حُسْنُ الْخُلُقِ في واحة الشِّعر - الصفحة 7 - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > منتديات الثّقافة والأدب > ممّا راقـــنـي

ممّا راقـــنـي هذا المنتدى خاصٌ بمنقولات الأعضاء مما يـنـتـقـونه من عذب الكلام.

منتديات الجلفة ... أكثر من 15 سنة من التواجد على النت ... قم بالتسجيل في أكبر تجمع جزائري - عربي و استفد من جميع المزايا، تصفّح دون اعلانات، اشترك في المواضيع التي تختارها ليصلك الجديد على بريدك الالكتروني

في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

آخر المواضيع

حُسْنُ الْخُلُقِ في واحة الشِّعر

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2021-04-17, 16:57   رقم المشاركة : 91
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مراقب المنتدى الاسلامي، قسم مشكلتي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










Flower2

السَّلاَمُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهُ

ذم اللُّؤْم في واحة الشِّعر

قال أبو شراعة القيسي:

إنَّ الغِنَى عن لئامِ النَّاسِ مَكْرُمةٌ
وعن كرامِهم أدنَى إلى الكرمِ


[7309] ((ربيع الأبرار))

للزمخشري (5/337).


وقال مؤمل الشَّاعر:

إذا نطق اللَّئيمُ فلا تجبْه
فخيرٌ مِن إجابتِه السُّكوتُ

لئيمُ القومِ يَشْتُمُني فيحظَ
ولو دمَه سفكتُ لما حظيتُ

فلستُ مُشَاتِمًا أبدًا لئيمًا
خَزِيتُ لمِن يُشَاتِمُني خَزِيتُ


[7310] ((الصَّمت))

لابن أبي الدنيا (710).


وقال آخر:

واحذرْ مصاحبةَ اللَّئيمِ فإنَّه
يُعْدِي كما يُعْدِي الصَّحيحَ الأجربُ


[7311] ((صيد الأفكار))

للقاضي حسين المهدي (1/609).


وقال عبد الله فريج:

واحذرْ مصاحبةَ اللَّئيمِ فإنَّه
كالقحطِ في أفعالِ خيرٍ مُجْدِب


[7312] ((صيد الأفكار))

للقاضي حسين المهدي (1/609).


وقال أبو العتاهية:

وإن امرأً لم يربحِ النَّاسُ نفعَه
ولم يأمنوا منه الأذى للئيمُ


[7313] ((صيد الأفكار))

للقاضي حسين المهدي (1/609).


وأنشد الكريزي:

وما بالُ قومٍ لئامٍ ليس عندهم
عهدٌ وليس لهم دينٌ إذا ائتمنوا

إن يسمعوا ريبةً طاروا بها فرحًا
منَّا وما سمعوا مِن صالحٍ دَفَنُوا

صمٌّ إذا سمعوا خيرًا ذُكِرْت به
وإن ذُكِرْت بسوءٍ عندهم أَذِنُوا


[7314] ((روضة العقلاء))

لابن حبان (ص 173).


وقال آخر:

إن اللَّئيمَ وإن أراك بشاشةً
فالغيبُ منه والفعالُ لئيمُ


[7318] ((الزاهر))

لأبي بكر الأنباري (1/120).


وقال المتنبي:

إذا أنت أكرمتَ الكريمَ ملكتَه
وإن أنت أكرمتَ اللَّئيمَ تمرَّدا


[7321] ((ديوان المتنبي)) (ص 372).

قال الشَّاعر:

إذا جاريتَ في خُلقٍ لئيمًا
فأنت ومَن تجاريه سواءُ


[7322] ((السحر الحلال))

لأحمد الهاشمي (ص 3).


وقال الشَّاعر:

ثقْ بالكريمِ إذا تهلَّل بِشْرُه
فهو البشيرُ بنيلِ كلِّ مرادِ

والبِشْرُ في وجهِ اللَّئيمِ تملُّقٌ
فاحذرْ به استدراجَه بفسادِ


[7323] ((السحر الحلال))

لأحمد الهاشمي (ص 53).


وقال الشَّاعر:

ولقد أَمُرُّ على اللَّئيمِ يسبُّني
فأجوزُ ثمَّ أقولُ لا يعنيني

[7324] ((الكامل في اللغة والأدب))

لأبي العباس المبرد (3/61).


