تخفبف ملف التوظيف مستقبلا حسب وزير تحسين الخدمة العمومية - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > منتدى أساتذة التعليم العالي و البحث العلمي > مسابقات توظيف الأساتذة المساعدين و الباحثين الدائمين

في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2013-10-27, 22:45   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
بلقاسم 1472
عضو مبـدع
 
الصورة الرمزية بلقاسم 1472
 

 

 
إحصائية العضو









بلقاسم 1472 غير متواجد حالياً


افتراضي تخفبف ملف التوظيف مستقبلا حسب وزير تحسين الخدمة العمومية

اقتباس:
الوزير الغازي يستبعد أي تقسيم إداري جديد ويكشف
التقليص من وثائق رخصتي السياقة والبناء
الاثنين 28 أكتوبر 2013 الجزائر: كريم كالي
اقتباس:

إبعاد أعوان الشبابيك غير المؤهلين ومرتكبي الأخطاء
كشف الوزير المنتدب لدى الوزير الأول المكلف بإصلاح الخدمة العمومية محمد الغازي، أمس، عن قرب إجراء حركة في مختلف الإدارات العمومية تهدف إلى إبعاد أعوان الشبابيك غير المؤهلين أو الذين ارتكبوا أخطاء مادية في حق المواطن، حيث أعطى تعليمات من أجل اختيار العناصر الأكثر كفاءة لتوظف على مستوى الشبابيك بهدف تلبية طلب المواطنين.
قال الوزير المكلف بإصلاح الخدمة العمومية، إن مصالح الأمن يجب أن تلعب دورا في محاربة الفساد والرشوة على مستوى الإدارة لتخليص المواطنين من هذا النوع من الآفات التي تعطل مصالحه وتزيد من متاعبه. وأشار محمد الغازي لدى نزوله ضيفا على منتدى يومية “المجاهد”، إلى أن “هناك إرادة صريحة وحقيقية للحكومة في تغيير صورة الإدارة لدى المواطنين الذين يعانون من السلوكات السلبية لموظفي الخدمة العمومية”، وأضاف أن إصلاح الخدمة العمومية كان رغبة رئيس الجمهورية منذ وصوله سد الحكم في 1999، الذي أعطى مرارا تعليمات لمحاولة إصلاح هذه الخدمة وتكييفها مع المتطلبات الحديثة،
وذكر الوزير أنه سيتم اتخاذ إجراءات “عاجلة” في إطار تحسين الخدمة العمومية ومكافحة آفة الفساد، وحدد الوزير الأول 30 نوفمبر المقبل لاستكمالها، منها تخفيف الوثائق المطلوبة للحصول على رخصة سياقة أو رخصة بناء، مشيرا إلى أن النصوص المسيرة لهما سيتم إما تعديلها أو إلغاؤها، خصوصا رخصة البناء، حيث يطول تسليمها بسبب ما تتطلبه العملية من أخذ رأي المصالح التقنية قبل إصدارها. وبخصوص مسابقات التوظيف التي تعلنها سنويا الوظيفة العمومية، فإنه تقرر إعفاء المترشحين للمسابقة من تكوين ملف إداري، حيث يكتفون بتقديم سيرة ذاتية ونسخة من شهادة النجاح. وبالنسبة للإجراءات الأخرى المتوقعة لتحسين الخدمة العمومية، أعلن الوزير عن مراجعة ساعات العمل الإدارية، لاسيما على مستوى المجالس الشعبية البلدية والدوائر في الولايات والمدن الكبرى. أما في ولايات الجنوب، فاقترح الوزير إنشاء دار للخدمة العمومية تجمع فيها كل المصالح الإدارية، وتسمح لأبناء الجنوب بتسديد فواتير الماء والكهرباء والهاتف. بينما يرى المكلف بإصلاح الخدمة العمومية، أنه “لا فائدة من إجراء تقسيم إداري جديد لتجاوز البيروقراطية”، وقال من منطلق قناعته الشخصية إن مقترح التقسيم ليس حلا بقدر يعقد من مهمة الحكومة في خدمة المواطن ويزيد من أعبائها المالية. نشير إلى أن الوزير المكلف بإصلاح الخدمة العمومية، محمد الغازي، أعلن عن إنشاء مرصد للخدمة العمومية العام المقبل، تتمثل مهمته الأساسية في اقتراح إصلاحات خاصة بالخدمة العمومية.

المصدر:http://www.elkhabar.com/ar/watan/363318.html






 

رد مع اقتباس
2 أعضاء قالوا بارك الله فيك /شكراً لـ بلقاسم 1472 على مشاركته المفيدة
مساحة إعلانية
قديم 2013-10-27, 22:50   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
بلقاسم 1472
عضو مبـدع
 
الصورة الرمزية بلقاسم 1472
 

 

 
إحصائية العضو









بلقاسم 1472 غير متواجد حالياً


افتراضي

القرار يبدو أكثر من جيّد، يخفف عبء الوثائق عن المترشحين
لكن،
هل يصلح العطار ما أفسده الدهر؟
نتمنى أن يتم تطبيقه، ولا يبقى حبرا على ورق، حتى لا يُجْمَعَ على المترشحين ألمين؛ ألم الجري وراء الوثائق، وألم الجري وراء المسابقات.








رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا بارك الله فيك/ شكراً لـ بلقاسم 1472 على المشاركة المفيدة:
قديم 2013-10-27, 23:48   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
سهام الخير
مراقب منتدى أساتذة التعليم العالي و البحث
 
الصورة الرمزية سهام الخير
 

 

 
المشرف المميز لسنة 2013 
إحصائية العضو









سهام الخير غير متواجد حالياً


افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله

بارك الله فيك أخ بلقاسم انها بشرى لطالبي الوظيفة تخفيف ملف التوظيف خطوة جيدة
ان تم تطبيق القرار على أرض الواقع خصوصا بعد ابداعات جامعاتنا في طلب أغرب الوثائق تضييقا على المترشحين

لكن أرى أن الموضوع ليس فس مكانه المناسب
سأنقله الى قسم مسابقات التوظيف.






