مساحة حرّة : أجمل وأصدق ما قرأت اليوم - الصفحة 77 - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > منتديات إنشغالات الأسرة التربوية > منتدى الانشغالات النقابية واقوال الصحف

في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

آخر المواضيع

مساحة حرّة : أجمل وأصدق ما قرأت اليوم

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2021-11-22, 10:48   رقم المشاركة : 1141
معلومات العضو
BOUTAHAR ABDELLATIF
مشرف منتدى الانشغالات النقابية واقوال الصحف
 
الصورة الرمزية BOUTAHAR ABDELLATIF
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

ذات مرة تعبت فتاة جميلة من حياتها الزوجية وأرادت قتل زوجها والتخلص منه.

للنساء خصوصا إذا كنتِ تستطيعين إظهار الإحترام والتفاني والحب والرعاية والإلتزام مع زوجك سيكون هناك 100% من أجلك.

نقلا عن صفحة الصديق العزيز الدكتور Nour El Islam Bachari


ذات مرة تعبت فتاة جميلة من حياتها الزوجية وأرادت قتل زوجها والتخلص منه.
في الصباح توجهت لامها وقالت لها يا أمي تعبت من زوجي و لم أعد قادرة على العيش معه . أريد أن اقتله ولكن أخشى أن يحملني قانون الأرض المسؤولية، هل يمكنك مساعدتي يا أمي؟"
أجابت الأم:
- نعم يا إبنتي يمكنني مساعدتك، ولكن، هناك مهمة صغيرة.
سالت الإبنة ?? أي مهمة؟ أنا مستعد ة ومستعدة لتولي أي مهمة لتخلص منه??
قالت الأم حسناً :
1.. سيكون عليك أن تتصالحي معه، حتى لا يشتبه فيكي أحد عندما يموت.
2.. سيكون عليك تجميل نفسك حتى تبدين شابة وجذابة بالنسبة له ولا يشك بأي شيء
3.. عليك أن تعتني به جيداً إن تكوني لطيفة جداً ومقدرة له ولأهله حتى لا يحس بأي شيء
4.. يجب أن تكوني صبورة ومحبة وأقل غيرة، وأن يكون لديك آذان اكثر استماع، وأن تكوني أكثر احتراماً حت.ى يقول زوجتي مثالية ولا أحد يظن بكي
5.. أنفقي دون إسراف ولا تغضبي حتى عندما يعطيك المال لأي شيء حتى يقول زوجتي ليست طماعة وتحب المال فقط
6.. لا ترفعي صوتك عليه ولكن شجعي السلام والحب حتى لا يشتبه فيك عندما يموت.
هل يمكنك القيام بكل ذلك؟
سألت الأم : نعم أستطيع. أجابت
قالت الأم: حسناً
خذي هذا المسحوق وصبي قليلاً في وجبته اليومية، سوف تقتله ببطء.
بعد 30 يوم رجعت الإبنة لامها وقالت:
أمي، ليس لدي أي نية لقتل زوجي أو التخلص منه مرة اخرى. من الآن صرت أحبه لأنه تغير تماماً، هو الآن زوج لطيف جداً مما تخيلت.
ماذا يمكنني أن أفعل لإيقاف مفعول السم ؟
أرجوك ساعديني يا أمي.
دعت بنبرة حزينة.
أجابت الأم ؛ لا تقلقي يا ابنتي. ما أعطيتك إياه في البداية كان مجرد مسحوق عادياً . لن يقتله أبداً.
في الواقع، كنتي السم الذي كان يقتل زوجك ببطء بالتوتر والخلاف والمشاكل.
فعندما بدأتي تحبيه وتكرميه وتعتني به رأيته يتغير إلى زوج لطيف ولطيف جدآ.
الرجال ليسوا أشرار حقاً، ولكن طريقتنا في الإرتباط بهم تحدد استجاباتهم ومشاعرهم تجاهنا.
النســـاء .. إذا كنتِ تستطععين إظهار الإحترام والتفاني والحب والرعاية والإلتزام مع زوجك سيكون هناك 100% من أجلك.