وقال آخر:

إنَّ الوفاءَ على الكريمِ فريضةٌ
واللُّؤْمُ مقرونٌ بذي الإخلافِ

وترى الكريمَ لمن يعاشرُ منصفًا
وترى اللَّئيمَ مجانبَ الإنصافِ


[7325] ((أدب الدُّنيا والدِّين))

للماوردي (ص 255).


قال الشَّاعر:

رأيتُ الحقَّ يعرفُه الكريمُ
لصاحبِه وينكرُه اللَّئيمُ

إذا كان الفتى حسنًا كريمًا
فكلُّ فعالِه حسنٌ كريمُ

إذا ألفيتَه سمجًا لئيمًا
فكلُّ فعالِه سمجٌ لئيمُ


[7319] السمج: القبيح.

انظر: ((القاموس المحيط)) للفيروزآبادي (ص 194).


[7320] ((صيد الأفكار))

للقاضي حسين المهدي (1/604).


وقال المتوكل الليثي:

إنَّ الأذلَّةَ واللِّئامَ معاشرٌ
مولاهم المتهضِّمُ المظلومُ

وإذا أهنتَ أخاك أو أفردتَه
عمدًا فأنت الواهنُ المذمومُ


[7315] المتهضم: المظلوم.

((لسان العرب)) لابن منظور (12/613).

[7316]) الواهن: الضعيف في الأمر والعمل.

انظر: ((لسان العرب)) لابن منظور (13/453).


[7317] ((صيد الأفكار))

للقاضي حسين المهدي (1/610).








 

رد مع اقتباس
قديم 2021-04-18, 16:56   رقم المشاركة : 92
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مراقب المنتدى الاسلامي، قسم مشكلتي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










Flower2

السَّلاَمُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهُ

ذم الكَيْد والمكْر في واحة الشِّعر

قال الشَّاعر:

لم يبقَ في النَّاسِ إلَّا المكرُ والملَقُ
شوكٌ إذا اختبروا زهرٌ إذا رمقوا

فإن دعاك إلى ائتلافِهم قَدَرٌ
فكن جحيمًا لعلَّ الشوكَ يحترقُ


[7378] الملق: أن تعطي باللسان ما ليس في القلب

. ((القاموس المحيط)) للفيروزآبادي (ص 924).

[7379] رمقه: نظر إليه. انظر: ((لسان العرب)) لابن منظور (10/126).


[7380] ((غرر الخصائص الواضحة))

لأبي إسحاق الوطواط (1/59).


وقال آخر:

وكم مِن حافرٍ لأخيه ليلًا
تردَّى في حفيرتِه نهارًا


[7381] ((محاضرات الأدباء))

للراغب الأصفهاني (1/355).


وقال تقي الدِّين الهلالي:

وليس يحيقُ المكْرُ إلَّا بأهلِه
وحافرُ بئرِ الغَدْرِ يسقطُ في البئرِ

وكم حافرٍ لحدًا ليدفنَ غيرَه
على نفسِه قد جَرَّ في ذلك الحفرِ

وكم رائشٍ سهمًا ليصطادَ غيرَه
أُصِيب بذاك السَّهمِ في ثغرة النَّحرِ


[7382] قولك رشت السهم إذا ألزقت عليه الريش

((الصحاح تاج اللغة وصحاح العربية)) للجوهري (3/1008).


[7383] ((أتوعد سنات الرسول بمحوها)) (ص 23).

وقال أبو عبد الله محمد بن عثمان

المعروف بابن الحداد:


فلا مهجة إلَّا إليك نزاعُها
وما زال يُطوى عن سواك لها كَشْحُ

وليس يحيقُ المكْرُ إلَّا بأهلِه
وكم موقدٍ يغشاه مِن وقدِه لفحُ


[7384] الكشح ما بين الخاصرة إلى الضلع الخلفي.

انظر: ((لسان العرب)) لابن منظور (2/571).


[7385] ((خريدة القصر وجريدة العصر))

لعماد الدين الأصبهاني (1/278).


وقال آخر:

لا تأمننَّ كيدَ العدوِّ
فأمنُ كيدِهم غرَرْ

كنْ منه إن كان القويَّ
أو الضَّعيفَ على حذرْ


[7386] ((مجمع الحكم والأمثال))

لأحمد قبش (ص 321).