رد مع اقتباس
4 أعضاء قالوا بارك الله فيك /شكراً لـ سهام الخير على مشاركته المفيدة
قديم 2013-10-28, 07:08   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
houcine6230
عضو مجتهـد
 
إحصائية العضو









houcine6230 غير متواجد حالياً


افتراضي

السلام عليكم.
اعذروني لكن اتحداكم واتحداهم ان يتم تطبيق هذه الاقوال .مجرد اقوال فقط الهدرة باطل







رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا بارك الله فيك/ شكراً لـ houcine6230 على المشاركة المفيدة:
قديم 2013-10-28, 14:10   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
الأستاذة صُبح
مشرف منتدى أساتذة التعليم العالي و البحث العلمي
 
الصورة الرمزية الأستاذة صُبح
 

 

 
إحصائية العضو









الأستاذة صُبح غير متواجد حالياً


افتراضي

الجزائر حطمت الرقم القياسي في طلب الأوراق و يا ليت بفائدة فالمترشح المسكين في كل مرة مطالب بتكوين ملف من عشرات الأوراق الحديثة طبعا و في الأخير يرمى ملفه في سلة المهملات أو على قارعة الطرقات







رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا بارك الله فيك/ شكراً لـ الأستاذة صُبح على المشاركة المفيدة:
قديم 2013-10-28, 22:28   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
بلقاسم 1472
عضو مبـدع
 
الصورة الرمزية بلقاسم 1472
 

 

 
إحصائية العضو









بلقاسم 1472 غير متواجد حالياً


افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة houcine6230 مشاهدة المشاركة
السلام عليكم.
اعذروني لكن اتحداكم واتحداهم ان يتم تطبيق هذه الاقوال .مجرد اقوال فقط الهدرة باطل
ما يمنح بعض الأمل أخي الكريم، أن هذا التصريح أتى من وزارة جديدة تسمى وزارة إصلاح الخدمة العمومية مستحدثة في التعديل الوزاري الجديد. بما يعني أنه هناك نيّة في تخفيف أعباء الملفات من أعلى السلطات في الدولة الجزائرية.







رد مع اقتباس
قديم 2013-10-29, 00:19   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
بــ قلم رصاص
عضو فضي
 
الصورة الرمزية بــ قلم رصاص
 

 

 
وسام التميز سنة 2012 المرتبة الثالثة أفضل تصميم المرتبة الثالثة 
إحصائية العضو









بــ قلم رصاص غير متواجد حالياً


افتراضي



السلام عليكم

أولا ....

الدولة ليست لديها ثقة في نفسها
.
.
.
.
.
.
و الدليل :
.
.
.
في ملفات التوظيف يطلبون :
شهادة الجنسية ، شهادة ميلاد ، نسخة من بطاقة التعريف .... الخ

مع العلم أنه يوجد في بطاقة التعريف :
تاريخ ميلادك ، و مكان إقامتك ، و جنسيتك ، و إسم أباك ، بل و حتى علامة خصوصية
.
.
.
أليس هذا بدليل كافي
على أن الدولة لا تثق في نفسها
.
.
.
غريب و الله غريب
.
.
.
.

ثانيا ....

بين نجاح التطبيق و نجاح رغبة التغيير
.
.
أما بخصوص إقتراح الوزير ، فأنا أتسائل :
هل الإعلان عن رغبة في تغيير تشريع أو قانون أو حالة
أعيد : هل الإعلان برغبة القيام بذلك ، هو في حد ذاته نجاح لمشروع أو البرهان عن صفة : وزير ناجح

منذ أيام ، لا ، بل منذ أشهر ، لا ، بل منذ سنوات ، لا ، بل منذ 50 سنة
و نحن نعقل على ما يسمى بشهادة الميلاد العادية ، و شهادة الميلاد 12 ، و غاشي البلدية
و متعة الزحام ، و لي عندوا العرف يقدر يخرج شهادة ميلاد بلا ما يدير لاشين
و شهادة الإقامة ، و بطاقة الإقامة ، و و و و

آه ، و أيضا منذ ذلك الحين ، قال جدي الله يرحموا
سيقومون بكذا و كذا

و قال أبي الله يطول عمروا في الصحة : سيقومون بكذا و كذا

و ها أنا أقول لكم : سيقومون بكذا و كذا ، لا ، بل هم يقولون !!!!

و يستمر .....

و يستمر النجاح

ليس نجاح التطبيق بل : نجاح رغبة التغيير
خاصة و أن الشعب هو من المتفرجين ، و أنتم يا وزراء ، أنتم أبطال الفيلم

يا سيادة الوزير

يا ليتك عملت و نفذت و لم تتحدث

على الأقل : من باب أنك تعمل لوجه الله

مع العلم أن جميع تلك القرارات ، عفوا ، رغبات التغيير ، أو نتائج رغبات التغيير
من المفروض أن تكون موجودة في الإدارة الجزائرية ، بطريقة ألية ، عفوا ، أوتوماتيكية
و لا تحتاج لمشروع قرار ، أليس كذالك .....
فالإدارة الجزائرية كما وصفتموها ، هي إدارة ناجحة ، تواكب العصرنة

هكذا أنتم قلتم ، ....





آآآآآآآآآه نسيت أخي بلقاسم ..

أكيد ستجيبني بــ :

اقتباس:
ما يمنح بعض الأمل أخي الكريم، أن هذا التصريح أتى من وزارة جديدة
تسمى وزارة إصلاح الخدمة العمومية مستحدثة في التعديل الوزاري الجديد


سأجيبك بـــ :
هو فعلا أمل ، و الشعب ينتظر
فــ هل يملك الشعب غير الإنتظاااار ؟

و أضيف :
ثم أن وزارة إصلاح الخدمة العمومية ، هي وزارة بأي صفة تعمل ، أو لمن ؟


و هل هي تتحكم في تحسين إدارة البلديات و الدوائر ،
البلديات و الدوائر التي هي في الأصل تابعة لوزارة الداخلية و الجماعات المحلية ؟

و هل هي ستتحكم من أجل تحسين الخدمات في الإدارات الجامعية ،
التي هي في الأصل تابعة لوزارة التعليم العالي ؟


و هل هي تتحكم في تحسين الإدارة في المحاكم ،
التي هي في الأصل تابعة لوزارة العدل ؟

و هل هي ستتحكم في تحسين الإدارة و الخدمات و ملفات البناء و العمران
البناء و العمران التي هي في الأصل تابعة لوزارة السكن و العمران ؟

و هل و هل و هل و هل


إذا كانت الوزارت في نفسها متناقضة بين هيئاتها الداخلية
و متناقضة بين فروعها



فالسؤال المطروح :
كيف يمكن للوزارة المستحدثة أن تتدخل في إدارات الوزارت الأخرى ؟


أليس هذا بأمر غريب ،

خاصة و أن الوزارات تتعاون في ما بينها فقط في ما يخص التنسيق الأمني
فلا أظن أن هناك فيما بينها شيء يسمى بالتنسيق من أجل خدمة المغبون ، عفوا ، الشعب



ربما هي فقط أحجية ،
أحجية الحزب العتيد ، و الرجل العميد ، صاحب العقل الثقيل ....