إذا أتممتم القراء صله على نبيك








 

آخر تعديل BOUTAHAR ABDELLATIF 2021-11-22 في 11:01.
رد مع اقتباس
قديم 2021-11-22, 18:24   رقم المشاركة : 1142
معلومات العضو
مستبين
عضو مميّز
 
إحصائية العضو










افتراضي

اللهم صل على خير خلق الله سيدنا محمد وعلى من والاه









رد مع اقتباس
قديم 2021-11-26, 19:26   رقم المشاركة : 1143
معلومات العضو
BOUTAHAR ABDELLATIF
مشرف منتدى الانشغالات النقابية واقوال الصحف
 
الصورة الرمزية BOUTAHAR ABDELLATIF
 

 

 
إحصائية العضو










Mh04

* اغرب حادث سرقة * حالنا نفس الحال

نقلاعن صفحة الصديق Chamseddine Zedam

* اغرب حادث سرقة *

حرامي خبيث لبس ملابس شيخ جليل ووضع مساحيق التجميل حتى نوّر وجهه ودخل الى محل ذهب ، وحين رأى الصائغ الشيخ الجليل ووجهه يشع نور احس بالهيبه والوقار .
الصائغ : إتفضل يا شيخنا بارك الله فيك .
الحرامي : انا عملك الصالح يا ولدي .
ضحك الصائغ وقال ماذا تقول يا شيخ ؟؟!! صحيح ان وجهك يشع نورا ولكن وبصراحه كبرتها .
وفي هذه الأثناء دخلت عروس وخطيبها ليشتروا ذهبا فاختاروا بعضا من قطع الذهب فطلب لهم الصائغ القهوه وقال تفضلوا بالجلوس حتى اقوم بوزن الذهب واكتب الفاتورة !! تفاجأ الصائغ بالعروس تجلس فوق الشيخ على ذات الكرسي !!
فَقال الصايغ انتبهي يا اختي فانت تجلسين فوق الشيخ !!
قالت الفتاه باستغراب : أي شيخ يا رجل واين هو هذا الشيخ ؟!!! هل انت مجنون ؟؟!!
فصمت الصائغ وقام بوزن الذهب وأخذ النقود بدهشة كبيرة .
قال الشيخ للصائغ يا بني انت فقط من تراني وتسمعني وباقي الناس لا تستطيع ذلك لأنني انا كما أخبرتك عملك الصالح ,،يا بني انا لا اريد منك شي ولولا استقامتك وإيمانك لما استطعت أن تراني وخذ هذه القطعة من القماش امسح بها وجهك حتى يزيد رزقك وتحل البركه فيه !!
اخذ الصائغ قطعة القماش بكل قدسية ووقار وقبلها وشمها ومسح بها وجهه فاغمي عليه في الحال فقام الشيخ المزعوم بسرقة المحل عن بكرة أبيه وغادر .
وفي أحد الأيام وبعد اربع سنوات جاءت سيارة شرطة ومعهم الشيخ المزعوم مكبلا بالاغلال إلى دكان الصائغ ،فطار الرجل من الفرح واخذ يشكر الشرطة اللذين طلبوا من الصائغ إجراء ( كشف دلالة) ووزع الضابط القوة المسلحة وقال للحرامي هذا محل الصائغ اشرح لنا كيف تمت عملية السرقة؟؟
فقال الحرامي : يا سيدي دخلت على الصائغ وجلست هنا وقلت له أنا عملك الصالح وشرح كل القصة ولما وصل عند قطعة القماش قال الضابط وكيف عملت بالضبط ؟؟
قم بتمثيل جريمتك تماما !!!
وقف الصائغ مقابل الحرامي وقام باعطاءه قطعة القماش ومرة أخرى مسح الصائغ وجهه فدخل في غيبوبة كما في المرة السابقة فَقام الشيخ المزعوم ورفاقه المتنكرين بملابس رجال البوليس المحتالين بسرقة المحل مجددا.
وهكذا هو حالنا اليوم
حالنا نفس الحال. كل أربع أو خمس سنوات ياتينا نفس السراق ليسرقوا البلد والشعب
كل فترة بلباس جديد ساعة لباس الدين وساعة لباس الديمقراطية.. وساعة لباس الحرية... الخ
منقول








آخر تعديل BOUTAHAR ABDELLATIF 2021-11-26 في 20:09.
رد مع اقتباس
قديم 2021-11-26, 21:05   رقم المشاركة : 1144
معلومات العضو
amoros
عضو مميّز
 
إحصائية العضو










افتراضي

صدقت بورك فيك اخي









رد مع اقتباس
قديم 2021-11-27, 10:50   رقم المشاركة : 1145
معلومات العضو
مستبين
عضو مميّز
 
