منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب - عرض مشاركة واحدة - معجزات الله في خلقه.
عرض مشاركة واحدة
قديم 2020-05-28, 16:04   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
كمال بدر
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية كمال بدر
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي معجزات الله في خلقه.

معجزات الله في خلقه

معرفة الله


خلق الأنسان من الآيات العظيمة التي تدل علي معجزاته سبحانه وتعالى، وقد أخبرنا الله تعالي في كتابه عن المراحل التي يمر بها الإنسان والتي يتجلي فيها بديع صنعه تعالي، قال الله تعالى : {ياأيُّها النَّاسُ إن كنتم في ريبٍ منَ البعثِ فإنَّا خَلقْناكم من تُرابٍ ثمَّ من نُطفةٍ ثمَّ من عَلَقةٍ ثمَّ من مُضغةٍ مُخَلَّقةٍ وغيرِ مُخلَّقةٍ لِنُبيِّن لكم ونُقِرُّ في الأرحام ما نشاءُ إلى أجلٍ مسمَّى ثمَّ نُخْرِجُكُم طِفلاً ثمَّ لِتَبلغوا أشُدَّكم ومنكم من يُتَوفَّى ومنكم مَن يُرَدُّ إلى أَرْذلِ العُمُرِ لكيلا يَعْلَمَ من بعد عِلْمٍ شيئاً وترى الأَرضَ هَامدةً فإذا أنزلنا عليها الماء اهتزَّت ورَبَت وأنبتت من كلِّ زوجٍ بهيج (الحج :5)}، في هذه الآيات الكريمة يبين لنا الله عز وجل كيف أنه خلق الإنسان منذ حصول التخصيب مرورا بالمراحل المختلفة التي تعد كل واحدة منها معجزة من معجزات الله سبحانه وتعالي.

ميز الله سبحانه وتعالى الإنسان عن غيره من الكائنات بحسن الخلقة والصورة وهي تكريم من الله للإنسان بإن خلقة في أحسن تقويم ومنحه العقل لكي يعقل ويتدبر في نفسه وفي الكون من حوله، قال تعالى :"ولقد خلقنا الإنسان في أحسن تقويم"(التين:4)، وقال جل شأنه :"الذي خلقك فسواك فعدلك" (الانفطار:7).

في بداية الخلق خلق الله سبحانه وتعالى آدم عليه السلام أبو البشرية من تراب ثم جعله طيناً ثم صوره الله بيده سبحانه ثم نفخ فيه من روحه،و قد روى الأمام أحمد في المسند عن أبي موسى رضي الله عنه، عن النبي الله عليه وسلم قال : (إن الله خلق آدم من قبضة قبضها من جميع الأرض، فجاء بنو آدم على قدر الأرض فجاء منهم الأبيض والأحمر والأسود وبين ذلك، والخبيث والطيب والسهل والحزن وبين ذلك). رواه أبو داود والترمذي، ثم خلق الله حواء زوجته بعد خلق آدم عليه السلام من ضلعه الأيسر قال الله تعالى : "يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُواْ رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا" [النساء:1].

مراحل خلق الجنين
..................................

- مرحلة النطفة : و ومدتها أربعون يوماً فيها حيث يحدث إختلاط بين ماء الرجل الذي يحوي مئات الحيونات المنوية للرجل وماء المرأة ليخترق حيوان منوي واحد جدار البويضة ويلتصق بها وتحدث عمليه الاخصاب وتتكون النطفة داخل تلك البويضة، قال تعالى -: ( هُوَ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ مِنْ نُطْفَةٍ ثُمَّ مِنْ عَلَقَةٍ ثُمَّ يُخْرِجُكُمْ طِفْلًا ثُمَّ لِتَبْلُغُوا أَشُدَّكُمْ ثُمَّ لِتَكُونُوا شُيُوخًا وَمِنْكُمْ مَنْ يُتَوَفَّى مِنْ قَبْلُ وَلِتَبْلُغُوا أَجَلًا مُسَمًّى وَلَعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ ) [غافر: 67].

- مرحلة العلقة : فى هذة المرحلة تتكاثر الخلايا وتبدأ خلايا الدم في التكون مكونة قطعة دم جامدة وتبدأ هذة المرحلة في اليوم الخامس عشر.

- مرحلة المضغة : تبدأ هذة المرحلة في بداية الأسبوع الرابع وتنتهي في الأسبوع السادس حيث تتطور الخلايا وتتكاثر بشكل سريع وأطلق عليها هذا الاسم لأن الجنين في هذة المرحلة يشبة قطعة اللحم الممضوغة.

- مرحلة تكون العظام : في هذة المرحلة تبدأ عظام الجنين بالنمو والتشكل ويتكون الهيكل العظمي وهي التي قال الله عنها : ( فَكَسَوْنَا الْعِظَامَ لَحْماً ) [المؤمنون:14].

- مرحلة الكساء باللحم : حيث تبدأ عظام الجنين بالاكتساء باللحم وتتشكل ملامحه وتنتهي هذة المرحلة في الإسبوع الثامن من الحمل، ثم ينفخ الله تعالي في روحه وتسمي أيضا بالخلق الآخر والتي يقول عنها الله تبارك وتعالى :" ثم أنشأناه خلقاً آخر فتبارك الله أحسن الخالقين " (المؤمنون:14). ويكتمل نمو الجنين حتى يخرج إلى الدنيا فسبحان الله تعالى الذي تعددت معجزاته في خلقه.







 

رد مع اقتباس
مساحة إعلانية