بارك الله فيكم






رد مع اقتباس
3 أعضاء قالوا بارك الله فيك /شكراً لـ بــ قلم رصاص على مشاركته المفيدة
قديم 2013-10-29, 06:32   رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
khelifa8
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية khelifa8
 

 

 
إحصائية العضو









khelifa8 غير متواجد حالياً


افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بــ قلم رصاص مشاهدة المشاركة


السلام عليكم

أولا ....

الدولة ليست لديها ثقة في نفسها
.
.
.
.
.
.
و الدليل :
.
.
.
في ملفات التوظيف يطلبون :
شهادة الجنسية ، شهادة ميلاد ، نسخة من بطاقة التعريف .... الخ

مع العلم أنه يوجد في بطاقة التعريف :
تاريخ ميلادك ، و مكان إقامتك ، و جنسيتك ، و إسم أباك ، بل و حتى علامة خصوصية
.
.
.
أليس هذا بدليل كافي
على أن الدولة لا تثق في نفسها
.
.
.
غريب و الله غريب
.
.
.
.

ثانيا ....

بين نجاح التطبيق و نجاح رغبة التغيير
.
.
أما بخصوص إقتراح الوزير ، فأنا أتسائل :
هل الإعلان عن رغبة في تغيير تشريع أو قانون أو حالة
أعيد : هل الإعلان برغبة القيام بذلك ، هو في حد ذاته نجاح لمشروع أو البرهان عن صفة : وزير ناجح

منذ أيام ، لا ، بل منذ أشهر ، لا ، بل منذ سنوات ، لا ، بل منذ 50 سنة
و نحن نعقل على ما يسمى بشهادة الميلاد العادية ، و شهادة الميلاد 12 ، و غاشي البلدية
و متعة الزحام ، و لي عندوا العرف يقدر يخرج شهادة ميلاد بلا ما يدير لاشين
و شهادة الإقامة ، و بطاقة الإقامة ، و و و و

آه ، و أيضا منذ ذلك الحين ، قال جدي الله يرحموا
سيقومون بكذا و كذا

و قال أبي الله يطول عمروا في الصحة : سيقومون بكذا و كذا

و ها أنا أقول لكم : سيقومون بكذا و كذا ، لا ، بل هم يقولون !!!!

و يستمر .....

و يستمر النجاح

ليس نجاح التطبيق بل : نجاح رغبة التغيير
خاصة و أن الشعب هو من المتفرجين ، و أنتم يا وزراء ، أنتم أبطال الفيلم

يا سيادة الوزير

يا ليتك عملت و نفذت و لم تتحدث

على الأقل : من باب أنك تعمل لوجه الله

مع العلم أن جميع تلك القرارات ، عفوا ، رغبات التغيير ، أو نتائج رغبات التغيير
من المفروض أن تكون موجودة في الإدارة الجزائرية ، بطريقة ألية ، عفوا ، أوتوماتيكية
و لا تحتاج لمشروع قرار ، أليس كذالك .....
فالإدارة الجزائرية كما وصفتموها ، هي إدارة ناجحة ، تواكب العصرنة

هكذا أنتم قلتم ، ....





آآآآآآآآآه نسيت أخي بلقاسم ..

أكيد ستجيبني بــ :



سأجيبك بـــ :
هو فعلا أمل ، و الشعب ينتظر
فــ هل يملك الشعب غير الإنتظاااار ؟

و أضيف :
ثم أن وزارة إصلاح الخدمة العمومية ، هي وزارة بأي صفة تعمل ، أو لمن ؟


و هل هي تتحكم في تحسين إدارة البلديات و الدوائر ،
البلديات و الدوائر التي هي في الأصل تابعة لوزارة الداخلية و الجماعات المحلية ؟

و هل هي ستتحكم من أجل تحسين الخدمات في الإدارات الجامعية ،
التي هي في الأصل تابعة لوزارة التعليم العالي ؟


و هل هي تتحكم في تحسين الإدارة في المحاكم ،
التي هي في الأصل تابعة لوزارة العدل ؟

و هل هي ستتحكم في تحسين الإدارة و الخدمات و ملفات البناء و العمران
البناء و العمران التي هي في الأصل تابعة لوزارة السكن و العمران ؟

و هل و هل و هل و هل


إذا كانت الوزارت في نفسها متناقضة بين هيئاتها الداخلية
و متناقضة بين فروعها



فالسؤال المطروح :
كيف يمكن للوزارة المستحدثة أن تتدخل في إدارات الوزارت الأخرى ؟


أليس هذا بأمر غريب ،

خاصة و أن الوزارات تتعاون في ما بينها فقط في ما يخص التنسيق الأمني
فلا أظن أن هناك فيما بينها شيء يسمى بالتنسيق من أجل خدمة المغبون ، عفوا ، الشعب



ربما هي فقط أحجية ،
أحجية الحزب العتيد ، و الرجل العميد ، صاحب العقل الثقيل ....



بارك الله فيكم
بارك الله فيك ... دائما تشخص الداء تشخيصا سليما ...






رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا بارك الله فيك/ شكراً لـ khelifa8 على المشاركة المفيدة:
قديم 2013-10-29, 16:51   رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
بلقاسم 1472
عضو مبـدع
 
الصورة الرمزية بلقاسم 1472
 

 

 
إحصائية العضو









بلقاسم 1472 غير متواجد حالياً


افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بــ قلم رصاص مشاهدة المشاركة


السلام عليكم

أولا ....

الدولة ليست لديها ثقة في نفسها
.
.
.
.
.
.
و الدليل :
.
.
.
في ملفات التوظيف يطلبون :
شهادة الجنسية ، شهادة ميلاد ، نسخة من بطاقة التعريف .... الخ

مع العلم أنه يوجد في بطاقة التعريف :
تاريخ ميلادك ، و مكان إقامتك ، و جنسيتك ، و إسم أباك ، بل و حتى علامة خصوصية
.
.
.
أليس هذا بدليل كافي
على أن الدولة لا تثق في نفسها
.
.
.
غريب و الله غريب
.
.
.
.

ثانيا ....