إحصائية العضو










افتراضي

وكيلهم ربي هو يقتص منه دنيا وآخرة









رد مع اقتباس
قديم 2021-11-29, 16:53   رقم المشاركة : 1146
معلومات العضو
BOUTAHAR ABDELLATIF
مشرف منتدى الانشغالات النقابية واقوال الصحف
 
الصورة الرمزية BOUTAHAR ABDELLATIF
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

مُقايضة - أعطيك ساعة جميلة وباهضة الثمن وأعطني بندقيتك البسيطة والرخيصة -
سياسة - بيع الوهم مقابل إغتصاب الأرض والعِرض -

نقلا عن الصديق الدكتور الإمام بالسويد Adly Abu Hajar

# من_التراث...
كانت هناك عائلة تملك مزرعة واسعة، فيها خيول و ابقار و اغنام و تنتج حقولها و بساتينها غلات و خيرات ..
وكان في كل اسبوع يذهب رب العايلة مع اولاده الكبار الى السوق لبيع محاصيل المزرعة و جلب المال .. و كانوا يتركون شابا يافعا يحرس المزرعة و البيت الذي تبقى فيه النساء، و كان الشاب مدربا باحتراف على استخدام السلاح ...
وفي احد الايام بينما هو يجوب ارض المزرعة و يحمي حدودها جاءه نفر من رجال ليكلموه فاوقفهم بسلاحه على مسافة منه، فلاطفوه بكلام معسول و قالوا له بانهم مسالمين و يريدون سوى الخير له، و لم يكن اوليك الرجال الا عصابة متمرسة في النهب و السرقة و السطو ...
اروه ساعة يد فاخرة و جميلة، و اغروه وهم يزينون له سلعتهم ...
اعجب الفتى بتلك الساعة و ابدى رغبته في امتلاكها، فحين وثقت العصابة من تعلقه بالساعة و هو يسالهم عن ثمنها، قالوا له بانهم يعرضون عليه * مبادلتها ببندقيته ..*
فكر الفتى قليلا وكاد يقبل ... لكنه تراجع ليقول لهم :
*انتظروني الى يوم اخر ..*
انصرفت العصابة بعد ان فشلت في خداع الفتى ...و في المساء حين عاد ابوه و اخوته حكى لهم القصة، و راح يذكر لابيه فخامة الساعة و جمالها ...
فقال له ابوه :
*اعطهم سلاحك و خذ الساعة ...* وحين يهاجمونك و يسرقون قطعان ماشيتك و ينهبون مزرعتك، و يغتصبون امك واخواتك، *انظر في ساعتك الجميلة لتعرف تمام الوقت الذي انتهك فيه ارضك و عرضك و مالك.*
* فهم الولد، و تمسك بسلاحه بقوة و ادرك ان الغباء والاندفاع وراء العواطف يعني الضياع و الموت المحقق على يدي اعدايه ...*

العِبـــــــرة

يحدث الآن ان الخبثاء الظالمين يستخدمون شعارات جميلة مثل الديموقراطية و حقوق الانسان و الحرية ومقاومة الارهاب مثل ساعة فاخرة يريد لبسها الخونة ليحطموا ما في ايدي الشعوب من سلاح الوطنية وتماسك الصف و رفض بيع بلدانهم ... والبعض الاخر يغرون السذج بشعارات و ممارسات عقدية يستغبون بها بعض من يصدقهم و يستحمرونهم .. فلا تتنازلوا عن سلاحكم لتشتروا ساعةً تعرفون بها مواقيت اغتصابكم و نهب بلادكم.

منقــــول








آخر تعديل BOUTAHAR ABDELLATIF 2021-11-29 في 19:18.
رد مع اقتباس
قديم 2021-12-03, 18:42   رقم المشاركة : 1147
معلومات العضو
BOUTAHAR ABDELLATIF
مشرف منتدى الانشغالات النقابية واقوال الصحف
 
الصورة الرمزية BOUTAHAR ABDELLATIF
 

 

 
إحصائية العضو










Mh01

قد يستوعب الكبير الرسالة حسب قصد المتكلم
لكن عقل الطفل قد يفهمها على غير المراد - لذلك يجب الإيضاح له -