وقال أبو هلال العسكري:

أحسن ما قيل في الكَيْد والحرب قول أبي تمَّام:

هززتَ له سيفًا مِن الكَيْد إنَّما
تُجذُّ به الأعناقُ ما لم يجرَّدِ

يسرُّ الذي يسطو بهِ وهو مغمدٌ
ويفضحُ مَن يسطو به غيرَ مُغَمدِ


يقول: إن أخفيت الكَيْد ظفرت وسُرِرْت
وإن أظهرته افتُضِحْتَ وخِبْت


[7387] ((ديوان المعاني))

لأبي هلال العسكري (2/56).








رد مع اقتباس
قديم 2021-04-20, 16:25   رقم المشاركة : 93
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مراقب المنتدى الاسلامي، قسم مشكلتي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










Flower2

السَّلاَمُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهُ

ذم نقض العهد في واحة الشعر

قال كعب بن زهير:

لشتَّانَ مَن يدعو فيوفي بعهدِه
ومَن هو للعهدِ المؤكدِ خالعُ


[7446] ((مجمع الحكم والأمثال))

لأحمد قبش (ص 550)


ومعنى خالع: ناقض للعهد.

((لسان العرب)) لابن منظور (8/76).


وقال المعري:

تجنبِ الوعدَ يومًا أن تفوهَ به
فإن وعدتَ فلا يذممك إنجازُ

واصمتْ فإنَّ كلامَ المرءِ يهلكُه
وإن نطقتَ فإفصاحٌ وإيجازُ

وإن عجزتَ عن الخيراتِ تفعلُها
فلا يكنْ دونَ تركِ الشرِّ إعجازُ


[7447] ((اللزوميات))

للمعري (2/ 4).


وقال الغطفاني:

أسميَّ ويحكِ هل سمعتِ بغدرةٍ
رُفِع اللِّواءُ لنا، بها في مجمعِ


[7448] ((محاضرات الأدباء))

للراغب الأصفهاني (1/354).


وقال كعب بن مالك:

فدونك واعلمْ أنَّ نقضَ عهودِنا
أباه الملا منا الذين تبايعوا

أباه البراءُ وابنُ عمروٍ كلاهما
وأسعدُ يأباه عليكَ ورافعُ


[7449] ((الزاهر في معاني كلمات الناس))

للأنباري (2/161).


وقال آخر:

نقض العهدَ خائسٌ بالأمانِ
مستحلُّ محارمِ الرحمنِ

سلبتنا الوفاءَ والحلمَ طوعًا
فاعتلينا به بنو مروانِ

ليتني كنتُ فيهم حسب العيــشِ
طليقًا أجرُّ حبلَ الأماني

كلُّ عتبٍ تُعيرُنِيه الليالي
فبسيفي جنيتُه ولساني


[7450] ((أشعار أولاد الخلفاء وأخبارهم))

للصولي (ص 308).


وقال آخر:

النَّاسُ من الْهوَى على أَصْنَافِ
هَذَا نقض العَهْدِ وهذَا وافِ

هَيْهَاتَ مِن الكدورِ تبغي الصافي
لَا يصلحُ للحضرةِ قلبٌ جَافِ


[7451] الحضرة قرب الشيء.

انظر: ((لسان العرب)) لابن منظور (4/197).


[7452] ((المدهش))

لابن الجوزي (ص 385).


وقال آخر:

يا بني الإسلامِ مَن علَّمكم
بعد إذ عاهدتم نقضَ العهود

كلُّ شيءٍ في الهوى مستحسنٌ
ما خلا الغدرَ وإخلافَ الوعود


[7453] ((لطائف المعارف))

لابن رجب (ص 63).








رد مع اقتباس
قديم 2021-04-21, 17:05   رقم المشاركة : 94
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مراقب المنتدى الاسلامي، قسم مشكلتي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










Flower2

السَّلاَمُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهُ

ذم النَّمِيمَة في واحة الشعر

قال أحد الشعراء:

تنحَّ عن النَّمِيمَةِ واجتنبْها
فإنَّ النمَّ يحبطُ كلَّ أجـرِ

يثيرُ أخو النَّمِيمَةِ كلَّ شرٍّ
ويكشفُ للخلائقِ كلَّ سرِّ

ويقتلُ نفسَه وسواه ظلمًا
وليس النَّمُّ مِن أفعالِ حُرِّ


[7516] ((موارد الظمآن))

لعبد العزيز السلمان (5/10).