بين نجاح التطبيق و نجاح رغبة التغيير
.
.
أما بخصوص إقتراح الوزير ، فأنا أتسائل :
هل الإعلان عن رغبة في تغيير تشريع أو قانون أو حالة
أعيد : هل الإعلان برغبة القيام بذلك ، هو في حد ذاته نجاح لمشروع أو البرهان عن صفة : وزير ناجح

منذ أيام ، لا ، بل منذ أشهر ، لا ، بل منذ سنوات ، لا ، بل منذ 50 سنة
و نحن نعقل على ما يسمى بشهادة الميلاد العادية ، و شهادة الميلاد 12 ، و غاشي البلدية
و متعة الزحام ، و لي عندوا العرف يقدر يخرج شهادة ميلاد بلا ما يدير لاشين
و شهادة الإقامة ، و بطاقة الإقامة ، و و و و

آه ، و أيضا منذ ذلك الحين ، قال جدي الله يرحموا
سيقومون بكذا و كذا

و قال أبي الله يطول عمروا في الصحة : سيقومون بكذا و كذا

و ها أنا أقول لكم : سيقومون بكذا و كذا ، لا ، بل هم يقولون !!!!

و يستمر .....

و يستمر النجاح

ليس نجاح التطبيق بل : نجاح رغبة التغيير
خاصة و أن الشعب هو من المتفرجين ، و أنتم يا وزراء ، أنتم أبطال الفيلم

يا سيادة الوزير

يا ليتك عملت و نفذت و لم تتحدث

على الأقل : من باب أنك تعمل لوجه الله

مع العلم أن جميع تلك القرارات ، عفوا ، رغبات التغيير ، أو نتائج رغبات التغيير
من المفروض أن تكون موجودة في الإدارة الجزائرية ، بطريقة ألية ، عفوا ، أوتوماتيكية
و لا تحتاج لمشروع قرار ، أليس كذالك .....
فالإدارة الجزائرية كما وصفتموها ، هي إدارة ناجحة ، تواكب العصرنة

هكذا أنتم قلتم ، ....





آآآآآآآآآه نسيت أخي بلقاسم ..

أكيد ستجيبني بــ :



سأجيبك بـــ :
هو فعلا أمل ، و الشعب ينتظر
فــ هل يملك الشعب غير الإنتظاااار ؟

و أضيف :
ثم أن وزارة إصلاح الخدمة العمومية ، هي وزارة بأي صفة تعمل ، أو لمن ؟


و هل هي تتحكم في تحسين إدارة البلديات و الدوائر ،
البلديات و الدوائر التي هي في الأصل تابعة لوزارة الداخلية و الجماعات المحلية ؟

و هل هي ستتحكم من أجل تحسين الخدمات في الإدارات الجامعية ،
التي هي في الأصل تابعة لوزارة التعليم العالي ؟


و هل هي تتحكم في تحسين الإدارة في المحاكم ،
التي هي في الأصل تابعة لوزارة العدل ؟

و هل هي ستتحكم في تحسين الإدارة و الخدمات و ملفات البناء و العمران
البناء و العمران التي هي في الأصل تابعة لوزارة السكن و العمران ؟

و هل و هل و هل و هل


إذا كانت الوزارت في نفسها متناقضة بين هيئاتها الداخلية
و متناقضة بين فروعها



فالسؤال المطروح :
كيف يمكن للوزارة المستحدثة أن تتدخل في إدارات الوزارت الأخرى ؟


أليس هذا بأمر غريب ،

خاصة و أن الوزارات تتعاون في ما بينها فقط في ما يخص التنسيق الأمني
فلا أظن أن هناك فيما بينها شيء يسمى بالتنسيق من أجل خدمة المغبون ، عفوا ، الشعب



ربما هي فقط أحجية ،
أحجية الحزب العتيد ، و الرجل العميد ، صاحب العقل الثقيل ....



بارك الله فيكم

لكن بطاقة التعريف أستاذنا بقلم رصاص لا يدون فيها اسم الأب ولا اسم الأم، والجنسية التي تدون عليها مع عنوان الإقامة لا تحملان معنى الإثبات، لأن بطاقة التعريف تمتد صلاحيتها إلى عشر سنوات، يغيّر فيها الشخص عنوان إقامته عدة مرات، كما بإمكان أي شخص غيّر جنسيته بعد صدور بطاقته التعريفية بلحظات، أن يحتفظ ببطاقة تعريف لمدة عشر سنوات تحمل جنسيته الأولى.
لذا لا حجية لبطاقة التعريف في إثبات عنوان الإقامة، أو الجنسية، أو اسم الأب، أو اسم الأم...............
أما قولك أخي بقلم رصاص:

اقتباس:
و أضيف :
ثم أن وزارة إصلاح الخدمة العمومية ، هي وزارة بأي صفة تعمل ، أو لمن ؟


و هل هي تتحكم في تحسين إدارة البلديات و الدوائر ،
البلديات و الدوائر التي هي في الأصل تابعة لوزارة الداخلية و الجماعات المحلية ؟

و هل هي ستتحكم من أجل تحسين الخدمات في الإدارات الجامعية ،
التي هي في الأصل تابعة لوزارة التعليم العالي ؟


و هل هي تتحكم في تحسين الإدارة في المحاكم ،
التي هي في الأصل تابعة لوزارة العدل ؟

و هل هي ستتحكم في تحسين الإدارة و الخدمات و ملفات البناء و العمران
البناء و العمران التي هي في الأصل تابعة لوزارة السكن و العمران ؟

هذه الوزارة تعمل بصفة وزارة في حكومة جزائرية، هذه الصفة القانونية التي تأتت بما خوله الدستور لرئيس الدولة لاستحداث أي وزارة أو انهاءها.
ويبدو أنها تعمل ضمن نطاق الوزارة الأولى، لكن لها صلاحيات في اقتراح تعديل قوانين الخدمة العمومية التي تشرف على أدائها الباهت بقية الوزارات، وتعرض القوانين على البرلمان أو من خلال التشريع بمراسيم رئاسية مابين دورتين، أي أنها تقترح قوانين لكل وزارة برئاسة الوزير الأول وفي حضور الوزراء، أو في انعقاد مجلس الوزراء بحضور رئيس الدولة، وعلى العموم هي وزارة مستحدثة في التعديل الآخير، لا يمكن الحكم عليها إلا بعد مرور فترة زمنية، كما أن استحداثها دليل على استشعار أعلى السلطات لصعوبة الأوراق والوثائق التي تتطلبها أبسط الملفات فضلا عن أعقدها.
لكن السؤال المطروح فيما يعنينا: هل السيرة الذاتية كافية عند مصالح التوظيف في الجامعات للجمها عن التزوير وثنيها عن إنجاح من شاءت وأرادت، أنا شخصيا أشكك في الأمر، بل تتراءى لي بعض المنافذ التي يمر منها الفساد من بعيد، وسيكون هذا التغيير مع الوقت، مجرد تغيير لا معنى له في الواقع، لأن أساليب التزوير والالتفاف على الحقيقة أكبر، وهي نتيجة عقل حربائي دوغمائي، يتفلت من أي انضباط، لأن المسألة في النهاية، هي أزمة إنسان، فقد الارتباط بالقيم النبيلة مثل الصدق، النزاهة، المصداقية، العدل، خوف الله، الوطنية!!،وغيرها، إنه إنسان بلغ به الخواء الروحي أن فقد الوعي أو بعضه بمصيره المحتوم أمام الله يوم الميعاد. والله المستعان، ولا حول ولا قوة إلا بالله.







رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا بارك الله فيك/ شكراً لـ بلقاسم 1472 على المشاركة المفيدة:
قديم 2013-10-30, 00:02   رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
بــ قلم رصاص
عضو فضي
 
الصورة الرمزية بــ قلم رصاص
 

 

 
وسام التميز سنة 2012 المرتبة الثالثة أفضل تصميم المرتبة الثالثة 
إحصائية العضو









بــ قلم رصاص غير متواجد حالياً


افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بلقاسم 1472 مشاهدة المشاركة

لكن بطاقة التعريف أستاذنا بقلم رصاص لا يدون فيها اسم الأب ولا اسم الأم، والجنسية التي تدون عليها مع عنوان الإقامة لا تحملان معنى الإثبات، لأن بطاقة التعريف تمتد صلاحيتها إلى عشر سنوات، يغيّر فيها الشخص عنوان إقامته عدة مرات، كما بإمكان أي شخص غيّر جنسيته بعد صدور بطاقته التعريفية بلحظات، أن يحتفظ ببطاقة تعريف لمدة عشر سنوات تحمل جنسيته الأولى.
لذا لا حجية لبطاقة التعريف في إثبات عنوان الإقامة، أو الجنسية، أو اسم الأب، أو اسم الأم...............
أما قولك أخي بقلم رصاص:


هذه الوزارة تعمل بصفة وزارة في حكومة جزائرية، هذه الصفة القانونية التي تأتت بما خوله الدستور لرئيس الدولة لاستحداث أي وزارة أو انهاءها.
ويبدو أنها تعمل ضمن نطاق الوزارة الأولى، لكن لها صلاحيات في اقتراح تعديل قوانين الخدمة العمومية التي تشرف على أدائها الباهت بقية الوزارات، وتعرض القوانين على البرلمان أو من خلال التشريع بمراسيم رئاسية مابين دورتين، أي أنها تقترح قوانين لكل وزارة برئاسة الوزير الأول وفي حضور الوزراء، أو في انعقاد مجلس الوزراء بحضور رئيس الدولة، وعلى العموم هي وزارة مستحدثة في التعديل الآخير، لا يمكن الحكم عليها إلا بعد مرور فترة زمنية، كما أن استحداثها دليل على استشعار أعلى السلطات لصعوبة الأوراق والوثائق التي تتطلبها أبسط الملفات فضلا عن أعقدها.
لكن السؤال المطروح فيما يعنينا: هل السيرة الذاتية كافية عند مصالح التوظيف في الجامعات للجمها عن التزوير وثنيها عن إنجاح من شاءت وأرادت، أنا شخصيا أشكك في الأمر، بل تتراءى لي بعض المنافذ التي يمر منها الفساد من بعيد، وسيكون هذا التغيير مع الوقت، مجرد تغيير لا معنى له في الواقع، لأن أساليب التزوير والالتفاف على الحقيقة أكبر، وهي نتيجة عقل حربائي دوغمائي، يتفلت من أي انضباط، لأن المسألة في النهاية، هي أزمة إنسان، فقد الارتباط بالقيم النبيلة مثل الصدق، النزاهة، المصداقية، العدل، خوف الله، الوطنية!!،وغيرها، إنه إنسان بلغ به الخواء الروحي أن فقد الوعي أو بعضه بمصيره المحتوم أمام الله يوم الميعاد. والله المستعان، ولا حول ولا قوة إلا بالله.


السلام عليكم و رحمة الله

تحليلك منطقي أخي بلقاسم

و في نفس الوقت يطرح عدة تسائلات و من بينها : أهمية بطاقة التعريف الوطنية

إذا كانت الجنسية غير مؤكدة و الإقامة غير مؤكدة ، فما هي الفائدة من بطاقة التعريف و خاصة و أنها وطنية

و من المعروف أن إستخراج شهادة الإقامة تكون ببطاقة التعريف الوطنية ،
حتى و لو بقي لها فقط يومين من الصلاحية !!!


أما بخصوص إسم الأب ، فهو مدون قرب إسمك : الإسم : فلان إبن فلان

لا أدري إن كانت بطاقتك لا تحمل إسم والدك ، لكن جميع البطاقات التي رأيتها فيها إسم الأب

و من بين التسائلات هي : التحديثات

يعني ، بطاقة التعريف الوطنية الحالية لا تحمل مصداقية ،

و ربما هي بهذا الشكل تثبت تخلف الإدارة الجزائرية في متابعة إحداثيات المواطن

ربما لو كانت مغناطيسية مرتبطة بشبكة ، يتم تحديثها عند كل تغيير سواء للإسم أو للقب أو للجنسية

و بهذا تكون هي وحدها كافية للتعريف بالشخص

أما بخصوص ما تفضلت به من حيث : نتائج مشروع الوزارة المستحدثة

أراه كبير بالرغم من أنه في طبيعته صغير

يعني ، تغييرات إدارية بسيطة يمكن تحقيقها عن طريق فقط و فقط :
قرار رئاسي يصدر في الجريدة الرسمية ممضي من طرف رئيس الجمهورية

فتأكد حينها أن القرار سيتم تطبيقه يومها و بحذافره

و لا أرى أن كل تلك الضجة و الإجراءات في إستحداث وزارة و هيئة لها و وزير مكلف بها و و و

من أجل فقط و فقط : تحسين الخدمات و التي هي لحد الساعة متمثلة فقط في الوثائق الإدارية و بروتوكولات إدارية

و ربما بعد مدة نرى صراعات داخلية بينهم ، و ربما ما رايحينش يتفاهموا

و الله لو يتفرغوا في مكافحة الفساد و التحقيقات في تلك المؤسسات نفسها
أحسن بكثير

يا خويا بلقاسم ، راهم يضيعوا وقتهم في أمر
يمكن تحقيقه بقرار رئاسي ، و يومها
أو حتى بقرار من الوزير الأول ...