يقول الفيلسوف اليوناني سقراط :
"عندما كنت صغيرا كنت لا أحب الاستيقاظ باكرا ، وكانت أمي تكره هذا التصرف مني لأنها كانت تحلم أن تراني يوماً تاجرا غنيا ..
وفي يوم ذهبت أمي معي للمعلم وكانت قد اتفقت معه
على أن يسرد لي فوائد الاستيقاظ مبكرا ..
• المعلم : سقراط سوف أقص عليك قصة جميلة وتقول لي ماذا استفدت منها حسناً ؟
• سقراط : حسناً
• المعلم : كان هناك عصفورين أحدهما استيقظ باكرا وأكل من الحشرات وأطعم صغاره ، والثاني استيقظ متأخرا فلم يجد ما يأكل ... ماذا استفدت من القصة يا سقراط ؟!
• سقراط :
أن الحشرات التي تستيقظ مبكرا تأكلها العصافير!!!!!










آخر تعديل BOUTAHAR ABDELLATIF 2021-12-06 في 19:27.
رد مع اقتباس
قديم 2021-12-10, 14:07   رقم المشاركة : 1148
معلومات العضو
BOUTAHAR ABDELLATIF
مشرف منتدى الانشغالات النقابية واقوال الصحف
 
الصورة الرمزية BOUTAHAR ABDELLATIF
 

 

 
إحصائية العضو










Rosiecheeks

قصة حقيقية كلما أعدت قراءتها أجرت دموعي بحق رغما عني

انفجرت المعلمه بالبكاء لأن تيدي اهدى لها زجاجة العطر التي كانت والدته تستعملها
ووجد في معلمته رائحة أمه الراحلة !!

نقلا عن صفحة صديقي العزيز النقابي محمد تغليسية

وقفت معلمة الصف الخامس ذات يوم و ألقت على التلاميذ جملة :إنني أحبكم جميعا وهي تستثني في نفسها تلميذ يدعى تيدي !!
فملابسه دائماً شديدة الاتساخ، مستواه الدراسي متدن جدا ومنطوي على نفسه ، وهذا الحكم الجائر منها كان بناء على ما لاحظته خلال العام، فهو لا يلعب مع الأطفال و ملابسه متسخة، ودائما يحتاج إلى الحمام، و انه كئيب لدرجة أنها كانت تجد متعة في تصحيح أوراقه بقلم أحمر
لتضع عليها علامات (x) بخط عريض، وتكتب عبارة راسب في الأعلى
.
ذات يوم طلب منها المدير مراجعة السجلات الدراسية السابقة لكل تلميذ وبينما كانت تراجع ملف تيدي فوجئت بشيء ما !
لقد كتب عنه معلم الصف الأول : تيدي طفل ذكي موهوب يؤدي عمله بعناية و بطريقة منظمة.
و معلم الصف الثاني : تيدي تلميذ نجيب و محبوب لدى زملائه و لكنه منزعج بسبب إصابة والدته بمرض السرطان.
أما معلم الصف الثالث كتب:لقد كان لوفاة أمه وقع صعب عليه لقد بذل أقصى ما يملك من جهود لكن والده لم يكن مهتما به و إن الحياة في منزله سرعان ما ستؤثر عليه إن لم تتخذ بعض الإجراءات.
بينما كتب معلم الصف الرابع : تيدي تلميذ منطو على نفسه لا يبدي الرغبة في، الدراسة وليس لديه أصدقاء و ينام أثناء الدرس.
هنا أدركت المعلمه تومسون المشكلة و شعرت بالخجل من نفسها !
و قد تأزم موقفها عندما أحضر التلاميذ هدايا عيد الميلاد لها ملفوفة بأشرطة جميلة، ما عدا الطالب تيدي كانت هديته ملفوفة بكيس مأخوذ من أكياس البقاله.
تألمت السيدة تومسون و هي تفتح هدية تيدي وضحك التلاميذ على هديته وهي عقد مؤلف من ماسات ناقصة الأحجار و قارورة عطر ليس فيها إلا الربع
ولكن كف التلاميذ عن الضحك عندما عبرت المعلمة عن إعجابها بجمال العقد والعطر وشكرته بحرارة، وارتدت العقد ووضعت شيئا من ذلك العطر على ملابسها ، ويومها لم يذهب تيدي بعد الدراسة إلى منزله مباشرة
بل انتظر ليقابلها وقال : إن رائحتك اليوم مثل رائحة والدتي !
عندها انفجرت المعلمه بالبكاء لأن تيدي اهدى لها زجاجة العطر التي كانت والدته تستعملها ووجد في معلمته رائحة أمه الراحلة !!
منذ ذلك اليوم أولت اهتماما خاصا به وبدأ عقله يستعيد نشاطه و بنهاية السنة أصبح تيدي أكثر التلاميذ تميزا في الفصل ثم وجدت السيدة مذكرة عند بابها للتلميذ تيدي كتب بها أنها أفضل معلمة قابلها في حياته فردت عليه أنت من علمني كيف أكون معلمة جيدة.
بعد عدة سنوات فوجئت هذه المعلمة بتلقيها دعوة من كلية الطب لحضور حفل تخرج الدفعة في ذلك العام موقعة باسم ابنك تيدي .
فحضرت وهي ترتدي ذات العقد و تفوح منها رائحة ذات العطر ....
هل تعلم من هو تيدي الآن ؟
تيدي ستودارد هو أشهر طبيب بالعالم ومالك مركز( ستودارد لعلاج السرطان )
.
.. ترى.. كم طفل دمرته مدارسنا بسبب سوء التعامل ..؟!
.. كم تلميذ هدمنا شخصيته ,,, نبل التعامل قد يصنع المعجزات
ولذا قال رسول الله صلى الله عليه واله وسلم
الكلمة الطيبة صدقة