ولقد أحسن من قال:

عجبتُ لواشٍ ظلَّ يكشفُ أمرَنا
وما بسوى أخبارِنا يتنفسُ

وماذا عليه من عنائي ولوعتي
أنا آكلُ الرمانَ والوُلدُ تضرسُ


[7517] ((طوق الحمامة))

لابن حزم (172).


ورحم الله من قال:

وفي النَّاس من يغري الورَى بلسانِه
وبين البرايا للنَّميمةِ يحملُ

يرى أنَّ في حملِ النَّمِيمَةِ مكسبًا
تراه بها بين الورَى يتأكَّلُ


[7518] ((مفتاح الأفكار))

لعبد العزيز السلمان (214).


وقال آخر:

ويحرمُ بهتٌ واغتيابٌ نميمةٌ
وإفشاءُ سرٍّ ثم لعنٌ مقيد


[7519] ((غذاء الألباب))

للسفاريني (1/102).


وقال آخر:

لا تقبلـنَّ نميمـةً بُلِّغتَهـا
وتحفَظَّنَّ مِن الذي أنبأكها

إنَّ الذي أهدى إليك نميمةً
سينمُّ عنك بمثلِها قد حاكها


[7520] ((نهاية الأرب))

للنويري (3/292).


ورحم الله من قال:

من نمَّ في الناسِ لم تؤمنْ عقاربُه
على الصديقِ ولم تؤمنْ أفاعيه

كالسيلِ بالليلِ لا يدري به أحدٌ
من أين جاء ولا من أين يأتيه

الويلُ للعهدِ منه كيف ينقضُه
والويلُ للودِّ منه كيف يُفنيه


[7521] ((روضة العقلاء))

لابن حبان البستي (177).


وقال آخر:

إذا الواشي نعى يومًا صديقًا
فلا تدعِ الصديقَ لقولِ واشي


[7522] ((عيون الأخبار))

لابن قتيبة (2/25).


وقال آخر:

يسعى عليك كما يسعى إليك فلا
تأمنْ غوائلَ ذي وجهين كياد


[7523] ((ربيع الأبرار))

للزمخشري (4/150).


وقال صالح بن عبد القدوس:

من يخبرك بشتمٍ عن أخٍ
فهو الشاتمُ لا مَن شتمك

ذاك شيءٌ لم يواجهْك به
إنَّما اللومُ على مَن أعلمك


[7524] ((روضة العقلاء))

لابن حبان البستي (179).


وقال آخر:

إن يعلموا الخيرَ أخفوه وإن علموا
شرًّا أذاعوا وإن لم يعلموا كذبوا


[7525] ((المستطرف))

للأبشيهي (97).


وقال آخر:

إن يسمعوا ريبةً طاروا بها فرحًا
مني وما سمعوا من صالحٍ دفنوا

صمٌّ إذا سمعوا خيرًا ذكرت به
وإن ذكرتُ بسوءٍ عندهم أذنوا


وأذن له: استمع.

انظر: ((لسان العرب)) لابن منظور (13/10).


[7526] ((المستطرف))

للأبشيهي (97).








رد مع اقتباس
قديم 2021-04-22, 17:27   رقم المشاركة : 95
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مراقب المنتدى الاسلامي، قسم مشكلتي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










Flower2

السَّلاَمُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهُ

ذم الوَهن في واحة الشِّعر

قال الملتمس:

مَن كان ذا عَضُدٍ يدرك ظلامتَه
إنَّ الذَّليلَ الذي ليست له عَضُدُ

تنبو يداه إذا ما قلَّ ناصرُه
ويمنعُ الضَّيمَ إن أثرى له عددُ

ولا يقيمُ على ضيمٍ يُسَامُ به
إلَّا الأذلَّان: عِيرُ الحيِّ والوتدُ

هذا على الخسفِ مربوطٌ برمَّتِه
وذا يُشَجُّ فلا يرثي له أحدُ

إنَّ الهوانَ حمارُ الأهلِ يعرفُه
والحرُّ ينكرُه والجَسْرَةُ الأجُد


[7549] العضد: الناحية، والناصر، والمعين.

((القاموس المحيط)) للفيروزآبادي (ص 299).

[7550] الجسرة: الجسارة.

انظر: ((تاج العروس)) للزبيدي (10/430).


[7551] ((مجمع الحكم والأمثال))

لأحمد قبش (ص 166).