تحياتي الخالصة لكم






رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا بارك الله فيك/ شكراً لـ بــ قلم رصاص على المشاركة المفيدة:
قديم 2013-10-30, 15:39   رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
ام عبد العظيم
عضو مشارك
 
الصورة الرمزية ام عبد العظيم
 

 

 
إحصائية العضو









ام عبد العظيم غير متواجد حالياً


افتراضي شششششكر و تقديييييييير

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بلقاسم 1472 مشاهدة المشاركة


لكن السؤال المطروح فيما يعنينا: هل السيرة الذاتية كافية عند مصالح التوظيف في الجامعات للجمها عن التزوير وثنيها عن إنجاح من شاءت وأرادت، أنا شخصيا أشكك في الأمر، بل تتراءى لي بعض المنافذ التي يمر منها الفساد من بعيد، وسيكون هذا التغيير مع الوقت، مجرد تغيير لا معنى له في الواقع، لأن أساليب التزوير والالتفاف على الحقيقة أكبر، وهي نتيجة عقل حربائي دوغمائي، يتفلت من أي انضباط، لأن المسألة في النهاية، هي أزمة إنسان، فقد الارتباط بالقيم النبيلة مثل الصدق، النزاهة، المصداقية، العدل، خوف الله، الوطنية!!،وغيرها، إنه إنسان بلغ به الخواء الروحي أن فقد الوعي أو بعضه بمصيره المحتوم أمام الله يوم الميعاد. والله المستعان، ولا حول ولا قوة إلا بالله.


:1 9:
رغبت في الكتابة لأقول لك شكرا وبارك الله منهج التفكير لديك ...ولأجل هذا أحب قراءة ما تكتب لان العقل يسبق كلماتك ...وحسن النوايا ومحبة الخير تعطر معانيها ....مع أني أتحفظ أن اصبغ كل مشاركاتك بهذا الثناء الجميل ....وتمنيت على أمثالك أن لا يعلقوا على كل شيء يكتب في المنتدى ....واحتفظ لك بالتميز .... وأحفظ معه لون الكتابة التي تحب ...لون السماء و البحر ...إن شاء عقلك في الهواء حلق ....أو في الماء غاص ....في فضاءات لا تنقضي عجائبها ......


* ما كنت ارغب التعليق على هذا الموضوع ولا أجده يهمني بالحجم الذي اكتب فيه لضيق الوقت لدي ...لكن حين فكرت شكرك بالكتابة تداعى بخاطري ما انت مقبل على قراءته.... فلقد بغضت أيقونة الشكر السياسية وأنت أدرى بهذا ....فما أصبحت ارغب في استعمالها وأفضل الدعاء لكل صاحب كلمة طيبة ....


* لو كان الأمر بيدي لجعلت الملف يحتوي فقط ( الطلب الخطي + الشهادة المطلوبة ) وحين ينجح الناس بإمكانهم أن يكملوا الملف وقائمة الاحتياط موجودة إن تعذر استكمال الملف من البعض ....


* يبدو أن الوزارة التي تتحدث عنها غير مطلعة على أهمية أن يحتوي الملف على كل تلك الوثائق ولو علمت لما فكرت في الفكرة أو ربما الفكرة مجرد تصريح يبحث عن وجود و تغيير شكلي .....



* لأن هذه الوزارة لا تعلم أن ملفات التوظيف المحرك الأول لاقتصاد البلد ولحركة العمل على مستوى مصالح كثيرة ...و حين تلغي بعض الوثائق فقد ساهمت في ركود الاقتصاد والبشر على حد سواء .....اشرح لك وأنت في غنى عن شرحي :


* تخفيف الوثائق..... سيكبد ميزانية الدولة خسائر الله اعلم بحجمها تتمثل في طوابع الضريبة على الجنسية و السوابق العدلية والاظرفة البريدية ، فضلا عن ثمن الرسائل المضمونة و المستعجلة.....

* التخفيف....... يتسبب في مضيعة وقت بعض العمال في بعض المصالح ويصبحون يتقاضون راتبا بلا عمل حقيقي هذه الشريحة هي : عمال المحكمة ...عمال البلدية....عمال البريد .... عمال القطاع الصحي ...عمال الإدارة الجامعية بمختلف هيئاتها .....

وحين يكثر وقت الفراغ في حياة هؤلاء فتوقع أن تحدث بعض الأمور الخطيرة ...بعضها لا يمكن كتابته هنا .....فالعمل المستمر فيه فائدة ....على الأقل يعود الناس إلي المنازل منهكين من التعب و ضوضاء العمل ... فيطلبون الر احة في النوم .... وبهذا فقد منعوا عن انفسهم شرا آخر ....قد تجده في أي مكان ....مع وسائل التكنولوجيا وغيرها .....

* التخفيف...... يتسبب في نقص موارد الرزق عند بعض القطاعات اقصد هنا ...النقل و المواصلات ....فأصحاب الملفات كلما تنقلوا أكثر والى أماكن ابعد ( كاستخراج شهادة الميلاد الأصلية 12 ) كلما نشطت حركة المواصلات ومعها ينمو رزق هؤلاء.....

* أ رأيت ليس كل شيء مثالي بالضرورة يصبح في الواقع ايجابي ؟؟؟؟....فتكوين ملفات طالبي الوظيفة في كل القطاعات بالفعل يصنع حركة متجددة للجميع .....بل حتى لهذا الكادح الذي يقضي نهاره في جمع كل هذه الوثائق وربما اسابيع... و ليست عند الجميع أمرها هينا وسهلا ...ومع هذا فان هذا الجهد المبذول والذي يحذوه الأمل ...و تسبقه الأحلام بالنجاح ....يمنح صاحبه فسحة من التفريغ غير المباشر لمكبوتات وشحنات قد تخففها هذه الرحلة المتعبة وهو لا يدري ......


* جمع وثائق ملفات التوظيف يضمن نموا اقتصاديا و يشغل اليد العاملة على أكمل وجه وقد يصبح موضوع التخفيف هذا خطرا على العباد و البلاد ...فلا تستبشروا كثيرا ...ورب ضارة نافعة .....



*
ما كتبته ليست قناعة أدافع عنها مطلقا ....اعتبروه مزحة تنقل لكم وجهة نظر غريبة ...مضحكة ...و موجودة حقيقة ......لكنها ليست ضرورية ولا هي الطريق الصحيح ...لا نحو مصلحة لا العباد ولا البلاد ....



* لست من الحريصين عل حساب الصادرات من أموالي فيما يتعلق بجمع وثائق الملفات و إلا كنت سأوافيك بمتوسط الإنفاق على الملف الواحد حتى يتسنى لك معرفة الحجم التقدير لميزانية الدولة من هذا المتوسط الفردي ....فلئن كنت أنت أفضل مني حرصا و تفعل ذلك أكون سعيدة بان تصبح شاهدا على الإحصائيات ولو بأرقام تقريبة.... ....ترفع ميزانية الدولة و تخفض ميزانية الفرد .... و (الدولة و الفرد ).......
قلب جميل حوى ألوان..... الحب و الصفاء والحياة ..و إن شئت ....الدماء الحرى ....والسلام المنشود ....والنماء المأمول.... هذا القلب هو صورتك الرمزية التي اخترتها ......فلا تلم إلا نفسك ...... بإمكاني أن أضيف لكن سأتوقف ......


تقبلوا مروري بصدر رحب ....وكانت النية مجرد الثناء على منهج تفكير فأصبحت عرضا آخرا لمنهج تفكير .....وما قصدت به أن أخالفكم ..... بل ربما ستشعرون بالرضا وانتم تستشعرون أهمية تكوين ملفاتكم في تحريك عجلة الحياة لدى العباد و البلاد ....وحينها لن تهتموا بالدفاع عن ضرورة التخفيف ...بل ربما تبحثون عن وثائق اخرى تكون مصادر تمويل لغيركم .....اليكم نكتة واقعية :
احدى صديقاتي وهي تدرس في محو الامية .... قالت لها احدى كبيرات السن من اللواتي يدرسن عندها : لست مهتمة بالدراسة ..وماذا سافعل بها ....جئت فقط لاجل ان ياكل امثالك خبزة ....هذا تعبيرها .....ليست مضحكة ....لكن فيها معنى جميل ......








رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا بارك الله فيك/ شكراً لـ ام عبد العظيم على المشاركة المفيدة:
قديم 2013-10-30, 17:14   رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
بــ قلم رصاص
عضو فضي
 
الصورة الرمزية بــ قلم رصاص
 

 

 
وسام التميز سنة 2012 المرتبة الثالثة أفضل تصميم المرتبة الثالثة 
إحصائية العضو









بــ قلم رصاص غير متواجد حالياً


افتراضي

السلام عليكم


الوزارة التي أنشؤوها ، هي على دراية كاملة بأن مداخيل جبال الوثائق هي المحرك الأساسي ، ليس لإقتصاد الجزائر ، لأن الإقتصاد لا يبنى على شراء و بيع المال " الطوابع " ، بل على حركية المؤسسة الوحيدة التي تكاد تشتغل في الجزائر


نحن جميعا نتمنى أن تكون وثائقنا ، ليس قليلة فحسب ، بل حضارية







آخر تعديل بــ قلم رصاص 2013-10-31 في 14:02.
رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا بارك الله فيك/ شكراً لـ بــ قلم رصاص على المشاركة المفيدة:
قديم 2013-10-30, 17:52   رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
etafati
عضو مبـدع
 
إحصائية العضو









etafati غير متواجد حالياً


افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بــ قلم رصاص مشاهدة المشاركة

السلام عليكم

أولا ....

الدولة ليست لديها ثقة في نفسها
.
.
.
.
.
.
و الدليل :
.
.
.
في ملفات التوظيف يطلبون :
شهادة الجنسية ، شهادة ميلاد ، نسخة من بطاقة التعريف .... الخ

مع العلم أنه يوجد في بطاقة التعريف :
تاريخ ميلادك ، و مكان إقامتك ، و جنسيتك ، و إسم أباك ، بل و حتى علامة خصوصية
.
.
.
أليس هذا بدليل كافي
على أن الدولة لا تثق في نفسها
.
.
.
غريب و الله غريب
.
.
.
.

ثانيا ....

بين نجاح التطبيق و نجاح رغبة التغيير
.
.
أما بخصوص إقتراح الوزير ، فأنا أتسائل :
هل الإعلان عن رغبة في تغيير تشريع أو قانون أو حالة
أعيد : هل الإعلان برغبة القيام بذلك ، هو في حد ذاته نجاح لمشروع أو البرهان عن صفة : وزير ناجح

منذ أيام ، لا ، بل منذ أشهر ، لا ، بل منذ سنوات ، لا ، بل منذ 50 سنة
و نحن نعقل على ما يسمى بشهادة الميلاد العادية ، و شهادة الميلاد 12 ، و غاشي البلدية
و متعة الزحام ، و لي عندوا العرف يقدر يخرج شهادة ميلاد بلا ما يدير لاشين
و شهادة الإقامة ، و بطاقة الإقامة ، و و و و

آه ، و أيضا منذ ذلك الحين ، قال جدي الله يرحموا
سيقومون بكذا و كذا

و قال أبي الله يطول عمروا في الصحة : سيقومون بكذا و كذا

و ها أنا أقول لكم : سيقومون بكذا و كذا ، لا ، بل هم يقولون !!!!

و يستمر .....

و يستمر النجاح

ليس نجاح التطبيق بل : نجاح رغبة التغيير
خاصة و أن الشعب هو من المتفرجين ، و أنتم يا وزراء ، أنتم أبطال الفيلم

يا سيادة الوزير

يا ليتك عملت و نفذت و لم تتحدث

على الأقل : من باب أنك تعمل لوجه الله

مع العلم أن جميع تلك القرارات ، عفوا ، رغبات التغيير ، أو نتائج رغبات التغيير
من المفروض أن تكون موجودة في الإدارة الجزائرية ، بطريقة ألية ، عفوا ، أوتوماتيكية
و لا تحتاج لمشروع قرار ، أليس كذالك .....
فالإدارة الجزائرية كما وصفتموها ، هي إدارة ناجحة ، تواكب العصرنة

هكذا أنتم قلتم ، ....





آآآآآآآآآه نسيت أخي بلقاسم ..