آخر تعديل BOUTAHAR ABDELLATIF 2021-12-10 في 14:35.
رد مع اقتباس
قديم 2021-12-13, 15:01   رقم المشاركة : 1149
معلومات العضو
BOUTAHAR ABDELLATIF
مشرف منتدى الانشغالات النقابية واقوال الصحف
 
الصورة الرمزية BOUTAHAR ABDELLATIF
 

 

 
إحصائية العضو










3_101

قاعدة 99 ؟!! سأل الملك الوزير :
لماذا أجد أن خادمي سعيداً أكثر مني في حياته ؟

نقلا عن صفحة الصديق الظاهر ابو جواد بيبرز

قاعدة 99؟؟. سأل الملك الوزير :
لماذا أجد أن خادمي سعيداً أكثر مني في حياته ؟
وهو لا يملك شيئا
وأنا الملك لدي كل شيء ومتكدر المزاج ؟
فقال له الوزير :
جرِّب معه
قاعدة ال 99
فقال الملك وماهي
قاعدة ال 99 ؟
قال الوزير :
ضع 99 دينارًا في صرة عند بابه في الليل
واكتب على الصرة 100 دينار هدية لك ،

واطرق بابه
وانظر ماذا سيحدث
فعل الملك ما قاله له الوزير فأخذ الخادم الصرة فلما عدها قال :
( لا بد أن الدينار الباقي وقع في الخارج )
فخرج هو وأهل بيته كلهم يفتشون ،
وذهب الليل كله وهم يفتشون
فغضب الأب لأنهم لم يجدوا هذا الدينار الناقص
فثار عليهم بسبب الدينار الناقص بعد أن كان هادئًا
وأصبح فى اليوم الثاني الخادم متكدّر الخاطر
لأنه لم ينم الليل
فذهب إلى الملك عابس الوجه متكدر المزاج غير مبتسم ناقم على حال
فعلم الملك ما معنى الـ 99 .....
وهي أننا ننسى
( 99 نعمة )
وهبنا الله إياها ونقضي حياتنا كلها نبحث عن نعمة مفقودة !
نبحث عن مالم يقدره الله لنا ، ومنعه عنا لحكمة لا نعلمها ،
ونكدر أنفسنا وننسى ما نحن فيه من نِعم .....

الحكمــــــه

استمتعوا بالتسعة والتسعين نعمة
واسألوا الله من فضله واشكروه على نعمه التي لاتحصى









آخر تعديل BOUTAHAR ABDELLATIF 2021-12-18 في 11:09.
رد مع اقتباس
قديم 2021-12-19, 18:03   رقم المشاركة : 1150
معلومات العضو
BOUTAHAR ABDELLATIF
مشرف منتدى الانشغالات النقابية واقوال الصحف
 
الصورة الرمزية BOUTAHAR ABDELLATIF
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

علم النفس والإيجابية والسلوك والوعى الفكري
إنها نفس الأحداث ولكنها بنظرة مختلفة ...!


نقلا عن صفحة الصديق Ahmed Mohamed


جلست الزوجة على مكتب زوجها وأمسكت بقلمه وكتبت :
في السنة الماضية أجريت لزوجي عملية إزالة المرارة ولازم الفراش عدة شهور...
في السنة الماضية بلغ زوجي الستين من عمره فترك وظيفته المهمة في دار النشر التي ظل يعمل بها ثلاثين عاماً ...
في السنة الماضية توفي والد زوجي...
في السنة الماضية رسب إبننا في بكالوريوس كلية الطب لتعطله عن الدراسة عدة شهور بسبب إصابته في حادث سيارة...

وفي نهاية الصفحة كتبت :
يا لها من سنة سيئة للغاية.!!

دخل عليها زوجها يريد أن يجلس على مكتبه ولاحظ شرود زوجته فرمق الورقة وقرأ ما كتبت زوجته..!
فترك الغرفة بهدوء من دون أن يقول شيئاً..
لكنه بعد عدة دقائق عاد وقد أمسك بيده ورقة أخرى وضعها بهدوء بجوار الورقة التي سبق أن كتبتها زوجته..!!
تناولت الزوجة ورقة الزوج ولاحظت أن المكتوب فيها :
في السنة الماضية شفيتُ من آلام المرارة التي عذّبتني سنوات طويلة وتكللت العملة بالنجاح...!!
في السنة الماضية بلغت الستين وأنا في تمام الصحة...!! وسأتفرغ للكتابة والتأليف بعد أن تم التعاقد معي على نشر أكثر من كتاب مهم..!!
توفي والدي في السنة الماضية وكان قد عاش حتى بلغ الخامسة والتسعين من غير أن يسبب لأحد أي متاعب وتوفي في هدوء من غير أن يتألم..!!
في السنة الماضية نجا إبننا من الموت في حادث السيارة وشفي بغير أية عاهات أو مضاعفات..!!

وختم الزوج كتابته قائلاً :
يا لها من سنة أكرمنا الله بها وقد إنتهت بكل خير..!!

______
ألا تلاحظوا
*أنها نفس الأحداث ولكنها بنظرة مختلفة...!
* لأننا ننظر دائماً إلى ما ينقصنا لا نحمد الله على نعمه...!!
*ولأننا ننظر إلى ما سُلِبَ منا فترانا نُركّز عليه...!!
*لذلك نُقصِّر في حمده سبحانه على ما أعطانا...


قال تعالى :
{ وإنّ ربَّكَ لذو فضلٍ على الناسِ ولكنَّ أكثرَهم لا يشكرون }
اللهم إجعلنا من الشاكرين الذاكرين وعند البلاء من الصابرين ...








آخر تعديل BOUTAHAR ABDELLATIF 2021-12-19 في 18:17.
رد مع اقتباس
قديم 2021-12-20, 00:28   رقم المشاركة : 1151
معلومات العضو
مستبين
عضو مميّز
 
إحصائية العضو










افتراضي

اللهم آمين يارب العالمين









رد مع اقتباس
قديم 2021-12-22, 14:16   رقم المشاركة : 1152
معلومات العضو
BOUTAHAR ABDELLATIF
مشرف منتدى الانشغالات النقابية واقوال الصحف
 
الصورة الرمزية BOUTAHAR ABDELLATIF
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

تذكر دائما أن الخير فيما اختاره الله
( لكيلا تأسوا على ما فاتكم )


نقلا عن صفحة الصديق Guerfi Ahmed


في عام 1993 كان منتخب زامبيا الافريقي منتخبا قويا... وفي صفوفه لاعب زامبي محترف اسمه كالوشا بواليا،
اختلف كالوشا مع المدرب لأجل استبعاده من مباراة مهمة للمنتخب خارج البلاد .. وعجز عن إقناع المدرب بإشراكه في اللعب رغم أهمية ذلك له،
…قال كالوشا :
لقد بكيت بحرقة... شعرت بأن الدنيا ظلمتني وأظلمت في وجهي بعد استبعادي....
وطلبوا مني السفر للحاق بالفريق لكن رفضت...
لاني أعلم أن المدرب حسم أمري..
لقد غمرتني الكآبة وأقفلت على نفسي وحزنت كثيراً..
…المفاجأة هنا..
أن الطائرة التي سافر بها المنتخب وقعت ومات كل ما فيها..
و كالوشا الذي رأى أن العالم قد انتهى عنده...
عاش ونجا ليصبح كالوشا لاحقاً مدرباً لمنتخب الشباب وقاد بلاده لنهائي أمم إفريقيا
وهو الآن وزيراً للشباب والرياضة!

تذكر دائمآ ان الخير فيما اختاره الله.









آخر تعديل BOUTAHAR ABDELLATIF 2021-12-22 في 14:21.
رد مع اقتباس
قديم 2021-12-29, 11:05   رقم المشاركة : 1153
معلومات العضو
BOUTAHAR ABDELLATIF
مشرف منتدى الانشغالات النقابية واقوال الصحف
 
الصورة الرمزية BOUTAHAR ABDELLATIF
 

 

 
إحصائية العضو










vb_icon_m (2)

صعدت إلى المقعد الأول بالطاكسي ... وجاء شخص فتح الباب ..
أمسكني من ثيابي وحملني وألقاني خارج السيارة وركب مكاني !!!

نقلا عن الصديق Hocine Azzizi

أمسكني من ثيابي وحملني وألقاني خارج السيارة وركب مكاني !!
يقول #الدكتور_محمد_راتب_النابلسي :
التقيت مع طبيب من كبار الأطباء قال لي :
يوم كنت طالباً في الجامعة .. كنت في سيارة عمومية لخمسة ركاب ..
صعدت إلى المقعد الأول ... وجاء شخص فتح الباب .. لم يتكلم ولا كلمة ..
أمسكني من ثيابي وحملني وألقاني خارج السيارة وركب مكاني !!!
معه صديقه ، ولم يقل لي انزل ..
والله لو قال لي انزل لما حزنت !!
لم يكلمني أبداً كأنني ذبابة ..
قال: كدت أموت من الألم النفسي ..
وأقسم بالله لو كان معي سلاح لقتلته !!
احتقار لا يحتمل .. طالب طب جالس في سيارة .. يأتي إنسان كالوحش يحمله من ثيابه ويركب مكانه ويقول للسائق امشي ..!!
المهم مشى السائق..وانا انتظرت
ساعتين إلى أن جاءت سيارة اخرى .. فركبت ..
وفي الطريق .. وجدنا حادث مروع
نزلنا لنحاول إسعاف أو مساعدة الركاب
ففوجئ بأنها السيارة التي أنزلوني منها .. انقلبت والركاب الخمسة ماتوا جميعا !!!
سبحان من يخرج الحي من الميت ويخرج الميت من الحي
خلال ثانية انقلبت حياتي ..
من بؤس للمهانة التي تعرضت لها ، إلى شكرلله عز وجل ..
والله أيها الأخوة ..
كل إنسان أصيب بمصيبة وصبر عليها ...
تأتيه ساعة يذوب كالشمع محبة لله على هذا المصاب ..
إذا أعطى سبحانه أدهش !!
لذلك قال علماء العقيدة :
لا يجوز أن تقول الله ضار ..
بل قل : الضار النافع ( لأنه يضر لينفع )
وقل الخافض الرافع ( لانه يخفض ليرفع )
وقل المانع المعطي ( لانه يمنع ليعطي )
ويبتلي ليجزي ؛ هذه أسماؤه الحسنى
عليك ان تذكر اﻻسمين معا ليتضح المعنى
فالحمد لله على كل نعمه أدركتها عقولنا أو لم تدركها








آخر تعديل BOUTAHAR ABDELLATIF 2021-12-29 في 11:19.
رد مع اقتباس
قديم 2022-01-03, 19:46   رقم المشاركة : 1154
معلومات العضو
BOUTAHAR ABDELLATIF
مشرف منتدى الانشغالات النقابية واقوال الصحف
 
الصورة الرمزية BOUTAHAR ABDELLATIF
 

 

 
إحصائية العضو










vb_icon_m (1)

القرآن كلام الله والأدلة على ذلك لا تعد ولا تحصى هذه واحدة فقط منها
( وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا )

نقلا عن صفحة الصديق جمال العلمي
هل تعلم ..

