون له خيارات عديدة ولكنه لم يعرف كيف يستغل تلك النعمة..له إمكانيات عديدة ولكنه يصر على حصر نفسه بزاوية معينة كحال شابين أحدهما مكتفي بدراسته الجامعية وفقط والثاني دخل في تجربة العديد من الحرف وبنفس الوقت يدرس في الأخير تخرج الاثنان ومع ركود سوق العمل الأول بقي بطال محتار والثاني تمكن من تدبير شؤونه بما يملكه في رصيده الحرفي..

أما فيما ذهبت أنت إليه صديقتي فتلك حالة خاصة فعندما تنعدم الخيارات لا يجد المرء المفر من القبول بما توفر لديه والله المستعان..






رد مع اقتباس
قديم 2019-08-09, 23:47   رقم المشاركة : 2113
معلومات العضو
سَامِيَة
عضو مميّز
 
إحصائية العضو










افتراضي

أحيانا نحن من نعيق أنفسنا عن التقدم اتجاه أشياء نرغب بتحصيلها ولكننا لا نعترف بذلك بل نبدع في اختلاق الأعذار..لا ننكر أن الحياة تخلق الكثير من الصعاب ولكن مع توالي الإخفاقات جراء تلك الصعاب نساهم نحن كذلك لاحقا في إعاقة أنفسنا من خلال حاجز الخوف من الفشل
الخوف من المحاولة من جديد
ومن عيش نفس التجربة..







رد مع اقتباس
قديم 2019-08-10, 17:27   رقم المشاركة : 2114
معلومات العضو
Taibi Younes
عضو مشارك
 
الصورة الرمزية Taibi Younes
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

نحن تعلمنا فالحياة ان نجري وراء المستقبل .......ونسينا الدين والنية وحسن الخلق







رد مع اقتباس
قديم 2019-08-12, 23:15   رقم المشاركة : 2115
معلومات العضو
أثر
مشرفة قسم عُلـوم القـرآن
 
الصورة الرمزية أثر
 

 

 
الأوسمة
المشرف المميز 
إحصائية العضو










افتراضي

حتى أولئك النآئمون الآن في قبورهم
ظنوا في يوم من الأيام _كما تظن أنت الآن _
أن حياتهم ماتزال طويلة جدا ...






رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
فضفضات القلب...

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 20:44

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


2006-2019 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)

Powered by vBulletin .Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc