الذرية الصالحة .. فخر الدنيا وذخر الآخرة .. - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > منتدى الأسرة و المجتمع > قسم تربية الابناء وما يخص الطفل المسلم

في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

آخر المواضيع

الذرية الصالحة .. فخر الدنيا وذخر الآخرة ..

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2021-10-30, 21:56   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
محمد علي 12
مراقب منتدى الأسرة والمجتمع
 
إحصائية العضو










افتراضي الذرية الصالحة .. فخر الدنيا وذخر الآخرة ..

الذرية الصالحة .. فخر الدنيا وذخر الآخرة ..
من منا لم يسمع حديث رسول الله صلى الله
عليه وسلم الذي يقول فيه :
إذا مات العبد انقطع عمله إلا من ثلاث :
صدقة جارية، أو علم ينتفع به، أو ولد صالح يدعو له ..
فالولد الصالح هو احد الركائز الثلاث التي يعتمد
عليها المرء بعد موته ..
ولكن اي ولد صالح ؟
انه الذي ( يدعو لأبويه بعد مماتهما )
فلم يقل رسول الله صلى الله عليه وسلم ولد صالح
ويسكت بل اكمل الحديث الشريف بعبارة يدعو له " .
وهنا نلاحظ هذا الترابط بين الولد الصالح وبين الدعاء
فقد يكون الولد صالحاً لكنه لا يدعو لأبويه بعد موتهما
ولا يبرهما بوصلهما وهما في اشد الحاجة الى دعائهِ واستغفاره ووصاله !
فهذا الولد - ورغم صلاحه – لكنه يكون من المقصرين العاقين والعياذ بالله حتى وان كان باراً بوالديه في
حياتهما !
قال أحد الأئمة :
إن العبد ليكون باراً بوالديه في حياتهما ثم يموتان فلا يقضي عنهما ولا يستغفر لهما ، فيكتبه الله عز وجل عاقاً وإنه ليكون عاقاً لهما في حياتهما غير باراً بهما ، فإذا ماتا قضى دينهما واستغفر عنهما فيكتبه الله عز وجل باراً ..
إذا"يجب ان نقف قليلاً عند مسألة الذرية الصالحة
وكيف نغرس وننمي فيهم ثقافة
التواصل مع الوالدين بعد الممات حتى لا يكونوا لنا
فخراً في الدنيا فقط بل وذخراً للآخرةِ ان شاء الله ..
1- تبدأ مسألة طلب الذرية الصالحة منذ مرحلة ما قبل الزواج عندما يدعو الرجل ربه ان يرزقه بالمرأة الصالحة وتدعو المرأة كذلك بأن يهبها الله رجلاً صالحاً يكون عوناً وسنداً لها ولذريتها في المستقبل القريب ..
وقد أكد ديننا الحنيف على مسألة اختيار شريك الحياة
لكلا الجنسين وتأثيره على الذرية فيما بعد فقد جاءت الأحاديث تؤكد بالقول :
( تخيروا لنطفكم فإن العرق دساس )
وقوله صلى الله عليه وسلم :
( من جاءكم ترضون دينه وخلقه فزوجوه .. )
2- ثم بعد ذلك تأتي الليلة الأولى للزواج عندما يحثنا الشارع المقدس على عدم الاستخفاف بهذه الليلة من الناحية الروحية والدينية
بل وضع لها آداب وسُنة حث الشاب والرجل المؤمن
بالالتزام بها ومن اهم تلك الأمور الصلاة ركعتين وقراءة الدعاء المأثور والخاص بهذه الليلة لطلب الذرية الصالحة التي يقر الله بها عيني الأبوين .
3- كما يرشدنا ديننا الحنيف الى اهم الطرق المتبعة
في حالة تأخر أو تعذر الإنجاب ، فنلاحظ الدروس القرآنية في قصة نبي الله زكريا " عليه السلام " ودعائه
المعروف :
رب لا تذرني فرداً وأنت خير الوارثين ..
وكذلك ما جاء في الكتاب الكريم عن فضل الدعاء لطلب الذرية الصالحة في قوله تعالى :
(( الذين يقولون وربنا هب لنا من ازواجنا وذرياتنا قرة
اعين واجعلنا للمتقين اماما ..
فلذلك يُنصح المؤمنون بقراءة هذه الآيات القرآنية بكثرة ليرزقهم الله ما يتمنوه ان شاء الله ..
اما الوسيلة الثانية في حال تأخر الانجاب فهي
الاستغفار قال تعالى :
( اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّاراً** يُرْسِلِ السَّمَاء عَلَيْكُم مِّدْرَاراً** وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَاراً ) ..
4- ونأتي الآن الى مرحلة " الحمل " ففي هذه المرحلة توصى المرأة بالاهتمام بالجانب الروحي للجنين كاهتمامها بالجانب الجسدي له
فعليها الاكثار من قراءة القرآن والتسبيح والاستغفار والصلاة على محمد وآله وغيرها من الأمور الروحية التي تؤثر ايجاباً على الجنين وتجعل روحه مفعمة بالايمان واليقين وتؤتيه الحكمة منذ الصغر
ويقع هذا الأمر على عاتق الزوج ايضاً فعليه ان يراعي الحالة النفسية والروحية لزوجته في هذه الفترة وان
يهيء لها ما تحتاجه من راحة وعناية بالغذاء والسكن والأمور الحياتية الأخرى التي تؤثر سلباً او ايجاباً على
طفله المنتظر ، وقد جرب الكثير من المؤمنين هذا الجانب وكانت النتائج مثمرة بفضل الله تعالى .
5- وبعد ولادة الطفل تبدأ مرحلة – التنشئة والتربية – وفقاً لتعاليم الإسلام الحنيف فعلينا في هذه الفترة ومع ما نغرسه في اولادنا من تعاليم ديننا ان لا نترك الدعاء لأبنائنا بالهداية والصلاح وتقوى الله سبحانه
فهذا إمامنا السجاد عليه السلام وفي درس من اروع الدروس التربوية يعلمنا كيف نحيط اولادنا بالعناية من
خلال الدعاء لهم دائماً وابداً بالتوفيق وطول العمر والصلاح وأن يكونوا نِعم الأبناء لنا ونِعم العباد لخالقهم جل وعلا ..
ولاننسى حديث رسول الله
بروا آبائكم يبركم أبنائكم
وكأنها اشارة الى انك ايها العبد المؤمن إذا اردت ان
يذكرك أبنائك بعد موتك فاذكر انت ابويك اولاً !!
اللهم ارزقنا ذرية صالحة واحفظها لنا يارب العالمين ..









 

رد مع اقتباس
قديم 2021-10-30, 23:48   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
hadj amar
عضو جديد
 
إحصائية العضو










افتراضي

اللهم ارزقنا زوجة صالحة وذرية ذخر للاخر









رد مع اقتباس
قديم 2021-10-31, 20:50   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
محمد علي 12
مراقب منتدى الأسرة والمجتمع
 
إحصائية العضو










افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة hadj amar مشاهدة المشاركة
اللهم ارزقنا زوجة صالحة وذرية ذخر للاخر
اللهم آمين








رد مع اقتباس
قديم 2021-12-11, 21:59   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
djakabamariya
عضو جديد
 
إحصائية العضو










افتراضي

اللهم اصلح اولادنا









رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 13:41

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


2006-2021 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)

Powered by vBulletin .Copyright آ© 2018 vBulletin Solutions, Inc