- كلمات القرآن وعدد ذكرها في القرآن
الدنيا - 115 الآخرة - 115
الملائكة - 88 شياطين - 88
محمد - 4 شريعة - 4
الناس - 50 أنبياء - 50
إصلاح - 50 فساد - 50
ابليس - 11 الاستعاذة منه - 11
رجل - 24 امرأة - 24
الحياة - 145 الموت - 145
الصالحات - 167 السيئات - 167
الجهر - 16 الكتمان - 16
المصيبة - 75 الشكر - 75
الهدى - 79 الرحمة - 79
لاحظوا الكلمة ومقابلها
- هذه الاحصائيات تدل على أن هذا القرأن من عند الله وأن البشر لا يستطيعون أن يأتون بمثل هذا
- وهناك بعض الكلمات تضاعف عدد ورودها لحكمة إلهية
جزاء - 117 المغفرة - 234
يعني الضعف ، لماذا؟ لأن رحمة الله وغفرانه يسعان كل شي
العسر - 12 اليسر - 36
يعني 3 أضعاف، لماذا؟ لأنه لن يغلب عسر يسرين
- ومن الملاحظات الهامة في الاحصائيات:
وكلمة (يوم) ذكرت 365 مرة
وفي السنة 365 يوما
- ومن المعجزات الالهية في القرآن:
كلمة (أرض) ذكرت 13 مرة و(بحر) 32 مرة
وإذا حاولنا إيجاد نسبة مئوية للتكرار في الحالتين فإننا نجد أن تكرار كلمة (بحر) تعادل 71% أما كلمة (أرض) 29% وهي النسب الفعلية لنسبة البحار إلى اليابسة على سطح كوكبنا

سبحانك ربي ما أعظمك
منقول









آخر تعديل BOUTAHAR ABDELLATIF 2022-01-03 في 19:51.
رد مع اقتباس
قديم 2022-01-07, 11:43   رقم المشاركة : 1155
معلومات العضو
BOUTAHAR ABDELLATIF
مشرف منتدى الانشغالات النقابية واقوال الصحف
 
الصورة الرمزية BOUTAHAR ABDELLATIF
 

 

 
إحصائية العضو










vb_icon_m (16)

هناك من يريد أن يبقى الوضع في حالة عدم الإستقرار ، حتى يظل يأكل اللحم !!

قصة وعبرة جيدة

نقلا عن صفحة الصديق Hassane Deboucha

بينما أحد الجزارين يقطع بعض اللحم طارت بعض فتات العظم ودخلت في عينه ، فأصبحت عينه تؤلمه ، ذهب إلى الحلاق لأنه لم تكن هناك مسشفيات .
قال له الحلاق : بسيطة ، لا تحتاج لشيء ، تعقيم وشيء من المرهم ، ثم ضمد عينه ، وقال له : كل يوم ننظف العين .
في اليوم الثاني جاء الجزار ومعه كيلو لحمة وكيلو من الكبد، والحلاق يقوم بتنظيف العين ويضع المرهم ، ولم يحرك العظمة أبداً ، وبقي الوضع هكذا أياماً .
وفي يوم من الأيام جاء الجزار ولم يجد الحلاق ، بل وجد أبنه ،
قال له الولد : أهلاً عمي ، قال له الجزار : هل علمك أبوك الصنعة ؟!
قال الولد : نعم .
قال الجزار : أنظر للعظمة التي في عيني .
قال الولد : بسيطة ، سأسحبها . وبالفعل سحبها بثوان ونظف عينه ..! !
وفي الليل ، عاد الحلاق إلى البيت ، وسأل الولد : كيف كان عملك اليوم .. ؟
قال الولد : جاء جزار في عينه قذاة سحبتها من عينه. فإذا هي جزء صغير من عظم
غضب الأب كثيرا من تصرف ولده.
وعندما سأله أبنه عن سبب غضبه وأنه كان يجب أن يشكره لأنه أنقذ رجلا وساعده في التخلص من ألمه. !
فقال له أبوه..يابني كان ذلك الجزار يأتي إليّ يوميا بلحم وكبدة كي أجارح له عينه..!
أما الآن فلن يأتي أبدا..لأن عينه لا تؤلمه !
لقد ضيعت علينا أكل اللحمة ..!!

الــــــــــــــحكمة*:
هناك من يريد أن يبقى الوضع في حالة عدم الإستقرار ، حتى يظل يأكل اللحم ، !!








آخر تعديل BOUTAHAR ABDELLATIF 2022-01-07 في 19:05.
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 08:40

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


2006-2022 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)

Powered by vBulletin .Copyright آ© 2018 vBulletin Solutions, Inc