أكيد ستجيبني بــ :



سأجيبك بـــ :
هو فعلا أمل ، و الشعب ينتظر
فــ هل يملك الشعب غير الإنتظاااار ؟

و أضيف :
ثم أن وزارة إصلاح الخدمة العمومية ، هي وزارة بأي صفة تعمل ، أو لمن ؟

و هل هي تتحكم في تحسين إدارة البلديات و الدوائر ،
البلديات و الدوائر التي هي في الأصل تابعة لوزارة الداخلية و الجماعات المحلية ؟

و هل هي ستتحكم من أجل تحسين الخدمات في الإدارات الجامعية ،
التي هي في الأصل تابعة لوزارة التعليم العالي ؟


و هل هي تتحكم في تحسين الإدارة في المحاكم ،
التي هي في الأصل تابعة لوزارة العدل ؟

و هل هي ستتحكم في تحسين الإدارة و الخدمات و ملفات البناء و العمران
البناء و العمران التي هي في الأصل تابعة لوزارة السكن و العمران ؟

و هل و هل و هل و هل


إذا كانت الوزارت في نفسها متناقضة بين هيئاتها الداخلية
و متناقضة بين فروعها


فالسؤال المطروح :
كيف يمكن للوزارة المستحدثة أن تتدخل في إدارات الوزارت الأخرى ؟

أليس هذا بأمر غريب ،

خاصة و أن الوزارات تتعاون في ما بينها فقط في ما يخص التنسيق الأمني
فلا أظن أن هناك فيما بينها شيء يسمى بالتنسيق من أجل خدمة المغبون ، عفوا ، الشعب



ربما هي فقط أحجية ،
أحجية الحزب العتيد ، و الرجل العميد ، صاحب العقل الثقيل ....



بارك الله فيكم
روعة أخي قلم رصاص.
بارك الله فيك.






آخر تعديل etafati 2013-10-30 في 17:55.
رد مع اقتباس
قديم 2013-10-30, 18:23   رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
بلقاسم 1472
عضو مبـدع
 
الصورة الرمزية بلقاسم 1472
 

 

 
إحصائية العضو









بلقاسم 1472 غير متواجد حالياً


افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ام عبد العظيم مشاهدة المشاركة
:1 9:
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ام عبد العظيم مشاهدة المشاركة

رغبت في الكتابة لأقول لك شكرا وبارك الله منهج التفكير لديك ...ولأجل هذا أحب قراءة ما تكتب لان العقل يسبق كلماتك ...وحسن النوايا ومحبة الخير تعطر معانيها ....مع أني أتحفظ أن اصبغ كل مشاركاتك بهذا الثناء الجميل ....وتمنيت على أمثالك أن لا يعلقوا على كل شيء يكتب في المنتدى ....واحتفظ لك بالتميز .... وأحفظ معه لون الكتابة التي تحب ...لون السماء و البحر ...إن شاء عقلك في الهواء حلق ....أو في الماء غاص ....في فضاءات لا تنقضي عجائبها ......



أشكر لك أستاذتنا القديرة أم عبدالعظيم هذه المشاركة، وأخص بالذكر تلك الملحوظة التي التقطتها عينك الباصرة، وقد لونتها بالأزرق السماوي، الذي يمتلكني ويتملكني، وفعلا، لقد تنبهتُ إلى هذا العارض المرضي منذ وقت قريب، وقد صرت أقلل المشاركات، إلا فيما لا أملك عليه صبرا، كأن يكون استفزازا معرفياً، أو استفزازاً بسوء تعبير يشي عن سوء نية، لا بحسنها، وعلم النوايا عند فالق الحب والنوى، سبحانه جلّ في علاه. لذا أجدني ملزما على تقديم الشكر الجزيل، لأنه من لا يشكر الناس لا يشكر الله، ورحم الله امرئٍ أهدى إليَّ عيوبي.
خالص التوفيق والسداد أتمناه لكِ.
معطوفا بخالص المودة والتقدير.
وتحياتي التي لا تنتهي








رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا بارك الله فيك/ شكراً لـ بلقاسم 1472 على المشاركة المفيدة:
قديم 2013-10-30, 18:35   رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
بلقاسم 1472
عضو مبـدع
 
الصورة الرمزية بلقاسم 1472
 

 

 
إحصائية العضو









بلقاسم 1472 غير متواجد حالياً


افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بــ قلم رصاص مشاهدة المشاركة
السلام عليكم

تحليلك غير منطقي أم عبد العظيم

الوزارة لا تعلم بكل ما ذكرتي ، بل هي أعلم ربما منا جميعا

و تلك الوزارة التي أنشؤوها ، هي على دراية كاملة بأن مداخيل جبال الوثائق هي المحرك الأساسي ، ليس لإقتصاد الجزائر ، لأن الإقتصاد لا يبنى على شراء و بيع المال " الطوابع " ، بل على حركية المؤسسة الوحيدة التي تكاد تشتغل في الجزائر

أما بخصوص أننا لو علمنا ما نقدمه من فائدة للمساكين من الموظفين الذين يعملون في المحاكم و البلديات ، و سيرورة حركتهم اليومية ، فذلك في حد ذاته إهدار للطاقات البشرية في أمور يمكن للدولة أن تستغلها في ما يفيد

إلى متى يظل المواطن يكدح بهدف إنساني و هو لا يفكر في التغيير للأحسن

حينما يظل المواطن تفكيره محدود في ما يظن أنه يقدم خدمات للمجتمع ، عن طريق المساهمة في تشغيل المجتمع " كما يظن "

نحن جميعا نتمنى أن تكون وثائقنا ، ليس قليلة فحسب ، بل حضارية

كل ماتقول منك مقبول أستاذنا بقلم رصاص، والأجمل في مشاركتك، قولك الكبير، الذي يستحق أن يخط بماء الذهب، وهو مطالبتك بأن تكون الوثائق المطلوبة في الملفات وثائق حضارية تحترم الإنسان ولا تستغبي عقله ولا ترهق بدنه ولا تبتز دراهمه المعدودة، وتنظر إليه على أساس أنه كائن يحمل طاقة خلاقة، فلا تفرمل بالوثائق البيروقراطية، التي لا قيمة لها، سوى إرهاق الإنسان في زمن صار يُحترَم فيه الإنسان في الشرائع الأرضية عند الآخرين ولا يحترم عندنا ونحن أمة قال عنها ربها: " كنتم خير أمة أخرجت للناس".
شكرا لك
مع خالص التحيات العطرة







رد مع اقتباس
2 أعضاء قالوا بارك الله فيك /شكراً لـ بلقاسم 1472 على مشاركته المفيدة
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
مستقبلا, التوظيف, تخفبف

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:36

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
2006-2013 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)
Protected by CBACK.de CrackerTracker