وقال الشَّريف المرتضى:

يا طالبَ الدُّنيا على ذلٍّ بها
اعززْ عليَّ بأن أراك ذليلًا

ما لي أراك حَلُمتَ في طلبِ الغنى
ولربَّما صغرتْ يداك ثقيلًا

لو كنتَ تعقلُ أو تشاورُ عاقلًا
كان الكثيرُ وقد ذللت قليلًا

ذَلَّ امرؤٌ جعل المذلَّةَ دهرَه
طلبَ المغانمِ منزلًا مأهولًا

عدَّ المطامعَ كيف شئتَ وخذْ بها
ملءَ اليدين مِن العفافِ بديلًا

وإِذا فجعْتَ بماءِ وجهِكَ لم يُفدْ
إن نلتَ مِن أيدي الرِّجالِ جزيلًا


[7552] ((مجمع الحكم والأمثال))

لأحمد قبش (ص 166).


وقال -أيضًا-:

إذا شئتَ أن تلقَى الهوانَ فلُذْ بمن
يُرْجَى لنفعٍ أو لدفعِ مضرَّةِ

فهامُ الرِّجالِ الآنفين عزيزةٌ
إن حُمِّلتَ منًّا لذي المنِّ ذلَّتِ

وعدِّ عن الأطماعِ فهي مذلَّةٌ
ولو خالطتْ شُمَّ الجبالِ لخَرَّتِ

فويلٌ لنفسٍ حُلِّئَت عن مرامِها
وويلٌ لنَفسٍ أُعطيت ما تمنَّتِ

وليس بخافٍ قبحُ حرصٍ على غنى
ولكنْ عقولٌ بالضَّراعةِ جُنَّتِ


[7553] ((مجمع الحكم والأمثال))

لأحمد قبش (ص 170).


وقال آخر:

إنَّ الأذلَّةَ واللِّئامَ معاشرٌ
مولاهم متهضَّمٌ مظلومُ

فإذا أهنتَ أخاك أو أفردتَه
عمدًا فأنت الواهِنُ المذمومُ


[7554] ((مجمع الحكم والأمثال))

لأحمد قبش (ص 166).








رد مع اقتباس
قديم 2021-04-25, 16:59   رقم المشاركة : 96
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مراقب المنتدى الاسلامي، قسم مشكلتي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










Flower2

السَّلاَمُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهُ

ذم اليأْس والقنوط في واحة الشعر

قال ابن دريد:

أنشدني أبو حاتم السجستاني
:

إذا اشتملتْ على اليأْسِ القلوبُ
وضاق لما به الصدرُ الرحيبُ

وأوطأتِ المكارهُ واطمأنتْ
وأرستْ في أماكنِها الخطوبُ

ولم ترَ لانكشافِ الضرِّ وجهًا
ولا أغنى بحيلتِه الأريبُ

أتاك على قنوطٍ منك غوثٌ
يمنُّ به اللطيفُ المستجيبُ

وكلُّ الحادثاتِ إذا تناهتْ
فموصولٌ بها الفرجُ القريبُ


[7636] ((تفسير القرآن العظيم))

لابن كثير (8/42- 433).


وقال آخر:

ولربَّ نازلةٍ يضيقُ بها الفتى
ذرعًا وعندَ اللهِ منها المخرجُ

كملت فلما استحكمتْ حلقاتُها
فُرِجتْ وكان يظنُّها لا تفرجُ


[7637] ((تفسير القرآن العظيم))

لابن كثير (8/42- 433).


وقال ابن القيِّم:

باللهِ أبلغُ ما أسعَى وأدركُه
لا بي ولا بشفيعٍ لي مِن الناسِ

إذا أيستُ وكاد اليأْسُ يقطعُني
جاء الرجا مسرعًا مِن جانبِ اليأْسِ


[7638] ((الفوائد)) (1/32).

وقال النابغة في اليأس الممدوح:

واليأْسُ مما فات يُعقِبُ راحةً
ولربَّ مطمعةٍ تكون ذباحَا


[7639] ((أساس البلاغة))

للزمخشري (1/309).


وقال القحطاني:

ولأحسمنَّ عن الأنامِ مطامعي
بحسامِ يأسٍ لم تشبْهُ بناني


[7640] لأحسمن: لأقطعن. ((لسان العرب)) (12/ 134).

((القصيدة النونية) (1/18).




.... ختامًا .....









رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 13:24

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


2006-2020 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)

Powered by vBulletin .Copyright آ© 2018 vBulletin Solutions, Inc